التغذيةفوائد غذائية

فوائد الريحان

اقرأ في هذا المقال
  • ما هو الريحان؟
  • الفوائد الصحية للريحان:

يعتبر الريحان مصدراً لمعدن البوتاسيوم والمغنيسيوم الضروريين لحماية الأوعية الدموية وتعزيز صحتها، وزيادة وتوسّع الشرايين والحدّ من مخاطر ارتفاع ضغط الدم والنوبات القلبية، يدخل الريحان في علاج الربو ونزلات البرد، ومحاربة الإتهابات، كما يُعتبر مضاد حيوي للبكتيريا في علاج حب الشباب.

ما هو الريحان؟

الريحان هي عضو من عائلة النعناع، وهو موطنه المناطق الإستوائية في الهند وآسيا وأفريقيا، أنه يحتوي على مجموعة متنوعة من المكونات مع مجموعة مذهلة من الفوائد، من بين أمور أخرى، أوراق الريحان الطازجة لها رائحة قوية، تتشابه قليلاً مع روائح من الفلفل والنعناع، بالإضافة إلى طعم اليانسون الخفيف.

هو واحد من أكثر الأعشاب شيوعاً، والذي يتم استهلاكه بشكل كبير كما أنّه أحد أكثر الأعشاب التي يحبها الناس أيضاً، يمتلك الريحان القدرة على إضافة لمسة إيطالية لطيفة إلى أي طبق تقريباً ومذاقه المُضاف إلى البيتزا النباتية الطازجة.

عند الطهي بالريحان الطازج، يجب إضافته دائماً في اللحظة الأخيرة، قد يشتهر بوضعه فوق البيتزا محلية الصنع، أو صنع البيستو، أو يُغلي بالكاري الأحمر الحار، أوراق الريحان الطازجة سوف تُميّز المنتج النهائي، الريحان المجففة متاحة أيضاً على نطاق واسع، لكنها أقل عطرية مع نكهات أقل تميزاً.

الأوراق المجففة أقل حلاوة ولديها نكهة فلفل أقوى، تحتوي الأنواع المختلفة أيضاً على روائح مميزة، مثل الريحان الحلو، الذي يحتوي على صفات من القرنفل، والريحان الليموني الذي يحتوي على (الليمونين)، تماماً مثل العديد من ثمار الحمضيات المفضلة لديك، هذه العشبة تحظى بشعبية لاستخدامات الطهي إلى جانب الفوائد الطبية.

الفوائد الصحية للريحان:

فيما يلي بعض الفوائد الصحية المذهلة للريحان التي لم تعرفها من قبل:

يحتوي على مضادات الأكسدة القوية

قد يكون هذا مفاجئاً بالنظر إلى أن العديد من الأشخاص يربطون مضادات الأكسدة بأشياء مثل التوت، لكن أحد أفضل الفوائد الصحية للريحان هو أنّه مصدر ممتاز آخر لمضادات الأكسدة أيضاً، يحتوي الريحان على مركبات فلافونويد قابلة للذوبان في الماء تدعى (رينتين والفينينار) والتي يمكن أن تساعد في حماية خلايا الدم البيضاء، يُعرف الريحان أيضاً بأنه يساعد في محاربة أضرار الجذور الحرة.

مضاد للإلتهابات

أصبح الإلتهاب مشكلة منتشرة على نطاق واسع اليوم وهي السبب الرئيسي لكل مرض مزمن تقريباً، استهلاك الأطعمة لتقليل الإلتهابات ضروري للصحّة المثلى، الزيوت الأساسية في الريحان هي المسؤولة عن التغلّب على الإلتهابات.

قد يساعد في محاربة السرطان

عشبة نباتية أخرى لديها القدرة على مساعدة الجسم على محاربة السرطان، تم نشر دراسات في مجلة التغذية والسرطان تفيد بأن الريحان يحتوي على مواد كيميائية نباتية قد تساعد بشكل طبيعي في الوقاية من السرطان.

يحتوي الريحان على خصائص مضادة للجراثيم الطبيعية

إذا كنت تبحث عن طريقة طبيعية لتعزيز نظام المناعة لديك أو مكافحة الإلتهابات الموجودة من قبل، لقد ثبت أن مستخلص الريحان يساعد في تثبيط سلالات البكتيريا المقاومة غير القادرة على الإستجابة للمضادات الحيوية.

جيد للهضم

يمكن للريحان أنّ يسهّل عملية الهضم المثلى، يحسّن الريحان الجهاز الهضمي والجهاز العصبي ويمكن أن يكون وسيلة جيدة لعلاج الصداع والأرق، يضمن (الأوجينول) الموجود في الأوراق عمل مضاد للإلتهابات في الجهاز الهضمي، يساعد الريحان في موازنة الحمض داخل الجسم ويعيد مستوى الرقم الهيدروجيني (PH) المناسب في الجسم.

يساعد على محاربة الإكتئاب

قد يساعد زيت الريحان الأساسي في إدارة الإكتئاب والقلق أيضاً، ويعتقد أن العشبة تحفّز الناقلات العصبية التي تنظّم الهرمونات المسؤولة عن حمل السعادة والطاقة، يُعد الريحان بمثابة عامل مضاد للإجهاد، خصائصه المضادة للإلتهابات وتعزيز المناعة تساعد في إدارة التوتر أيضاً.

إدارة مرض السكري

استهلاك الريحان يمكن أن يؤدي إلى بطء إطلاق السكر في الدم، وهو أمر ضروري للغاية لمرضى السكر، أوراق الريحان لديها مؤشرات منخفضة جداً من نسبة السكر في الدم، تساعد الزيوت الأساسية الموجودة في الريحان أيضاً على خفض مستويات الدهون الثلاثية والكوليسترول، وهو عامل خطر مستمر بين مرضى السكر.

  يدعم وظائف الكبد ويساعد على إزالة السموم من الجسم

خصائص الريحان القوية للتخلّص من السموم قد تؤدي إلى عجائب لصحّة الكبد، يعتبر الكبد عضواً أساسياً جداً للجسم لأنّه يلعب دوراً مهمّاً في عملية التمثيل الغذائي، قد يساعد الريحان في منع تراكم الدهون في الكبد والحفاظ على صحّة الكبد.

تعزيز صحة الأمعاء

يساعد الريحان أيضاً على استعادة مستويات الرقم الهيدروجيني(PH) الطبيعي في الجسم ويغذّي البكتيريا الصحية داخل الأمعاء الدقيقة،كما أنّ البكتيريا الصحية في الأمعاء تزيد من المناعة وتعزز الهضم الصحّي.

يقلل من اضطرابات البطن

يعتبر زيت الريحان علاج تقليدي لعلاج مجموعة متنوعة من مشاكل البطن بالإضافة إلى عسر الهضم، يمكن أن يساعد استهلاك الريحان في تقليل الإنتفاخ واحتباس الماء، يمكن أن يساعد في حالات فقدان الشهية ويمكنه المساعدة في علاج حموضة المعدة.

المصدر
9 Incredible Benefits Of Basil Leaves You May Not Have KnownFrom healthy gut to stronger immunity, benefits of basil leaves are quite a lot. Here are some you may not have known.Why Are We Often Told Not To Chew Tulsi Leaves?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى