الجمبازالرياضة

أهمية الوقوف على اليدين في الجمباز

اقرأ في هذا المقال
  • أهمية الوقوف على اليدين في الجمباز

الجمباز: هي رياضة تختبر القوة والتوازن والقدرة على ثني الجسم وأداء حركات بهلوانية، مثل ألعاب القوى والمصارعة. وتحتوي على أداء سلاسل الحركات في الأجهزة المختلفة. وبطولات الجمباز الفني للرّجال تحتوي على 6 أجهزة هي: البساط الأرضي، حصان الحلق، الحلق، حصان القفز، أمّا بطولات السيدات فتحتوي الجمباز الفني والإيقاعي.

أهمية الوقوف على اليدين في الجمباز:

  • تُحسّن وصول الدم إلى العيون عندما تكون وضعية الجسم رأس على عقب، فإن ذلك يؤدي إلى وصول كميات إضافية من الأكسجين والمواد الغذائية إلى منطقة الرأس والعينين، وهذا قد يكون مفيدًا للاعبين المصابين بالضمور البقعي وغيرها من الأمراض العينية.

  • زيادة وصول الدم إلى فروة الرأس، فمن المعروف أن الوقوف على اليدين طريقة فعالة لزيادة كمية المواد المغذية التي تصل فروة الرأس عند اللاعب؛ ممّا ينعكس بشكل إيجابي على عملية تغذية بصيلات الشعر وزيادة تزويدها بالأكسجين والمواد الغذائية.

  • تقوية الذراعين والكتفين ممّا يحتاج الوقوف على اليدين من اللاعب وأن يضغط بقوة باتجاه الأرض، مرتكزاً على ذراعيه وكتفيه وظهره، وبذلك، تكون هذه الوضعية مهمة جداً لدعم قوة تلك الأعضاء وزيادة التحمل العضلي عند اللاعب.

  • تحسين عملية الهضم يؤدي وقوف اللاعب على يديه دور إيجابي في تحسين عملية الهضم عنده؛ إذ إنه يساهم في تحريك الطعام العالق في المعدة وإطلاق الغازات المحبوسة وزيادة تدفق الدم إلى جميع أعضاء الجهاز الهضمي؛ ممّا يعني تعزيز امتصاص المواد الغذائية ونقلها إلى الخلايا، ومضاعفة هذه الفائدة إذا تمكّن المرء من تنظيم عملية تنفسه بشكل جيد خلال الوقوف.

  • تقليل تراكم السوائل في القدمين؛ بحيثُ يوجد الكثير مصابين بالوذمة بسبب الوقوف طويلاً على القدمين ممّا يؤدي إلى احتباس السوائل فيهما. وللسيطرة على هذه المشكلة، يجب على اللاعب أن يقف على يديه بعض الوقت؛ حتى يتخلص من السوائل المتراكمة ويقلل حالة الضيق والألم الناجمة عن الوذمة.

  • زيادة التركيز يؤدي الوقوف على اليدين إلى زيادة تدفق الدم إلى الدماغ، وهذا بدوره يدعم وظائفه المختلفة، فتزداد قدرة اللاعب على التركيز، وبذلك يبقى دماغ الإنسان حرصاً على سلاسة وظائفه.

  • تخفيف مشاعر التوتر والقلق وفوائد الوقوف على اليدين لسيت بجسد الإنسان فقط، بل هي مفيدة لصحته الذهنية والنفسية، فالوقوف على اليدين متبوع بالتنفس الطويل والبطيء وكفيل بمنح اللاعب الهدوء والسكينة، وتخليصه من مشاعر القلق أو التوتر أو الخوف التي تصيب اللاعب.

  • تقوية قبضة اليد وذلك عندما يقف الإنسان على قدميه، فإن الكعبين للاعب يكون كل منهما ثابت على الأرض ويحرصان على وضعية المستقيمة خلال المشي، ويحتاج الوقوف على اليدين استخدام أصابع اليد ومفاصلها من أجل التوازن والبقاء بوضعية مستقيمة خلال ممارسة هذه الرياضة، وهذا يزيد القوة.

المصدر
تدريب الجمباز. موسى فهمي.أسس العملية في تعليم الجمباز.الشاذلي.فن الحركات الأرضية. أحمد شحادته.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى