الرياضةكرة اليد

الانتقاء الرياضي في كرة اليد

اقرأ في هذا المقال
  • أهداف الانتقاء في كرة اليد.
  • يتم تحقيق الأهداف في كرة اليد عن طريق الخطوات الآتية.

لا بد من التنويه على أنَّ عملية الانتقاء الرياضي في كرة اليد هي اختبار لجميع القدرات التي يمتلكها الأفراد بأنواعها المختلفة المهارية، البدنية، النفسية، الذهنية، والوظيفية للذين يريدون ممارسة رياضة كرة اليد، ولا بد من مقارنة جميع هذه المهارات التي يمتلكها الأفراد مع جميع متطلبات تخصص كرة اليد.

ومن خلال عملية الانتقاء يتم اختبار أفضل المهارات المتوفرة لدى اللاعبين، يتم اختيار الأفضل من بينهم، ولا بد من التنويه على أنَّ عملية الانتقاء تتم على فترات زمنية على مراحل مختلفة للإعداد الرياضي.

أهداف الانتقاء في كرة اليد:

 1- يهدف الانتقاء إلى مساعدة جميع الأفراد بالوصول إلى المستويات الرياضية العليا، ولا بد من التنويه على أنَّه يتم انتقاء أفضل الأفراد من بين جميع الأفراد الذين يمتلكون المواهب والقدرات.

2- يهدف الانتقاء إلى التعرف وبشكل سريع على جميع الموهوبين الرياضيين في كرة اليد.

3- يهدف الانتقاء إلى توجيه الأطفال إلى ممارسة لعبة كرة اليد؛ لكن لا بد من التنويه على أهمية أن تناسب هذه النشاطات قدرات الأطفال وإمكانياتهم.

4- يهدف الانتقاء في كرة اليد إلى تحسين ورفع الحماس للأفراد لممارسة هذا النشاط، والتدريب على جميع مهاراته.

5- تهدف عملية الانتقاء في كرة اليد إلى التحسين من الاقتصاد في الجهد والمال من حيث عملية التدريب الرياضي.

6- تهدف عملية الانتقاء إلى تحديد جميع المواصفات والمتطلبات من جميع أنواعها “المورفولوجية” والبدنية والحركية التي لا بد من توفرها في جميع الأفراد في كرة اليد للوصول إلى التفوق في النشاط الرياضي.

يتم تحقيق الأهداف في كرة اليد عن طريق الخطوات الآتية:

 1- لا بد أن تتم عملية الانتقاء في كرة اليد عن طريق القيام بتحديد جميع الصفات النموذجية التي لا بد من توافرها في الأفراد، على سبيل المثال: الصفات البدنية، المهارية، والخُطَطيَّة.

2- لا بد أن يتم تحديد جميع المتطلبات الدقيقة التي لا بد من توافرها في جميع الأفراد، الذين يريدون تحقيق النجاح في كرة اليد.

3- من المهم وضع نماذج في عملية الانتقاء؛ حيث أنَّ هذه النماذج تحتوي على المواصفات المثلى لأفضل اللاعبين.

4- لا بد من التنويه على أهمية التنبؤ؛ حيث أنَّها تُعَدّ من أهم واجبات الانتقاء في كرة اليد للوصول إلى أفضل الأفراد، ويؤدي التنبؤ في الانتقاء إلى تحديد المستقبل للفرد الرياضي خصوصاً منذ الصغر.

5- لا بد أن تكون عملية الانتقاء منظمة وتمتاز بالفاعلية؛ حيث أنَّ الانتقاء المُنظّم يسهل هذه العملية لاختيار الأفراد للموهوبين.

المصدر
دليل الأخصائي الرياضي لتخطيط البرامج للمعاقين ذهنيا، ‎عثمان سيد قطب، طارق حسين، 2010كرة اليد للجميع، منير جرجس، 1994الأسس في الانتقاء الرياضي، عزت محمود كاشف، 1987

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى