الرياضةالكارديو

الطرق الصحيحة لاستخدام أجهزة تدريب الكاريو في المنزل

اقرأ في هذا المقال
  • الطرق الصحيحة لاستخدام أجهزة تدريب الكارديو في المنزل

تُعَدّ ممارسة رياضة الكارديو من أهم الرياضات التي تؤدي إلى تقوية عضلة القلب، التحسين بشكل كبير من الدورة الدموية، التحسين من عملية الأيض عن طريق التحسين من عمليات التمثيل الغذائي، التحسين من عمل الغدد الهرمونية بشكل كبير، التخفيف من أي عَرض قد يؤدي إلى اكتئاب الفرد والتقليل من شعور الأفراد بالتعب. وممارسة الكارديو تبعد الطاقات السلبية، مثل: القلق، التوتر والضغط النفسي؛ حيثُ يؤدي التوتر إلى زيادة الشهية، وبالتالي الزيادة من السعرات الحرارية المتناولة.

الطرق الصحيحة لاستخدام أجهزة تدريب الكارديو في المنزل:

  1. يجب على الفرد قبل أن يقوم بتشغيل جهاز تدريب الكارديو أن يكون لديه خلفية عنه، بمعنى يجب أن يتعرف على أجزاء الجهاز وكيفية استخدامه، وكيفية التحكم بالسرعات الخاصة به والخيارات الموجودة، ومراجعة دليل التشغيل الخاص به، ويجب معرفة أمور الأمان والتحذيرات الضرورية بالاستخدام المناسب.وعند الاستعداد للبدء، يجب أن يقوم بتجهيز زجاجة ماء خاصة بالفرد ووضعها في المكان المخصص لها على الجهاز قبل أن يقوم بتشغيله، ومن المهم جداً ترطيب الجسم بشرب المياه قبل وخلال وبعد التمرين.

  2. يجب التأكد من عدم وجود أجزاء من الملابس التي يمكن أن تعلق مع الأيدي، أو وحدة التحكم الخاصة بالجهاز خلال الجري للحرص على السلامة، والحافظ على ترطيب الجسم بشرب الماء حتى لا يصاب بالجفاف أو الهبوط، ولا يجعل الجهاز شديد السرعة، ويجب أن يتم مسك الدرابزين أو وحدة التحكم خلال ممارسة الكارديو، كما يجب عدم القيام بالنظر للأسفل عند استخدام أجهزة تدريب الكارديو حتى لا يتم الوقوع عن الجهاز.

  3. الجلوس غير المناسب على أجهزة التدريب؛ حيثُ يجب الانتباه أنّ لكل أجهزة التمرينات البدنية المتنوعة يوجد ركائز للظهر، ويجب أن يلصق الجزء الخلفي إلى هذه الركائز والحرص على ظهر مفرود خلال الجهد والراحة. وإذا كان الظهر ليس مستقيم بشكل كامل خلال القيام بالتدريب، فيكون عبء كبير على الفقرات؛ ممّا يمكن أن يؤدي للألم والإصابات.

  4. التمسك الجيد بدعائم أجهزة التدريبات الهوائية؛ حيثُ أنّ أجهزة مسارات المشي الثابتة وأجهزة “التزلج ” تكون مزوَّدة بدعائم، فالهدف منها هو عدم فقدان التوازن خلال التدريب، وهذه الركائز عادة ما تكون من الأمام أو على الجانبين، لكن يجب الانتباه بأنهم متكئين عليها خلال التدريب الهوائي، ويجب أن لا يتم نقل الجهد إلى اليدين، وبذلك يقللون من العبء على العضلات الأكثر أهمية ضمن تدريبات الرجلين، الظهر والبطن، ويراعى بالإمساك بها بشكل بسيط ولمسها بأطراف الأصابع، ولكن من دون تلقي تعزيز منها للوزن.

المصدر
الجري تاريخ غير تقليدي، ثور جوتاس، 2012الرياضة واﻟﻤﺠتمع، أمين أنور الخولي، 2002كيف الصحة، عبدلله الحريري، 2013تمارين المشي لصحة ولياقة أفضل، كلاوس شوماخر، 2002

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى