ما الفرق بين الإغلاق وإعادة تشغيل جهاز الكمبيوتر؟


إذا كنت تستعمل جهاز حاسوب يعمل بنظام مايكروسوفت ويندوز (Windows)، ربما تعلم بالفعل أن لقائمة “ابدأ” طريقتين لإنهاء عمل جهاز الحاسوب، يمكنك النقر على (الإغلاق)، وهناك أيضاً خيار (ReBoot)، الذي يغلق جهاز الحاسوب للحظة، ثم يعمل (operated) من جديد.

الفرق بين إغلاق وإعادة تشغيل الكمبيوتر:

ولكن بعيداً عن حقيقة أن جهاز الحاسوب لا يعود للعمل بعد النقر على خيار (الإغلاق)، يوجد فرق آخر مهم بين الخيارين في الإصدارات الجديدة من نظام التشغيل (Windows)، وفقاً لخبراء (Operating System).

هذان الخياران لا يغلقان جهاز الحاسوب بطريقة مماثلة، ويجب استعمال كل منهما في مواقف متنوعة، وفق موقع (HowStuffWorks) الأمريكي.

ماذا يفعل خيار الإغلاق؟

في الإصدارات السابقة من نظام التشغيل ويندوز (Windows)، يغلق خيار (Reboot) وخيار (الإغلاق) جهاز الحاسوب بالطريقة ذاتها، يغلقان البرامج ومن ثم يتم فصل الكهرباء عن الكمبيوتر، ولكن في نظامي التشغيل ويندوز 8 وويندوز 10، تغيّر ذلك بسبب ميزة جديدة اسمها (بدء التشغيل السريع) (Fast Startup)، المصممة لكي يتم التخلص من عملية تهيئة وتشغيل جهاز الحاسوب الطويلة التي تزعج الكثير من المستخدمين.

خاصية بدء التشغيل السريع (Fast Startup)، تكون في وضع التمكين بشكل افتراضي في نظام التشغيل (Windows10)، عندما ينقر المستخدم على خيار الإغلاق، هذه الخاصية تتيح للمستخدم بدء تشغيل ويندوز 10 بشكل أسرع في المرة التالية، لتشغيل المستخدم لنظام ويندوز (Windows). عيب تلك الخاصية هو عدم إنهاء كل عمليات الجلسة السابقة بشكل كامل.

عند النقر على خيار (الإغلاق) يغلق (Operating System) ويندوز 10، جميع البرامج والملفات المفتوحة على الشاشة، ولكن لا يعمل على إغلاق نواة ويندوز؛ لأن نواة نظام التشغيل تعمل على تمكين عمل كافة البرنامج وجهاز الكمبيوتر معاً في نفس الوقت، تحفظ نواة ويندوز حالة القرص الصلب (Hard Disk)، كما يحدث عند اختيار وضع (السبات)، لكي تتمكن النواة من تهيئة وبدء تشغيل الكمبيوتر في المرة التالية. قد يبدو (الإغلاق) و(بدء التشغيل السريع) أمراً سهلاً، فإذا كانت هناك أي مشكلة أو عطل في تعريفات الجهاز أو ما شابه ذلك، لا توضح عملية الإغلاق تلك المشكلة.

ماذا يعمل خيار إعادة التشغيل؟

على النقيض تماماً، خيار (إعادة التشغيل) يغلق كل عمليات جهاز الحاسوب، بما في ذلك النواة. وهذا الأمر يعني أن تحصل على بداية نظيفة تماماً عندما يعمل جهاز الحاسوب من جديد، ولكن عملية تهيئة كل شيء للعمل تحتاج وقتاً أطول بعض الشيء.

وأوضحت شركة مايكروسوفت، صانعة نظام التشغيل ويندوز، في رسالة إلكترونية ما يلي:

  • يجب استعمال خيار إعادة التشغيل عند تثبيت تحديثات برامج جديدة لحل أي مشكلات.

  • بعض عمليات تثبيت وتحديث البرامج تحتاج منك فعلياً إعادة تشغيل جهاز الحاسوب لإنهاء عملية التثبيت.

  • في حالة تجمّد شاشة جهاز الحاسوب أو ظهور أخطاء أو أعطال أخرى، لا بد من استخدام خيار إعادة التشغيل، وليس خيار الإغلاق، حتى إن بدا لك أن خيار الإغلاق هو الخيار الأفضل لإنهاء كل عمليات جهاز الحاسوب ونظام التشغيل.

  • هناك الكثير من الطرق لإعادة تشغيل جهاز الحاسوب إلى جانب استعمال قائمة (ابدأ)، يمكنك النقر مطولاً على الأزرار (CTRL+ALT+DELETE)، ومن ثم النقر على إحدى الأيقونات على شاشة القفل. وإذا كنت ترغب بالحصول على إصدارات ويندوز القديمة، من الممكن اللجوء إلى الطريقة القديمة بفتح موجه الأوامر وكتابة (shutdown/r).

  • من الممكن أيضاً تعطيل ميزة (بدء التشغيل السريع)، من إعدادات الطاقة بجهاز الحاسوب، لذا عندما تغلق جهاز الحاسوب يمسح جميع العمليات القائمة.

ماذا عن (إعادة التدشين) (Reboot)؟

بالنسبة لمعظم المستخدمين، تعتبر عملية إعادة التدشين وإعادة التشغيل هما نفس الشيء، الفارق الرئيسي بالنسبة لأجهزة الحاسوب و(Operating System)، ويندوز 10 و8، أن عملية إعادة التدشين تحتوي على إغلاق النظام إلى النقطة التي تحتاج فيها اللوحة الأساسية، لوحة الدائرة الكهربية الأساسية، التي تسمح بالاتصال بين المكونات الإلكترونية، إلى تشغيل عملية تهيئة أولية عند تشغيل جهاز الحاسوب بعد فصل الطاقة الكهربائية عنه تماماً.


لمستخدمي أجهزة ماك:

  • إذا كنت تستخدم نظام تشغيل ماك وليس ويندوز، فسوف تجد خيارات مماثلة.

  • استخدم خيار إعادة التشغيل إذا كان جهاز الحاسوب يعمل بشكل غريب، مثلما يحدث في حالة تجمّد مؤشر الماوس على الشاشة أو في حالة إضافة برامج جديدة.

  • استعمال خيار الإغلاق عندما تحتاج إلى إغلاق جهاز الكمبيوتر لفترة محددة.