إن تطبيق الإدارة الإلكترونية للموارد البشرية تحقق مجموعة من النتائج، وتتكون هذه النتائج من قسمين قسم نتائج تطبيق الإدارة الإلكترونية للموارد البشرية إلى المنظمة، والقسم الآخر نتائج تطبيق الإدارة الإلكترونية للموارد البشرية بالنسبة إلى إدارة الموارد البشرية.

 

نتائج تطبيق الإدارة الإلكترونية للموارد البشرية إلى المنظمة

 

يجب أن نفرق بين أهداف الإدارة الإلكترونية للموارد البشرية وبين النتائج المتوقعة من إدارة الموارد البشرية ذاتها، إن أهداف الإدارة الإلكترونية للموارد البشرية تهتم لرفع مستوى التوجه الاستراتيجي لإدارة الموارد البشرية، وتحسين الخدمات التي توجه للموظفين، وزيدة مستويات الرضا الوظيفي لهم وبالتالي تقليل النفقات ورفع مستوى الكفاءة، ومن نتائج تطبيق الإدارة الإلكترونية للموارد البشرية ما يأتي:

 

  • الالتزام العالي، تكون هنا الأيدي العاملة محفّزة ولديها الإمكانات على الفهم والتفاعل مع إدارة التغيير ضمن بيئة المنظمة، مما يكون سبب لرفع مستوى الثقة بين الإدارة والموظفين.

 

  • القدرات التنافسية العالية دليل على إمكانية الموظفين على تعلم المهام والواجبات الجديدة إذا تطلبت الظروف ذلك.

 

  • توفير التكاليف من خلال الأجور التنافسية، وتقليل معدل دوران العمل والقدرة على إدارة الموارد البشرية على أداء دور إداري مميز حتى تحقق أهداف المنظمة لتقلل التكلفة.

 

  • الملائمة العالية التي تكون نتيجة تشكيل البيئة الداخلية ونظام الأجور وإدارة الأفراد بما يناسب اهتمامات المستفيدين جميعًا.

 

نتائج تطبيق الإدارة الإلكترونية للموارد البشرية

 

إن إدارة الموارد البشرية الإلكترونية لا تعني الابتعاد عن دور إدارة الموارد البشرية، ولا تعني بقائه كما هو، وإن استخدام الإدارة الإلكترونية لإدارة الموارد البشرية تقوم بتقليص المهام الإدارية لإدارة الموارد البشرية، وبالتالي يتم تقليص المناصب الإدارية، وزيادة الاهتمام بالأهداف الاستراتيجية، بعدها سوف يكون طاقم العمل في الإدارة من المبدعين وأصحاب الأفكار.

 

والاتجاه العام  لإدارة الموارد البشرية هو كونها شريك استراتيجي في التخطيط للمنظمة، وهذا بسبب قدرتها على تزويد الإدارة بمعلومات دقيقة وسريعة عن طريق استخدام التكنولوجيا، كما باتت موجهة لخدمة العملاء أكثر من قبل بسبب استخدام التكنولوجيا. ومن النتائج المتعلقة بإدارة الموارد البشرية ما يأتي:

 

  • المنظمات التي تقوم على التوجه التشغيلي باستعمال الإدارة الإلكترونية للموارد البشرية سوف يكون للموظفين ومسؤولين التشغيل دور مهم في تطبيق الخطط الاستراتيجية لإدارة الموارد البشرية، والإجراءات والممارسات مما يؤدي إلى طلب أقل على موظفي الموارد البشرية.

 

  • المنظمات التي تعتمد على التوجه العلائقي باستخدام الإدارة الإلكترونية للموارد البشرية، سوف يكون الموظفين فيها أقل وكافي لغدارة الموارد البشرية، إذا استخدم الموظفين ومدراء التشغيل الأدوات المزودة من قِبل الموارد البشرية على شبكة الإنترنت.

 

  • المنظمات التي تكون قائمة على التوجه التحويلي باستخدام الإدارة الإلكترونية للموارد البشرية، سوف يكون من المهم توفر خبراء في إدارة الموارد البشرية، ويكون من خلال صياغة الخطط الاستراتيجية لإدارة الموارد البشرية.

 

وفي النهاية إن تطبيق الإدارة الإلكترونية للموارد البشرية تحقق الفوائد التي تعود على المنظمة بشكل عام، وإدارة الموارد البشرية بشكل خاص تحقيق الأهداف بأقل وقت ممكن وأقل كلفة وأكثر كفاءة.