ad
صحةمشاكل الجهاز الهضمي

ما هي العوامل المسببة لمرض الزحير؟

اقرأ في هذا المقال
  • ما هو الزحير؟
  • ما الذي يسبب الزحير؟
  • متى يجب الاتصال بالطبيب؟

ما هو الزحير؟

الزحير بالإنجليزية (Tenesmus): هو مصطلح يشير إلى ألم المستقيم المتشنج. يمنح الزحير الشعور بالحاجة إلى حركة الأمعاء، حتى لو كان لدى الشخص بالفعل. عندما يكون لدى الشخص زحير، قد يجهد بشدة لإنتاج كمية صغيرة فقط من البراز أثناء حركات الأمعاء.

ما الذي يسبب الزحير؟

أي شكل من أشكال مرض التهاب الأمعاء (IBD) يمكن أن يسبب الزحير. يسبب مرض التهاب الأمعاء التهاباً طويل المدى في كل أو بعض أجزاء الجهاز الهضمي أو الجهاز الهضمي. ومعظم الأشكال الشائعة من التهاب الأمعاء هي مرض كرون و التهاب القولون التقرحي.


يتسبب كل من مرض كرون والتهاب القولون التقرحي في حدوث تقرحات في الجهاز الهضمي. تسبب هذه القرحات ندبات على طول جدران الجهاز الهضمي. يمكن أن يجعل هذا التندب من الصعب على الشخص إخراج البراز بشكل طبيعي، مما قد يؤدي إلى الزحير.


إذا كان الشخص مصاباً بداء كرون، يمكن أن تنتشر هذه التقرحات في جميع أنحاء الجهاز الهضمي. في حالة التهاب القولون التقرحي، توجد هذه القرح في القولون والمستقيم فقط.

ما الذي يسبب مرض التهاب الأمعاء غير المعروف؟ يُعتقد أن كل من الجينات والجهاز المناعي يلعبان دوراً.

علم الوراثة:

من المرجح أن يصاب الفرد بمرض التهاب الأمعاء إذا كان لديه أيضاً قريب مصاب بالمرض. لكن التاريخ الجيني لمرض التهاب الأمعاء لا يضمن أن الشخص سيصاب به.

الجهاز المناعي:

يعتقد الأطباء أن الجهاز الهضمي قد يلتهب أثناء محاربة جهازك المناعي للكائنات الغريبة.

أسباب أقل شيوعاً:

في حين أن أمراض الأمعاء الالتهابية هي الأسباب الأكثر شيوعاً لعجز الزحير، إلا أن الأعراض يمكن أن تكون ناجمة عن عدد من الحالات الأخرى. يمكن أن تسبب بعض اضطرابات الحركة أو الحركة في الجهاز الهضمي مشاكل عند محاولة إخراج البراز. يمكن أن تؤثر هذه الاضطرابات على قدرة الجهاز المعوي على تحريك الفضلات. بعض اضطرابات الحركة الأكثر شيوعًا هي الإمساك والإسهال.

الإمساك:


الإمساك مشكلة تحدث عندما تكون هناك صعوبة في حركة الأمعاء. قد تسبب الحالة أيضاًَ نقصاً في حركات الأمعاء. يمكن أن يؤدي الإمساك إلى الإجهاد وحركات الأمعاء المتقطعة. تشمل الأسباب المحتملة للإمساك ما يلي:

الإسهال:

الإسهال هو طرد البراز بشكل سريع ومتكرر في صورة سائلة. يمكن أن تسبب العديد من الاضطرابات والأمراض الإسهال، بما في ذلك:

  • العدوى الفيروسية.

  • تسمم غذائي.

  • جرعات زائدة من المخدرات.

متى يجب الاتصال بالطبيب؟

إذا كان يعاني المريض من الزحير في كثير من الأحيان، عليه التحدث إلى الطبيب حول الأعراض التي يعاني منها. التأكد من إخبار الطبيب بأي مما يلي:

  • وجع بطن.

  • دم في البراز.

  • التقيؤ.

  • حمى.

  • قشعريرة.

المصدر
Thirty-five Years in the East: Adventures, Discoverie,John Martin HonigbergerLeaders in Homoeopathic Therapeutics,E. B. Nash‏Directory of Diseases & Cures: In Homoeopathy, R. L. Gupta‏A Compendium of Materia Medica, Therapeutics and Repertory of the Digestive System,Arkell Roger McMichael

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى