الجغرافيادول العالممدن سياحية

جمهوريّة سنغافورة

اقرأ في هذا المقال
  • التعريف بجمهوريّة سنغافورة.
  • أهم الأماكن السياحيّة فيها.
  • الأكلات المشهورة في جمهوريّة سنغافورة.
  • أغرب العادات في جمهوريّة سنغافورة.

تقع جمهوريّة سنغافورة في قارّة آسيا، في جنوب شِبه جزيرة الملايو، حيث تتكوّن من جزيرة ساحليّة يُحيط فيها العديد من الجُزر الصّغيرة، وتُعدّ سنغافورة أكبر ميناء بحري في جنوب شرق آسيا؛ لِذلك فإنّها تُصنّف ضمن أكثر الأماكن البحريّة ازدحاماً بالمسافرين من جنوب آسيا، حيث ينتقلون بِواسطة ميناء سنغافورة إلی الدّول الآسيويّة الأُخری.

وأعلنت جمهوريّة سنغافورة استقلالها عن الفدراليّة الماليزيّة في عام 1963 للميلاد، وتُعتبر “مدينة سنغافورة” العاصمة الاقتصاديّة والسياسيّة لجمهوريّة سنغافورة، وتُعدّ “قمّة بوكيت تيما هيل” أعلی قمّة في البلاد، ويُعدّ “الدّولار السنغافوري” العُملة الرسميّة المُستخدمة فيها.

وتُعدّ “اللغة الماليزيّة” اللغة الرسميّة في سنغافورة، بالإضافة إلی اللغة الصينيّة، والإنجليزيّة، والتاميليّة، والمالاويّة، وكما تُعدّ “الدّيانة البوذيّة” الدّيانة الرسميّة في البلاد، بالإضافة إلی الدّيانة الإسلاميّة، والطاويّة، والمسيحيّة، والهندوسيّة، واللادينيّة، وتتنوّع الأعراق في سنغافورة، حيث يوجد فيها الماليزيّين، والهنديّين، والصينيّين.

وتتنوّع التّضاريس في جمهوريّة سنغافورة، حيث يوجد فيها والعديد من التِّلال، والغابات الاستوائيّة والمطريّة، بالإضافة إلی المُستنقعات المائيّة، والجِبال، والعديد من المحميّات الطبيعيّة، وتعتمد جمهوريّة سنغافورة في اقتصادها علی الموارد الطبيعيّة بشكل أساسي، كـَالموانئ والأسماك.

كما تعتمد جمهوريّة سنغافورة في اقتصادها علی التّصدير، حيث تقوم بتصدير المُنتجات المحليّة إلی الدّول الأُخری، كـَالإلكترونيّات، والمُعدّات، والآلات، ومُعدّات التّنقيب عن النّفط، الخدمات الماليّة، الكيميائيّات، الخضراوات، الفواكه، وتكرير البترول.

وتلعب السّياحة دوراً مهمّاً في اقتصاد جمهوريّة سنغافورة، حيث يوجد فيها العديد من الأماكن التاريخيّة، والأثريّة، والسياحيّة، بالإضافة إلی العديد من المنتجعات، والفنادق، والحدائق، والمُنتزهات، وتستقطب العديد من السيّاح من مختلف أنحاء العالم؛ للتمتّع بمناظرها الخلّابة.

ويُمكنك زيارة جمهوريّة سنغافورة والتجوّل فيها، واستكشاف معالمها التاريخيّة والأثريّة والسياحيّة، ويُمكنك الذّهاب إلی أسواقها الشعبيّة، وشراء كلّ ما تحتاجه منها، ويُمكنك أيضاً الذّهاب إلی المقاهي والمطاعم المُنتشرة فيها، وتذوّق أشهی المأكولات المحليّة، ولا تنسی التقاط العديد من الصّور التذكاريّة للدّولة.

أهم الأماكن السياحيّة فيها:

السّياحة في العاصمة سنغافورة:

تقع مدينة سنغافورة”العاصمة” في سنغافورة، وتُعتبرأكبر مدنها، وتًعني كلمة سنغافورة “حديقة الأسد”، ويُعتبر أسد ميرليون “أسد برأس سمكة” ويدلُّ على ثقافة وتراث سنغافورة، وهو الشِّعار الرسمي للبلاد، وتُعدّ اللغة الرسميّة لسنغافورة هي الإنجليزيّة، وأيضاً لغة التاميل والملايو والصينيّة، كما تُعتبر معدَّلات البطالة منخقضة في سنغافورة.

