التغذية والحملالحمل والولادة

المكملات الغذائية والحمل

اقرأ في هذا المقال
  • أنواع المكملات الغذائية خلال فترة الحمل
  • نصائح عامة في تناول المكملات الغذائية

منذ العقود القديمة ينصح الأطباء في ضرورة استعمال الأم للفيتامينات والمكملات الغذائيّة خلال فترة الحمل، لذلك عند معرفتها بخبر الحمل تنتظم في تناول بعض أنواع المكملات الغذائيّة، بحيث أنة يتغيّر نوعها وجرعتها على طول فترة الحمل.

يجب أن تنتبه الأم على تناول الأغذيّة للحصول على العناصر الغذائيّة الضروريّة لضمان صحتها وصحّة طفلها. أيضاً إن الأغذية الغنية بالدهون ضرورية كأساس للنظام الغذائي، بحيث أن امتصاص كثير من العناصر الغذائيّة المهمّة داخل الجسم لا يتم إلا في وجود هذه الدهون.

أنواع المكملات الغذائية خلال فترة الحمل:

تشمل المصادر الأساسية للدهون المشبعة:

  • الحليب ومنتجات الألبان: خصوصاً من الأبقار التي تتغذى من الأعشاب (كوبان من اللبن كامل الدسم يومياً، و4 ملاعق من الزبد).

  • البيض: بيضتين يومياً.

  • الأغذية البحرية: خصوصاً الأسماك الدهنية، مثل السردين والسلمون.

  • الكبد: يحتوي أيضاً كبد البقر على مصدر مهم من الدهون.

  • شوربة الكوارع.

إن النظام الغذائي الذي يحتوي على كميات من الدهون مُقلق جداً لكثير من النساء، لكن تأكدي أن هذه الكمية تحتوي فقط على الكميّات الضّروريّة للجسم لكي يقوم بوظائفه الحيوية. لا تنسِ تناول الفواكة والخضراوات بكميات معقولة، فهي تساعد عن اكتمال نظامك الغذائي والاستفادة منه على أكمل وجه.

حمض الفوليك:

إن حمض الفوليك من الفيتامينات المهمّة خلال فترة الحمل، إذ إنه يمنع الإصابة بالعيوب الخلقية للجنين، كشلل الحبل الشوكي، لذلك يجب عليكِ الحرص على تناول 400 ميكروجرام من حمض الفوليك في اليوم الواحد خلال فترة الحمل وحتى الأسبوع 12 من الحمل، كما يجب تناول الأطعمة التي تحتوي على حمض الفوليك مثل، الخضروات الخضراء، السمن النباتي، والخبز والأرز البني.

الأوميجا 3:

يساعد الأوميجا 3 على تثبيت الحمل وتطور نموّ الجهاز العصبي للجنين، إن تناول الكميّة المطلوبة من الأوميجا 3 خلال فترة الحمل يساعد على تطور الجهاز العصبي بصورة أفضل لدى الطفل، يؤثّر التطور على القدرات الذهنية وحركات وبصر الجنين، وربما يقلل من احتمالية الإصابة بالربو في المستقبل.

نصائح عامة عند تناول المكملات الغذائية:

  • عدم الإفراط في تناول المكملات الغذائية والفيتامينات، لأنها إذا زادت كميتها يمكن أن تضر في نموّ الجنين.

  • تجنّب المكملات الغذائيّة التي تحتوي على فيتامين أ بكثرة، لأن الطفل يحتاج إلى بعض من فيتامين أ وليس الكثير منه.

  • حمض الفوليك من أهم المكملات الغذائيّة والفيتامينات خلال فترة الحمل، فحاولي الإكثار من تناوله من خلال الأطعمة التي تحتوي عليه مثل السبانخ.

المصدر
كتاب غذاء الحامل/د.معين ريشاصحة الأم في فترة الحمل وما بعد الولادة/أ. جواد كاظمالغذاء المثالي للحامل/د. أيمن الحسيني

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى