الجغرافياالجغرافيا الطبيعية

بحيرة شامبلين

اقرأ في هذا المقال
  • ما هي بحيرة شامبلين
  • جغرافية بحيرة شامبلين

ما هي بحيرة شامبلين؟

 

بحيرة شامبلين هي بحيرة طبيعية للمياه العذبة توجد في أمريكا الشمالية، تقع أساساً داخل حدود الولايات المتحدة (في ولايتي فيرمونت ونيويورك) ولكن أيضاً عبر كندا والولايات المتحدة الحدود مع مقاطعة كيبيك الكندية، كما يشمل جزء نيويورك من وادي شامبلين الأجزاء الشرقية من مقاطعة كلينتون ومقاطعة إسيكس، ومعظم هذه المنطقة جزء من (Adirondack Park).

 

كما توجد مرافق ترفيهية في المنتزه وعلى طول الساحل غير المطوّر نسبياً لبحيرة شامبلين، حيث تقع مدن بلاتسبرج ونيويورك وبرلنغتون وفيرمونت على الشواطئ الغربية والشرقية للبحيرة على التوالي، وتقع بلدة تيكونديروجا بنيويورك في الجزء الجنوبي من المنطقة، ويقع جزء كيبيك في بلديات المقاطعات الإقليمية في (Le Haut-Richelieu ،Brome-Missisquoi)، وأيضاً يوجد عدد من الجزر في البحيرة، أكبرها تشمل (Grand Isle ،Isle La Motte ،North Hero)، وكلها جزء من (Grand Isle County) في فيرمونت.

 

جغرافية بحيرة شامبلين:

 

وادي شامبلين هو الوحدة الواقعة في أقصى الشمال من نظام التضاريس المعروف بوادي أبالاتشي العظيم، والذي يمتد بين كيبيك وكندا إلى الشمال وألاباما والولايات المتحدة إلى الجنوب، حيث يعد وادي شامبلين قسمًا فيزيوغرافياً لوادي سانت لورانس الأكبر، والذي يعد بدوره جزءاً من القسم الفيزيوجرافي لأبالاش الأكبر.

 

بحيرة شامبلين هي واحدة من العديد من البحيرات الكبيرة المنتشرة في قوس عبر لابرادور في كندا وشمال الولايات المتحدة والأقاليم الشمالية الغربية لكندا، كما أنها البحيرة الثالثة عشر من حيث المساحة في الولايات المتحدة، وتبلغ مساحة البحيرة حوالي 490 ميلاً مربعاً (1،269 كم 2)، ويبلغ طول البحيرة 107 أميال (172 كم) وعرضها 14 ميلاً (23 كم) في أوسع نقطة، ويبلغ أقصى عمق لها حوالي 400 قدم (120 متراً)، وتختلف البحيرة موسمياً من حوالي 95 إلى 100 قدم (29 إلى 30 م) فوق مستوى سطح البحر.

 

تقع بحيرة شامبلين في وادي بحيرة شامبلين بين الجبال الخضراء في فيرمونت وجبال أديرونداك في نيويورك، ويتم تصريفها شمالاً من خلال نهر ريشيليو الذي يبلغ طوله 106 ميلاً (171 كم) في نهر سانت لورانس في سوريل تريسي في كيبيك شمال شرق ومصب نهر مونتريال في كيبيك، كما أنها تستقبل المياه من بحيرة جورج التي يبلغ طولها 32 ميلاً (51 كم)، لذلك يجمع حوضها المياه من المنحدرات الشمالية الغربية للجبال الخضراء والقمم الشمالية الشرقية لجبال آديرونداك.

 

وتمتد شبه جزيرة البرك (المعروفة أيضاً باسم لسان ألبورج) جنوباً من شاطئ بحيرة كيبيك إلى فيرمونت ومقاطعة بوينت، وهي أقصى طرف جنوبي من رعن صغير يبلغ مساحته حوالي 2 فدان (1 هكتار) على بعد أميال قليلة (كيلومترات) إلى الشمال الشرقي من بلدة (East Alburgh) في فيرمونت، متصلة برا ببقية الولاية فقط عبر كندا، وهذا تمييز مشترك مع ولاية ألاسكا وبوينت روبرتس وواشنطن ونورث ويست أنجل في مينيسوتا، وكل هذه مقتنيات عملية للولايات المتحدة متاخمة لكندا، وعلى عكس الحالات الأخرى توفر جسور الطرق السريعة عبر البحيرة وصولًا مباشرًا إلى شبه جزيرة البرك من داخل الولايات المتحدة (من ثلاثة اتجاهات).

 

يعبر طريقان فوق البحيرة ويربطان بين فيرمونت ونيويورك:

 

  • منذ نوفمبر 2011 عبر جسر بحيرة شامبلين الجزء الجنوبي من البحيرة وربط تشيمني بوينت في فيرمونت مع كراون بوينت في نيويورك، كما حل محل جسر (Champlain) الذي تم إغلاقه في عام 2009 بسبب مشاكل هيكلية حادة كان من الممكن أن تؤدي إلى انهيار.

 

  • إلى الشمال تمتد (US 2 من Rouses Point) في نيويورك إلى مقاطعة (Grand Isle) في فيرمونت في بلدة (Alburgh)، قبل أن تستمر جنوباً على طول سلسلة من الجزر باتجاه (Burlington)، وإلى الشرق يمتد طريق فيرمونت 78 من تقاطع مع (US 2) في ألبورج عبر شرق ألبورج إلى سوانتون، كما يمتد طريق (2-VT 78) الأمريكي تقنيًا من البر الرئيسي لنيويورك إلى امتداد البر الرئيسي بين ذراعي البحيرة ثم إلى البر الرئيسي في فيرمونت، لكنه يوفر طريقاً مباشرًا عبر الذراعين الرئيسيين للجزء الشمالي من البحيرة.

 

تم ربط بحيرة شامبلين بقناة إيري عبر قناة شامبلين منذ الافتتاح الرسمي للقناة في 9 سبتمبر 1823، وهو نفس اليوم الذي تم فيه افتتاح قناة إيري من روتشستر على بحيرة أونتاريو إلى ألباني، وهي تتصل بنهر سانت لورانس عبر نهر ريشيليو، حيث تتخطى قناة شامبلي منحدرات النهر منذ عام 1843، وإلى جانب هذه الممرات المائية تعد البحيرة جزءاً من ممر البحيرات إلى الأقفال.

 

تم اقتراح مشروع (Lake Champlain Seaway) وهو مشروع لاستخدام البحيرة لجلب السفن العابرة للمحيط من مدينة نيويورك إلى مونتريال، في أواخر القرن التاسع عشر واعتبر متأخراً في الستينيات، لكنه رفض لأسباب مختلفة، كما تعد البحيرة أيضًا جزءًا من مسار (Northern Forest Canoe Trail) الذي يبلغ طوله 740 ميلًا، والذي يبدأ في أولد فورج في نيويورك وينتهي في فورت كينت في مين.

المصدر
علي احمد غانم/الجغرافيا المناخية/2003.يحيى الحكمي/الجغرافيا الطبيعية/2012.علاء المختار/أساسيات الجغرافيا الطبيعية/2011.محمد صبرى محسوب/مبادئ الجغرافيا المناخية والحيوية/2007.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى