ما هي لعبة السلم والثعبان:

لعبة السلم والثعبان: هي أحد أشهرالألعاب الشعبية الكلاسيكية الممتعة، حيثُ يتم ممارستها من كِلا الجنسين (الذكور والإناث)، ويُمارسها الكبار والصغار بالسن، كما أنها تلعب في جميع الأوقات وليس لها زمن محدد، سواء في داخل المنزل أو خارجه.


حيثُ تعتمد هذه اللعبة على أنظمة خاصة بها، وهي من الألعاب التي تُمكّن اللاعب من فهم التقلبات والتغيرات المستمرة في أنظمة الأعمال المختلفة، وتتميز لعبة السلم والثعبان بسهولتها وبساطتها، حيث يمكن للجميع أن يمارسوها، وتعتمد في لعبها على استخدام حجر النرد.


ويمكن لهذه اللعبة أن يُمارسها لاعبين أو أكثر، وتتكوَّن هذه اللعبة من مربعات مُرقَّمة بأرقام محددة مرسومة على لوحة من الكرتون المقوَّى، حيثُ يوجد على بعض هذه المربعات سلالم مرسومة والتي تربط بين مربيعن أو أكثر، ويتم الانتقال من الرقم ذو القيمة القليلة إلى الرقم ذو القيمة العالية، ويوجد أيضاً بعض الثعابين، وهذه الثعابين تربط بين المربعات؛ حتى تتم عملية الانتقال من المُربَّع الذي تكون قيمته عالية إلى المربع الذي تكون قيمته قليلة.


كما تُعدّ هذه اللعبة من الألعاب المشهورة جدًا بين الأشخاص بمختلف المجتمعات، حيثُ تعتمد هذه اللعبة في ممارستها على تواجد حجر النرد، ويمتلك اللاعب رقم لكي يتسابق به مع اللاعبين الآخرين، بعد أن يقوم برمي الحجر على الأرض وتبدأ اللعبة بعد ذلك.

كيفية ممارسة لعبة سلم وثعبان:


  • فهم هدف اللعبة: الهدف من ممارسة هذه اللعبة هو أن تكون أول لاعب يصل إلى محطة النهاية، عبر التحرك على اللوحة من المربع الأول وصولاً إلى المربع الكبير. ويتم لف معظم المربعات للأمام وللخلف، وستتحرك إلى الجهة اليسرى أو الجهة اليمنى في أول صف، ثم يتم الانتقال للصف الثاني وتتحرَّك من الجهة اليمنى إلى الجهة اليسرى، مثلا إذا ألقيت بنرد رقم خمسة وكنت عند المربع رقم 12، فستحرك قطعتك في اللعبة إلى المربع رقم 17.


  • التحديد من سيبدأ باللعبة: يجب على كل لاعب إلقاء حجر النرد مرة واحدة لمعرفة الحاصل على أعلى رقم، وهو من سيبدأ اللعبة، وبعد انتهائه من دوره، يلعب الشخص إلى يساره ويستمر اللعب على شكل حلقة تتجه يسارًا، حيث أنه إذا رمى الشخصان وحصلوا على نفس الرقم، يتم إعادة الرمية مرة أخرى.

  • إلقاء الحجر والقيام بالتحرك: حيث يجب على اللاعب إلقاء حجر النرد مجددًا وقراءة الرقم الذي حصل عليه، والإمساك بالقطعة التي يلعب بها اللاعب في اللعبة، والقيام بالتحرك للأمام بالعدد الذي حصل عليه، فعلى سبيل المثال إذا ألقى اللاعب رقم 2 فإنه يحرّك قطعته إلى المربع 2، حيث أنه في الدور المقبل إن ألقى بالحجر وحصل رقم 6 فيجب تحريك القطعة بمقدار 6 مربعات؛ بحيث تصل إلى المربع رقم 8.

  • تسلّق السلالم: السلالم الموجودة في كرتونة اللعبة تسمح لللاعب بالتحرك للأعلى والتقدم أسرع فأسرع، وإن نزل اللاعب مباشرة على مربع يظهر عليه سلّم، فسيقوم بتحرك قطعته للمربع في أعلى السلم، وإن وقف اللاعب في خانة في أعلى سلم أو وسطه فيجب الوقوف مكانه.

  • النزول عبر الثعابين: فإن وقف اللاعب في خانة بها رأس ثعبان، فيجب القيام بتحريك قطعته إلى المربع في أسفله، وإن وقف اللاعب على الخانة في وسط أو أسفل ثعبان، فيجب الوقوف بالمكان نفسه بشكل عادي؛ لأن اللاعب ينزل فقط إن وقف عند رأس الثعبان (الحية).

  • اللعب دوراً اضافياً إن ألقى اللاعب برقم ستة: يحصل اللاعب على دور ثاني، والقيام أولًا بتحريك القطعة الخاصة به للأمام بمقدار ستة مربعات، ثم القيام بالقاء الحجر مرة ثانية. وإن نزل اللاعب على أي ثعابين أو سلالم، فيجب اتباع التعليمات والقواعد بشأن التحرك للأعلى أو السفل، والبقاء ثانية لأخذ دوره الثاني طالما استمرّ اللاعب في إلقاء الرقم ستة فيمكنه الاستمرار بالتحرك.

  • الهبوط على المربع الأخير لضبط وضمان النجاح والفوز: اللاعب الذي يصل لآخر مربع أولًا على اللوحة يفوز، وعادة ما يكون رقم الأخير هو 100، كما أن هناك قاعدة في حالة إن قام اللاعب برمي رقم أعلى من اللازم، فسيقوم اللاعب بوضع قطعته عند المربع الأخير ويعود للخلف. ويمكن للاعب الفوز والنجاح فقط عبر إلقاء العدد المحدد المطلوب للهبوط والنزول على المربع الأخير وهوه رقم 100.

الأشياء التي ستحتاج إليها للممارسة لعبة سلم والثعبان:

  • لوحة السلم والثعبان (مصنوعة في المنزل أو متوافرة متواجدة في المحلات والمكاتب).

  • حجر نرد.

  • قطعة لعب واحدة لكل لاعب (عملة معدنية أو غطاء علبة زجاج).