الأمراض الوراثيةصحة

أسباب متلازمة ألبورت Alport Syndrome

اقرأ في هذا المقال
  • ما هي متلازمة ألبورت Alport Syndrome؟
  • ما هو سبب الإصابة بمتلازمة ألبورت Alport Syndrome؟
  • كيف يتم توريث الإصابة بمتلازمة ألبورت Alport Syndrome؟

ما هي متلازمة ألبورت Alport Syndrome؟

متلازمة ألبورت (Alport Syndrome): هي حالة وراثية تتميز بأمراض الكلى وفقدان السمع وتشوهات في العين، تميز المرض لأول مرة بطبيب بريطاني اسمه أ. سيسيل ألبورت عام 1927.


يعاني الأشخاص المصابون بمتلازمة ألبورت من الفقد التدريجي لوظائف الكلى، مع وجود دم في البول عند جميع الأفراد المصابين تقريبًا (بيلة دموية hematuria)، مما يشير إلى عمل الكلى غير الطبيعي. يصاب العديد من الأشخاص المصابين بمتلازمة ألبورت أيضًا بمستويات عالية من البروتين في البول (البيلة البروتينية proteinuria). تصبح الكليتان أقل قدرة على العمل مع تقدم الإصابة بمتلازمة ألبورت، مما يؤدي إلى المرض الكلوي (ESRD) الذي يسمّى (end-stage renal disease).


كثيرًا ما يُصاب الأشخاص المصابون بمتلازمة ألبورت بضعف السمع الحسي العصبي، الذي ينتج عن تشوهات في الأذن الداخلية، أثناء الطفولة المتأخرة أو المراهقة المبكرة. قد يكون لدى الأفراد المتأثرين بمتلازمة ألبورت أيضًا عدسات مشوهة في العين (العدسة الأمامية anterior lenticonus) وتلوّن غير طبيعي للأنسجة الحساسة للضوء في مؤخرة العين (شبكية العين retina). نادراً ما تؤدي هذه التشوهات في العين إلى فقدان الرؤية.


يعد فقدان السمع الشديد، تشوهات العين ومرض الكلى التدريجي أكثر شيوعًا عند الذكور المصابين بمتلازمة ألبورت أكثر من الإناث المصابات.

ما هو سبب الإصابة بمتلازمة ألبورت Alport Syndrome؟

تسبب الطفرات التي تحدث في الجين (COL4A3) والجين (COL4A4) اللذان يقعان على الكروموسوم رقم 2 وأيضاً في الجين (COL4A5) الذي يقع على الكروموسوم الجنسي X في الإصابة بمتلازمة ألبورت. كل هذه الجينات تقدم تعليمات لصنع مكون واحد من البروتين يسمى الكولاجين من النوع الرابع.


يلعب هذا البروتين دورًا مهمًا في الكلى، خاصةً في الهياكل التي تسمى الكبيبات. الكبيبات (glomeruli): هي عبارة عن مجموعات من الأوعية الدموية المتخصصة التي تزيل الماء والفضلات من الدم وتنتج البول.


تؤدي الطفرات في هذه الجينات إلى تشوهات في الكولاجين من النوع الرابع في الكبيبات، مما يمنع الكلى من ترشيح الدم بشكل صحيح ويسمح للدم والبروتين بالمرور إلى البول. يحدث تندب تدريجي في الكلى، مما يؤدي في النهاية إلى الفشل الكلوي لدى العديد من الأشخاص المصابين بمتلازمة ألبورت.

يعد الكولاجين من النوع الرابع أيضًا مكونًا مهمًا في تراكيب الأذن الداخلية، خاصةً جهاز كورتي (the organ of Corti)، الذي يحول الموجات الصوتية إلى نبضات عصبية للدماغ. غالبًا ما تؤدي التعديلات في الكولاجين من النوع الرابع إلى خلل في وظيفة الأذن الداخلية، مما قد يؤدي إلى فقدان السمع.


في العين، هذا البروتين مهم للحفاظ على شكل العدسة ولون الشبكية الطبيعي. يمكن أن تؤدي الطفرات التي تعطل الكولاجين من النوع الرابع إلى تشوه العدسات وشبكية ملونة بشكل غير طبيعي.

كيف يتم توريث الإصابة بمتلازمة ألبورت Alport Syndrome؟

يمكن أن يكون لمتلازمة ألبورت أنماط وراثية مختلفة. تحدث حوالي 80 بالمائة من الحالات بسبب طفرات تحدث في الجين (COL4A5) ويتم توريثها في نمط مرتبط بالكروموسوم الجنسي X. يقع هذا الجين على الكروموسوم X، وهو أحد الكروموسومات الجنسية.


عند الذكور (الذين لديهم كروموسوم X واحد فقط)، تكفي نسخة معدلة من الجين (COL4A5) في كل خلية للتسبب في فشل كلوي وأعراض خطيرة أخرى للاضطراب. في الإناث (اللواتي لديهن كروموسومان X)، عادةً ما تؤدي الطفرة في نسخة واحدة من الجين (COL4A5) إلى بيلة دموية فقط، لكن بعض النساء يعانين من أعراض أكثر حدة. من سمات الميراث المرتبط بالكروموسوم X أن الآباء لا يمكنهم نقل السمات المرتبطة بالكروموسوم X إلى أبنائهم.

في ما يقرب من 15 في المائة من الحالات، تنتج متلازمة ألبورت عن طفرات في كل من نسختين من الجين (COL4A3) أو الجين (COL4A4) وتورث في نمط صبغي جسدي متنحي. يمتلك كل من والدي الفرد المصاب بالشكل المتنحي الجسدي من هذه الحالة نسخة واحدة من الجين المتحور ويطلق عليه اسم حاملات.


لا يتأثر بعض الناقلين والبعض الآخر بحالة أقل خطورة تسمى اعتلال الكلية بالغشاء القاعدي الرقيق، الذي يتميز بالبيلة الدموية.

متلازمة ألبورت لها وراثة جسمية سائدة في حوالي 5 بالمائة من الحالات. يعاني الأشخاص المصابون بهذا الشكل من متلازمة ألبورت من طفرة واحدة في الجين (COL4A3) أو الجين (COL4A4) في كل خلية. لا يزال من غير الواضح سبب إصابة بعض الأفراد الذين لديهم طفرة واحدة في الجين (COL4A3) أو الجين (COL4A4) بمتلازمة ألبورت السائدة بينما يعاني البعض الآخر من اعتلال الكلية الغشائي القاعدي الرقيق.

المصدر
Alport syndromeAlport syndromeAlport SyndromeWhat Is Alport Syndrome?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى