إرشاد أسريالعلوم التربوية

أهمية الأسرة وكيفية مواجهة المشاكل العائلية

اقرأ في هذا المقال
  • ما هو مفهوم الاسرة؟
  • المشاكل العائلية.
  • كيفية مواجهة المشاكل الأسرية.
  • نمط الأسرة المتزنة.

ما هو مفهوم الأسرة؟

مفهوم الأسرة بأنّها علاقة ارتباط بين رجل وامرأة بالزواج، والتي يتضمن فيها حقوق والتزامات لكلّ منهما على الآخر، والتزامات نحو أولادهم وتربيتهم تربية سليمة وتأمين حاجاتهم المالية والنفسية في جوّ يملؤه الحب والألفة والأمان.

المشاكل العائلية:

هناك مشاكل تواجه الأسرة من خلافات بسيطة أو صعبة، فعند مواجهة أي أسرة لخلاف معين، فإن كل أفرادها ستتأثر بها وخاصة الذين يسكنون في نفس المنزل، فقد يكون تأثيرها على الحالة النفسية أو الجسدية للأفراد، وهذا يؤثر على قدرتهم بالقيام بالتزاماتهم اليومية، ممّا يحتاج منهم إلى مساعدة لحل هذه الخلافات، وذلك يزيد من قوة الروابط العائلية، ومن أهم مُسببات المشاكل العائليّة:

  • كثرة الآراء والمبادئ والأهداف لأفراد الأسرة.

  • حدوث تغيرات في الأسرة كالطلاق، أو حصول زواج بإمراة ثانية.

  • الفقر أو الأزمات المادية.

  • الأزمات الصحيّة سواء النفسيّة أو الجسدية.

  • مشاكل أخلاقيّة، تعاطي المخدّرات ولعب القمار وشرب الكحول.

  • مشاكل تتعلّق بانعدام كل من الثقة والاحترام بين أفراد الأسرة.

  • الكوارث الطبيعيّة.

  • الحزن على خسارة شخص ما.

  • المشاكل الأكاديميّة والتعليمية للأطفال.

  • مشاكل مرحلة المراهقة.

كيفية مواجهة المشاكل الأسرية:

  • المعرفة في مواجهة المشاكل والأدلّة التي تدُّل على وجود مشكلة، ومنها ما يأتي:


    1- المشاكل والنزاعات المستمرة.


    2- انعدام التفاعل بين الأفراد وعدم الاختلاط معاً.


    3- العصبية في التصرف.


    4- العُزلة.


    5- المزاجيّة.


    6- الاكتئاب.


    7- التغيُّرات السلوكيّة عند الأبناء.

  • طرق مواجهة هذه المشاكل:


    1- التحدث في المشكلة مع أفراد الأسرة بتروي وصدق.


    2- تقبُل الآراء، والإيمان بأفكار ومُعتقدات الآخرين وتجنُّب أي خلافات غير مهمة.


    3- إيجاد وقت للفرح وتهدئة الأعصاب حتى مع وجود المشكلة.


    4- وضع خطة لحل المشكلة والالتزام بتنفيذها.


    5- طلب المساعدة من الأشخاص الموثوقين عند عدم القدرة على حل المشكلة.

نمط الأسرة المتزنة:

نمط الأسرة لتكوين أسرة سهلة ولينة ينبغي توفر الاتزان في الأسرة على النحو الآتي:

  • تماسك الأسرة: وهو يعني مدى قوة تماسك الأسرة معنوياً ونفسياً معاً، واعتمادهم على بعضهم وثقتهم ببعض.

  • المرونة الأسرية: حيث تهدف إلى مدى استطاعة الأسرة على الالتزام بأنماط مختلفة عن أنماطها القديمة عند حدوث أمر ما.

  • التواصل الأسري: حيث يهدف إلى مدى تضامن أفراد الأسرة مع بعضهم، واستطاعة التحدث عن أحاسيسهم بوضوح وصدق تجاه بعضهم.

  • المعاني الأسرية: وهي تهدف إلى التركيز على تحديد هويّة الأسرة، واستطاعتهم على تجاوز التحدّيات، وكيف تكون نظرتهم تجاه الناس من حولهم.

المصدر
دليل العلاقات الأسرية الناجحة، لوسي اتشيسون.التفكك الاسري، ابراهيم جابر السيد، 2014.علم النفس الأسري، كفافي، علاء الدين، 2009.الإرشاد و العلاج النفسي الأسري، علاء الدين، كفافي، 1999.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى