أمراض السرطانصحة

سرطان العمود الفقري Spine Cancer

سرطان العمود الفقري هو نمو غير طبيعي للخلايا في القناة الشوكية أو فقرات العمود الفقري التي تشكل ورمًا خبيثًا، ويمكن أن تكون أورام الحبل الشوكي وأورام العمود الفقري سرطانية أو غير سرطانية ولكن يمكن أن يؤدي أي من الشكلين إلى الإعاقة وحتى الموت، حيث تمثل حوالي 90 في المائة من سرطانات العمود الفقري منتشرة إلى العمود الفقري من سرطان الثدي والرئة لدى النساء ومن سرطان البروستاتا لدى الرجال.

 

ما هو سرطان العمود الفقري

 

تنقسم سرطانات العمود الفقري إلى أنواع أولية وثانوية، حيث يتطور سرطان العمود الفقري الأولي داخل العمود الفقري،  ويمكن أن تكون أورام الحبل الشوكي أيضًا سرطانات أولية أو ثانوية لكن ليس من الواضح ما الذي يسبب تطور الأورام في النخاع الشوكي أو أغشية السحايا التي تغطي النخاع الشوكي.

 

أورام العمود الفقري السرطانية في الفقرات هي سرطانات ثانوية أو سرطان نقيلي ينتشر إلى الفقرات من جزء آخر من الجسم مثل الثدي أو البروستاتا أو الكلى.

 

يصيب سرطان العمود الفقري حوالي 10000 شخص سنويًا، حيث حوالي 90٪ من أورام العمود الفقري السرطانية هي أورام نقيلية تنشأ في جزء آخر من الجسم وبعض الآخر من سرطانات العمود الفقري النادرة تنشأ بالفعل في الفقرات وهي سرطانات أولية.

 

ما هي أعراض سرطان العمود الفقري

 

تعتمد أعراض سرطان العمود الفقري على نوع الورم وحجمه وموقعه والتاريخ الصحي للمريض، ويمكن أن تحدث الأعراض بشكل تدريجي أو سريع للغاية حتى في غضون ساعات أو أيام حيث غالبًا ما تتطور أورام العمود الفقري التي انتشرت من مكان آخر في الجسم إلى العمود الفقري بسرعة.

 

الألم هو أكثر علامات سرطان العمود الفقري وضوحًا، ويمكن أن يأتي الألم من دفع الورم لنهايات عصبية حساسة أو التسبب في عدم استقرار العمود الفقري بحيث إذا ضغط الورم على النخاع الشوكي، فقد يكون هناك وخز أو تنميل في الذراعين أو الساقين وتشمل الأعراض التي تظهر بعد مرور بعض الوقت مثل عدم معرفة مكان القدمين وتحسس الأزرار أو المفاتيح، ومع تقدم المرض قد تشمل أعراض سرطان العمود الفقري الضعف وعدم القدرة على تحريك الساقين والشلل في نهاية المطاف.

 

المصدر
scientific laboratory /اصاله الراويالشامل في التحاليل الطبية/الطبعة الثانيه_microbiology immunology /fifth editionlaboratory exerciese /fifth edition

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى