اقرأ في هذا المقال

من هم أشهر مساحي الأراضي؟

 

هناك العديد من مساحي الأراضي المشهورين عبر التاريخ، على الرغم من أنهم عادةً ما يحققون شهرة لأنشطة أخرى، وفي الواقع عمل معظم المهنيين منذ قرون بشكل متزامن في العديد من المهن المختلفة مثل: السياسة أو المهن العسكرية أو الاستكشاف أو مسح الأراضي، حيث يمكن العثور على العديد من رؤساء الولايات المتحدة بين صفوف مساحي الأراضي المشهورين.

 

هل تعلم أن جورج واشنطن كان مساح أراضي؟ في سن السابعة عشر تم تعيين الرئيس المستقبلي جورج واشنطن كمساح عام في فيرجينيا في عام 1749، وفي ذلك العام خططت مستعمرة فيرجينيا الإنجليزية لتعزيز التوسع من خلال تقديم ألف فدان للمضاربين على الأراضي لكل عائلة، حيث يمكنهم إقناعها بالانتقال غربًا، كما أصبح أول مساح مقاطعة مسجل في أمريكا.

 

بنجامين بانكر عالم رياضيات وفلك ومساح أمريكي أفريقي، علم نفسه بنفسه تم تعيينه في عام 1789 من قبل الرئيس جورج واشنطن لمسح المنطقة التي ستصبح عاصمة واشنطن، تم الانتهاء من مشروع مسح العاصمة الوطنية بين عامي 1791 و1793، حيث إن المساحون في ذلك الوقت استمتع أيضًا بالعديد من الأنشطة المهنية الأخرى في نفس الوقت، بما في ذلك صناعة الساعات ونشر التقويم.

 

مساح مشهور آخر هو توماس جيفرسون كان أيضًا رئيسًا للولايات المتحدة في وقت لاحق في الحياة، حيث تم تعيينه مساح مقاطعة لمقاطعة ألبرمارل في فيرجينيا عام 1773، وبصفته وزيراً للخارجية في عهد جورج واشنطن، وبعد ذلك كرئيس أعطى تعيينه للمساحين في وقت لاحق، حيث كانت من أشهر أعماله هي تنظيم رحلة لويس وكلارك لاستكشاف الغرب ومسحه.

 

اشتهر دانيال بون الذي عاش من عام 1734 إلى عام 1820 بريادته واستكشافه مثل لويس وكلارك، كان هو أيضًا مساحًا للأراضي، حدثت معظم جهود مسح الأراضي في كنتاكي لتسوية مطالبات المستوطنين بملكية الأراضي، أبحر المستكشف البريطاني الكابتن جيمس كوك المولود عام 1728 في كل محيط. لم يستكشف فقط بل قام أيضًا بمسح المناطق التي وجدها.

 

استمرت جهود تشارلز ماسون وجيرميا ديكسون في مسح الأراضي في خط ماسون-ديكسون الحدود بين ماريلاند وبنسلفانيا، قسم هذا الخط ولايات العبيد عن الولايات الحرة خلال المناقشات في الكونجرس حول تسوية ميزوري في عام 1820، واليوم لا يزال هذا الخط مستخدمًا للتمييز بين الجنوب والشمال.

 

الرئيس الآخر الذي شغل سابقًا منصب مساح الأراضي كان أبراهام لينكولن الذي شغل منصب نائب مساح المقاطعة، بالإضافة إلى مدير مكتب البريد ومشغل متجر عام، في الواقع كان لينكولن يعمل مساحًا عندما تم انتخابه لعضوية المجلس التشريعي لإلينوي في بداية حياته السياسية.