الأكلات المشهورة في جمهوريّة سنغافورة:

  • طبق الأرز والدجاج الهيناني (Rice And Chicken Henani):
    يُعتبر من الأطباق المفضّلة في سنغافورة، تتكوّن من الدجاج، الأرز، مرقة الدجاج، ويُمكنك إضافة صوص فوق الدجاج.

  • السرطان البحري الحار (Hot Carb):
    يُعتبر من الأطباق المشهورة في سنغافورة، ومن المكوّنات الأساسيّة فيه “الشطَّة”، حيث يتم تقطيع السَّرطان إلى قطع صغيرة، وتتبيله بالصُّوص الحار، والكاتشب، والبيض، ويُقدّم مع الخبز.

  • اللاسكا (Alaska):
    يُعتبر من الأطباق الشعبيّة، ويتكوّن من نودلز، حساء الكاري الحار، جوز الهند، الجمبري، البيض، لحم الدجاج، ويُمكنك إضافة الأصداف البحريّة إليه.

  • شار كوري تيوي (Char Kuay Teow):
    يُعدّ من الأطباق الشهيرة، يتكوّن من النودلز العريضة المقليّة مع صوص الصويا، الفول، كفتة السَّمك، المحار، السَّجق الصِّيني.

  • هوكين براون مي (Hokkien Prawn Mee): 
    يتكوّن من نودلز الحوكين، القريدس، الحبار، شرائح الدَّجاج، كفتة السَّمك، يوضع فوقهم القليل من صوص الصُّويا، الشطَّة، الخلِّ.

  • تشبنق تنق (Cheng Tng):
    تُعتبر من الحلويات المشهورة في سنغافورة، وهو عبارة عن حساء طازج، مادة هلاميّة طحلبيّة، بذور اللوتس، القطر، ويتمُّ تقديمه بارداً أو ساخناً.

  • كيوه (Kuih):
    عبارة عن قطع كيك صغيرة، المكوّن الأساسي لها “حليب جوز الهند”، وتحتوي على فاكهة الموز، وقد تحتوي على نكهات أُخرى.

أغرب العادات في جمهوريّة سنغافورة:

  • بيع ومضغ العلكة:
    وفقاً لقانون الدَّولة في سنغافورة، تصل عقوبة بيع العلكة إلى حوالي 100 ألف دولار، أو سجن لمدَّة عامين؛ لأنَّ تنظيف العلكة من المقاعد، والشَّوارع، والأزقّة، وأبواب القطارات، يستغرق وقتاً طويلاً ومالاً وفيراً لإزالتها.

  • الموسيقى في الأماكن العامّة:
    ضمن قانون الدولة يُمنع لأيِّ شخص العزف في الأماكن العامّة، أو حتى الغناء فيها؛ لأنَّك قد تسبِّب الإزعاج لشخص ما، وعقوبة العزف أو الغناء في الأماكن العامّة، هي الغرامة أو السجن لمدَّت ثلاثة أشهر أو كليهما.

  • الدخول إلى الواي فاي الخاص بشخص آخر:
    يوجد قانون صارم في الدولة خاص بسرقة الإنترنت من الواي فاي بشخص آخر، فإذا قُبض عليك وقد دخلت إلى شبكة شخص ما، فإنَّك ستغرّم مبلغ 10 الآف دولار، أو السجن لمدَّة ثلاثة سنوات، أو كليهما.

  • إطعام الحمام:
    إطعام الحمام في سنغافورة سيكلّفك غرامة 500 دولار؛ لأنَّك بمجرد إطعامك للحمام في الحدائق، سوف تنتشر الأمراض المعدية من الطيور إلى البشر، عن طريق فضلاتهم الملوّثة، وسيتم مقاضاة الذين يرمون الطعام للطيور.

  • العبور العشوائي للمشاة:
    إذا عبرت الشارع بعيداً عن أماكن العبور للمشاة في سنغافورة، فإنَّك ستغرّم من 20-1000 دولار، وثلاثة أشهر سجن، وإذا قمت بهذا الفعل مرتين فإنَّ عقوبتك ستتضاعف إلى 2000 دولار غرامة، و6 أشهر سجن.

المصدر
صفحة سنغافورة في خريطة الشارع المفتوحة.صفحة سنغافورة في ميوزك برينز.صفحة سنغافورة في GEO NAMES ID.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى