الوسائد الذكية التي تساعد على تحسين نومك:

في الأونة الأخيرة اتجه المختصين والخبراء إلى تطوير تقنيات وأجهزة مراقبة النوم بشكل كبير جدًا بما يشمل: الأجهزة القابلة للارتداء، والوسائد الذكية (Smart Pillows)، والسرير الذكي (Smart Beds)، وحتى الروبوتات التي تساعدك على النوم بشكل أسرع وأطول مثل روبوت (Somnox)، وخلال السنوات العشر الماضية، زاد عدد الأبحاث حول اضطرابات النوم بمعدل لم يسبق له مثيل من قبل، حيث أظهرت العديد من الدراسات أن هناك ارتباطًا قويًا بين قلة ساعات النوم وزيادة الأمراض المزمنة، بما في ذلك: مرض السكري من النوع 2 وأمراض القلب والأوعية الدموية والسمنة والاكتئاب.

لذلك تم اعتبار النوم الأساس الثالث من أساسيات الصحة الجيدة بعد التغذية السليمة، والاهتمام بممارسة التمارين الرياضية بصورة منتظمة، بهذا تكمن أهمية أجهزة مراقبة النوم وكذلك انتشارها الواسع والتوجة لتقنيات ذكية تدعمها، ومن أبرزها الوسائد الذكية المصممة لتتبع عادات نومك ومساعدتك في تجنب مشاكل النوم وإصدار أصوات تساعدك على النوم من دون إزعاج من حولك.

أشهر الوسائد الذكية التي تساعدك على تحسين نومك:


وسادة (iSense Sleep Smart):

تعتبر هذه الوسادة واحدة من أشهر وأهم الخيارات المتاحة في الفترة الحالية، بهدف تحسين وتتبع النوم بسهولة، فهي تأتي مع جهاز لتتبع النوم (Tracker) ملحق بها، حيث يدمج بتطبيق على الهواتف الذكية، وتوفر لك مجموعة شاملة من بيانات النوم وتحليلها، وتقديم نصائح لتحسين نومك، وكما يوجد في منتصف الوسادة جهاز تعقب رفيع مزود بمستشعر طبي، لذلك لن تحتاج إلى ارتداء أي ملحقات إضافية أثناء النوم. وبمجرد تنزيل تطبيق (Sleepace) ومزامنته مع الجهاز، فإنه يقوم بمراقبة معدل ضربات القلب والتنفس لحظيًا ويقوم بتسجيل البيانات التالية:

  • معدل ضربات القلب.

  • معدل التنفس.

  • الوقت الذي تستغرقه لتنام.

  • دورات النوم خفيفة، متوسطة، عميقة.

  • مدى الأرق الذي تعاني منه قبل الاستغراق في النوم.

  • وقت النوم، ووقت الاستيقاظ.

  • عدد مرات الاستيقاظ، والتقلب في السرير، وكذلك عدد مرات مغادرة السرير.

بإمكانك من خلال هذا التطبيق الحصول على تقارير يومية وأسبوعية وشهرية عن نومك، ويعتبر التقرير اليومي هو الأكثر دقة ومعلومات مفصلة حول نومك، حيث يمكنك رؤية الإحصائيات والرسوم البيانية لمتابعة التغييرات في نومك، وهذا ما دفع الباحثين لإطلاق اسم الركن الثالث لصحة جيدة على النوم، بعد التغذية السليمة وممارسة التمارين الرياضية بانتظام، وقد ساهم ذلك في انتشار أجهزة مراقبة النوم ومن أبرزها الوسائد الذكية المصممة لتتبع عادات نومك، ومساعدتك في تجنب مشاكل النوم، وإصدار أصوات تساعدك على النوم من دون إزعاج من حولك.

وهناك خمس وسائد ذكية تساعد على تحسين النوم، وهي:

وسادة (iSense Sleep):

حيث تعتبر من أشهر خيارات تحسين وتتبع النوم يسلاسة، فهي تأتي مع جهاز لتتبع النوم (Tracker) الملحق بها، يُقرن بتطبيق على الهاتف، وتوفر مجموعة شاملة من بيانات النوم وتحليلها، وتقدم نصائح لتحسين النوم، وكما يتوفر في منتصف الوسادة جهاز تعقب نحيف مزود بمستشعر طبي، لذلك لن يكون هناك حاجة لارتداء أي ملحقات إضافية أثناء النوم، وبمجرد تحميل تطبيق (Sleepace) ومزامنته مع الجهاز، فإنه يقوم بمراقبة معدل ضربات القلب، والتنفس لحظياً.

وحيث يقوم بتسجيل العديد من البيانات لتشمل معدل ضربات القلب، معدل التنفس، الوقت الذي تستغرقه لتنام، دورات النوم، مدى الأرق الذي تعاني منه قبل الاستغراق في النوم وقت النوم، وكذلك وقت الاستيقاظ، عدد مرات الاستيقاظ والتقلب في السرير وعدد مرات مغادرة السرير.

بإمكانك من خلال هذا التطبيق الحصول على تقارير يومية وأسبوعية وشهرية عن نومك، ويعتبر التقرير اليومي هو الأكثر دقة ومعلومات مفصلة حول نومك، حيث يمكنك رؤية الإحصائيات والرسوم البيانية لمتابعة التغييرات في نومك، وكما تتضمن الوسادة منبهًا ذكيًا لإيقاظك عند النقطة المثلى في دورة نومك، كما يتيح التطبيق مشاركة البيانات مع الطبيب أو مدرب اللياقة البدنية، مما يوفر لهم صورة أكثر اكتمالًا عن نوم الشخص وصحته العامة.

وسادة (Goodnight Smart Anti-Snore):

هي الخيار الأنسب للاشخاص للذين يملكون مشكلة الشخير أثناء النوم، حيث يتوفر بها أجهزة خاصة تكشف عن وضع الرأس وأجهزة استشعار خاصة، وبمجرد ظهور هذه المشكلة من الشخير تنتفخ الوسادة للأعلى، لترفع الرأس برفق إلى الجانب، حيث تعمل هذه الوضعية الجديدة للرأس على العمل على توسيع الممرات الهوائية العلوية، حيث يتيح بذلك التنفس بشكل سليم، حيث تعمل الوسادة مع تطبيق للهواتف الذكية يحمل اسم (Nitelink2)، والذي يتيح مراقبة وقت النوم وجودته، بالإضافة لوقت الشخير وشدته.

وسادة (10Minds Motion):

تختلف عن سابقتها في أن تصميم هذه الوسادة يمتاز بكونه أكثر أناقة وجمالاً، حيث تكون مع أجهزة خاصة بالاستشعار الخارجي يُسمى (Solution Box)، لقوم بتمييز أنماط الشخير المختلفة، وذلك من خلال تدوينها وتحليلها للمستخدم، وكما تكون بالتزامن مع جهاز الاستشعار، وذلك لإجراء تعديلات دقيقة على موضع نوم المستخدم، من خلال نفخ أربع وسائد هوائية داخلية عند اكتشاف صوت الشخير، لإعادة وضع رأس المستخدم برفق، وتُساعد هذه الحركة الخفيفة في الرقبة والرأس على اتخاذ وضعية نوم مثالية للتنفس دون عوائق.

وكما تم تصُمم غطاء الوسادة بقدرات وميزات تمييز بين العرق والحرارة بشكل أكثر كفاءة حتى تبقى أكثر برودة، حيث تكون الوسادة متعلقة بتطبيق الهواتف الذكية الخاص بها، حيث يحتوي على بعض الوظائف الإضافية، بما في ذلك: القدرة على تسجيل مستويات الشخير وضبط انتفاخ الوسائد الهوائية، بالإضافة إلى الرسوم البيانية لتتبع تحسن عادات النوم لديك بمرور الوقت.

وسادة (Dreampad):

وهذا النوع من الوسادات مبنية على ميزات الصوت، حيث تتميز باحتوائها على مكبرات صوت تم تصميمها لتوفير صوت هادئ وواضح يمكنك سماعه، ولكن لا يمكن لأي شخص آخر بجوار المستخدم سماعه، وتعمل مكبرات الصوت المدمجة داخل الوسادة مع تطبيق للهواتف الذكية تتصل به عبر البلوتوث، ويمكن للمستخدم الاختيار من بين 10 مسارات صوتية مختلفة مصممة خصيصًا لتقليل الإجهاد وتحفيز الاسترخاء والمساعدة على النوم لفترة أطول.

وسادة (ZeeQ):

تحتوي على الكثير من أجهزة الاستشعار لتسجيل درجة الشخير من خلالها، ثم ليتم عن طريقها اهتزازات تساعد على تغيير وضع الرأس من دون الاستيقاظ، وكما تحتوي على مكبر صوت لا سلكي يمكن استخدامه لتشغيل موسيقى تساهم في سرعة النوم، بالإضافة لميزات التعقب المصممة لقياس مستوى عدم الراحة، وتأتي مع تطبيق للهواتف، يعمل على تحليل دورات النوم ومدة النوم والشخير والراحة في تقرير يومي مفصل، كما يُصنف عادات النوم للحصول على رؤية طويلة الأجل لكيفية تأثير نشاطك على نوعية النوم، وتكمن مشكلتها في عدم في عدم التركيز على ميزة محددة كما هو الحال في الوسائد السابقة، وهو ما يجعل من الصعب عليها القيام بأي منها بشكل جيد.