التغذيةفيتامينات و معادن

مكملات الفيتامينات الأساسية التي يجب على كل امرأة تناولها

اقرأ في هذا المقال
  • لماذا تحتاج النساء إلى المكمل الغذائي؟

من الصعب الاستمرار في دمج مجموعة متنوعة من الأطعمة الغنية بالمغذيات في النظام الغذائي. ولحسن الحظ، فإن إضافة بعض الفيتامينات والمكملات الأساسية يمكن أن يساعد كل امرأة على الوصول إلى الصحة المثلى.

 

لماذا تحتاج النساء إلى المكمل الغذائي؟

 

المكملات مهمة بالنسبة للأشخاص للتأكد من أن الأجسام تعمل بشكل صحيح، وعلى النحو الأمثل. ويساعد وجود كمية كافية من الفيتامينات والمعادن الحيوية على ضمان جودة حياة جيدة.

 

وللنساء على وجه الخصوص، يمرون برحلات هرمونية متعددة: البلوغ، دورات الحيض، الإباضة، الحمل، ما بعد الولادة، الرضاعة الطبيعية، وما قبل وبعد انقطاع الطمث. وتتغير الصحة ونوعية الحياة باستمرار مع كل رحلة هرمونية مختلفة. وعندما يتعلق الأمر بالمكملات الغذائية فيختلف الأشخاص ويحتاج الشخص إلى مكملات يتم توفيرها بشكل فردي. وهناك بعض الفيتامينات والمعادن الأساسية التي يحتاجها الجسم.

 

المغنيسيوم:

 

المغنيسيوم هو العامل المساعد للسماح للجسم بالعمل على النحو الأمثل وهو مطلوب لإنتاج الطاقة المثلى، وكذلك التنفس الخلوي للوجود والازدهار. ويؤدي المغنيسيوم إلى تقلصات عضلية أقل ونبض قلب صحي وتحسن حركة الجسم وتحسين وظائف المخ وصحة الخلايا واسترخاء الأوعية الدموية سيكون لنقص المغنيسيوم آثار سلبية على الجهاز العصبي.

 

ويزيد من خطر ارتفاع ضغط الدم وانسداد الشرايين وتلف العضلات وضعف الدورة الدموية؛ ممّا قد يؤدي إلى الدوالي والأوردة العنكبوتية وسوء الانتعاش واختلالات هرمونية، والتي يمكن أن تؤدي للإناث إلى ضعف الدورة الشهرية وقضايا الخصوبة. وللنساء اللواتي يتناولن حبوب منع الحمل يمكن تناول المغنيسيوم يومياً، حيث أن الحبة تستنزف الجسم من المغنيسيوم. وهناك العديد من أشكال المغنيسيوم، لذا تحدث إلى الطبيب أو مدرب الصحة قبل تناولها.

 

مركب فيتامين ب:

 

يعتبر فيتامين ب مضاد للشيخوخة ويساعد في إزالة السموم والحماية من أمراض القلب، ويمكن أن يساعد فيتامين ب 3 (المعروف أيضًا باسم النياسين) في تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية. وفيتامين ب هو فيتامين أساسي مطلوب للجسم للتخلص من السموم ولا يمكن إصلاح الهرمونات ما لم يتمكن الجسم من إزالة السموم.

 

وفيتامين ب 2 المعروف أيضًا باسم الريبوفلافين، مضاد للأكسدة يحمي الجسم من الجذور الحرة. كما أن حبوب منع الحمل تستنزف فيتامينات ب الموجودة في الجسم. ويمكن أن يساعد فيتامين ب أيضًا في تقليل مستويات التوتر. ويعتبر التوتر أمر سيئ؛ لأن الإجهاد المزمن يزيد من خطر الإصابة بالأمراض المزمنة ويقلل من جهاز المناعة في الجسم. أيضًا، من أجل صحة الجلد والشعر والأظافر.

 

ويمكن لفيتامين B7 (المعروف أيضًا باسم البيوتين) أن يساعد في منع تساقط الشعر غير المرغوب فيه وهشاشة الأظافر والجلد المتجعد للسيدات ومكافحة الشيخوخة. ويعد فيتامين ب ضروريًا أيضًا للنساء الحوامل أو المرضعات لأن الجسم ينضب بالفعل من حمض الفوليك (فيتامين ب 9) خارج الحمل، على الرغم من أنه ضروري لحمل صحي وإمداد حليب الثدي.

 

 

بيكولينات الزنك:

 

يساعد الزنك في النمو والوظيفة المناعية، والزنك ضروري للنمو السليم والحفاظ على جسم الإنسان بشكل عام. وهو معدن حيوي آخر ينضب منه الجسم إذا كنت تتناولين حبوب منع الحمل. وليس فقط ضروريًا لوظيفة المناعة والتئام الجروح وتجلط الدم، بل إنه مهم أيضًا للوظيفة المناسبة للغدة الدرقية.

 

ويساعد الزنك على إنتاج هرمونات جنسية رئيسية في الجسم ، والتي ستساعد النساء اللواتي يعانين من عدم انتظام الدورة الشهرية أو اللائي فقدن الدورة الشهرية، وهذه علامة على أن شيئًا ما لا يحدث في الجسم بشكل هرموني وفي كثير من الأحيان، بسبب المغذيات.

 

وأثناء الحمل، يكون الزنك ضروريًا للمساعدة في نمو طفل سليم كما أنه مهم أيضًا للرضاعة الطبيعية بسبب الرضاعة الصحية. وهناك العديد من أشكال الزنك لذلك يجب استشارة طبيب قبل تناوله.

 

أوميغا 3:

 

يعتبر مضاد للالتهابات ومعززات المزاج، وأوميغا 3 هي أحماض دهنية تتكون من (EPA و DHA و ALA). وهذا مكمل فيتامين مهم بشكل خاص للنساء، لأن الأحماض الدهنية تفرز الهرمونات. وبدون هذه الأحماض الدهنية، لا تستطيع أجسامنا إنتاج هرمونات مثل الإستروجين؛ ممّا قد يؤدي إلى عدم انتظام الدورة الشهرية.

 

بالإضافة إلى ذلك، يمكن لأوميغا 3 تحسين صحة القلب والأوعية الدموية وتقليل الالتهابات وتطوير أغشية الخلايا (التي تلعب دورًا حيويًا في مكافحة الشيخوخة) ويمكنها أيضًا تقليل أعراض الاكتئاب والهبات الساخنة في سن اليأس. بالنسبة للأمهات الجدد، يمكن لهذه الأحماض الدهنية الأساسية أن تساعد أيضًا في “دماغ الأم” وتساعد في الوقاية من اكتئاب ما بعد الولادة. وبالنسبة للأمهات الحوامل، يمكن لأوميغا 3 أيضًا أن تقلل من خطر الولادة المبكرة أثناء الحمل.

 

 

 

المصدر
5 Essential Vitamin Supplements Every Woman Should Take7 Essential Supplements for Women15 Supplements Every Woman Should Take, Say DoctorsThe 5 Best Vitamins Every Woman Should Take

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى