الإذاعة والتلفزيونالإعلام

ما ‏هو مستقبل الصورة الصحفية في الإعلام الإلكتروني؟

‏لا بُدَّ من التأكيد على أنَّ الإعلام الإلكتروني يؤكد على ضرورة تطوير الصور الصحفية ذات القدرة على التعامل مع نتائج الدراسة الواضحة المتعلقة في الصحافة الرقمية التي تهتم بشكل كبير في مفهوم المعالجة الصحفية الرقمية للصور الإعلامية، على أن تعبر عن مصداقية وموضوعية القضايا أو الموضوعات الإخبارية المقدمة.

 

‏نبذة  عن مستقبل ‏الصور الرقمية في الإعلام الإلكتروني

 

‏أكدت الدراسات الصحفية المعنية في التقدم الكبير والمتطور للصور الصحفية الحاصلة في مجال العصر الرقمي، على أن هنالك مجموعة من الاعتبارات التي تؤكد على بعض الإمكانيات التي تقدمها عند عملية التصوير الرقمية سواء كان ذلك في سرعة الإنتاج أو في الجودة العالية أو الدقة الواضحة في إرسال أو انخفاض التكاليف المترتبة على عملية التقاط الصور الإعلامية الرقمية.

 

كما كان للصور الإعلامية الصحفية في الإعلام الإلكتروني صدى كبير وخاصة في قدرته على تحديد بعض الخطوط الحمراء التي يجب معالجتها؛ من أجل عدم فقدان الصور الصحفية لبعض المصداقية أو المكانة الواضحة في نقل المصطلحات أو المعاني الإعلامية.

 

‏والجدير بالذكر أيضاً فلقد كان مستقبل الصور الصحفية في ظل التطورات التكنولوجية الحديثة قادرة على الاهتمام بكافة الجوانب أو العناصر المستقبلية ذات التعامل مع المجالات الرئيسية المتعلقة بمفهوم الإعلام الإلكتروني النوعي أو المتخصص وخاصة في قدرتها على تقديم صور إعلامية وصحفية قادرة على تحديد الثورة العلمية والتكنولوجية في التعامل مع التطورات الهائلة ذات المنظومة الإعلامية الحضارية، كما يتم بواسطتها إبراز مجموعة من الأدوار التي يقوم بها الإعلام الإلكتروني الجديد على اعتبارها بمثابة أداة أو وسيلة تؤكد على مكونات المنظومة الإعلامية المستحدثة وخاصة أثناء عملية تقديم مهمة واضحة لمفهوم التصوير الصحفي في الإعلام الإلكتروني.

 

‏مستقبل الصحافة في الإعلام الإلكتروني

 

‏يلعب الإعلام الإلكتروني أهمية كبيرة في تطوير الصور الصحيفة المقدمة، على أن يتم من خلالها إتاحة مجموعة من الفرص الفريدة؛ من أجل التعرف على كافة المعلومات أو المعارف الإعلامية ذات الأطراف المتعلقة بالقيم الثقافية أو التكنولوجيا أو السياسية، مع أهمية إدراك كافة المشكلات المعرفية التي يتم بواسطتها تسجيل كافة الموضوعات الإخبارية من زوايا متنوعة، على أن يتم تعديلها وفقا لمفهوم التصديق للصور الصحفية التي يتم تقديمها.

 

‏فلقد ركزت التقارير الصحفية المصورة على تلك القدرات الإدراكية التي يجب تطويرها؛ من أجل تحمل المسؤوليات الواضحة أمام عملية الاتصال، بحيث يتم مراعاة الأمانة أو العدالة أو الدقة بالنسبة للجمهور الإعلامي، مع أهمية التطرق إلى كافة الأفكار الصحفية التي تنادي في حرية الصورة الإعلامية في الإعلام الإلكتروني، كما يجب تنميتها بطريقة تؤكد على أهمية انتقاء عينة عشوائية أو منتظمة وقادرة على إجراء الدراسات المرتبطة في التصوير الرقمي وكيفية التقاطها تبعاً للمعالجة الرقمية الصحفية، وما هي أنواع أو أشكال الكاميرا الرقمية التي لا بُدَّ من استعمالها؛ من أجل التعامل مع مهارات التصوير الرقمي ذات الأهمية الكبيرة وكيفية زيادة فاعليتها، وذلك وفقاً للمحددات أو المهارات التي تشير إلى الأرشيف الرقمي.

 

‏بالإضافة إلى ذلك فإنَّ أهمية التصوير الإعلامي الرقمي يساهم في كيفية إجراء بعض البحوث الإعلامية التي تشتمل على تغيرات واضحة متعلقة بالصور الصحفية التي تؤكد على أهمية انتقاء معايير الحقيقة المرتبطة بالصحف المصورة، على أن تكون قادرة على الاستحواذ على كافة المشكلات الأخلاقية أو الاجتماعية أو الاقتصادية أو السياسية أو القانونية وكيفية معالجتها، وذلك من خلال دراسة التأثيرات المستقبلية للصور الإعلامية أو الصحفية في الإعلام الإلكتروني وكيفية مواكبة التطورات المستقبلية التي قد تساعد على إجراء واضح للمعايير أو الاعتبارات الدالة على ضرورة انتقاء دلائل أو حجج أو براهيم تؤكد على أهميتها في الميادين الإعلامية المختلفة.

 

‏كما وتؤكد الدراسات الإعلامية على كيفية التقريب ما بين الصور الإعلامية الحقيقية وما بين النظرية، على أن يكون المصور الصحفي قادر على تقديم الأدلة التي تؤكد على مصداقية الصورة الصحفية التي يقدمها والعمل على تحويلها وفقاً لأسس الإعلام الإلكتروني أو الرقمي وكيفية تقديمها للجماهير الإعلامية النوعية، ‏بحيث تكون هذه الجماهير قادرة على تحديد المصطلحات الإعلامية الواضحة في كيفية انتقاء الموضوعات الإخبارية التي تحتاج إلى صور صحفية وكيفية إعداد تقارير مصورة تكون قادر على الاستحواذ على كافة المجالات الرئيسية سواء كانت رياضية أو فنية أو ثقافية أو اجتماعية أو مجتمعية وغيرها.

 

المصدر
كتاب الإعلان الإذاعي والتلفزيوني/ د. محمد السيد. كتاب الإعلان الصحفي/ د. محمد الحفناوي. كتاب الصحافة والإذاعة المدرسية/ محمد حسن اسماعيل.كتاب الصحافة المتخصصة/ د. صلاح عبد اللطيف.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى