ألعاب المضربالرياضة

عوامل تساعد على احتراف لاعب الاسكواش

عوامل تساعد على احتراف لاعب الاسكواش

 

إن لعبة الاسكواش هي رياضة ذات طبيعة حركية وذات طاقة عالية، ويمكنها أن تسبب ضغطًا كبيرًا على جسم اللاعب الرياضي الممارس لها، فإن الرياضيون المحترفون في لعبة الاسكواش هم أشخاص يتمتعون بالموهبة الطبيعية والقدرة على التحمل والقدرة التنافسية، حيث لديهم ردود فعل وتنسيق ممتازين ومنضبطين جيدًا عندما يتعلق الأمر بالممارسة والتدريب الصارمين.

 

الموازنة بين التدريب وأوقات الراحة

 

حيث يسمح التدريب المخصص للعبة الاسكواش للجسم اللاعب ببناء القوة والقدرة على التحمل تدريجيًا، وتحسين مستويات المهارة وبناء الحافز والطموح والثقة، حيث يتيح التدريب أيضًا للرياضيين اكتساب المزيد من المعرفة عن رياضتهم بالإضافة إلى تمكينهم من التعرف على أهمية التمتع بعقل وجسم سليمين.

 

كما يجب على لاعب الاسكواش أن يوازن بين فترات التدريب وأوقات الراحة؛ لأن ذلك يساعده على الاحتراف بسرعة، وللحصول على أفضل النتائج يحتاج اللاعب إلى التفكير في استهلاكك الغذائي من حيث الأداء والتعافي اللاحق، وليس من حيث “النظام الغذائي” المصمم حول المثل الجمالية لفقدان الوزن والمظهر الجيد على الشاطئ،  وهناك أيضًا عدد من المكملات المفيدة التي يمكن أن تكون مفيدة للاعبي الاسكواش مثل مساحيق البروتين وزيوت أوميغا 3 والكرياتين.

 

كما يعد النوم ضروري للاعبي الاسكواش، سواء للاستعداد أو التعافي من التدريب أو المنافسة، حيث يمكن أن تحدث اضطرابات النوم لدى نخبة الرياضيين أثناء التدريب وبعد المنافسة، كما يبدو أن التمرينات دون الحد الأقصى المطول تتأثر بالحرمان من النوم أكثر من المجهودات القصيرة والقصوى.

 

فإن الحصول لاعب الاسكواش على 8 ساعات الموصى بها بشكل عام يمكن أن يكون تحديًا، وبنفس الطريقة التي يعتبر بها العثور على الوقت اللازم للتدريب جزءًا كبيرًا من النجاح كرياضي، فإن تخصيص وقت للنوم أيضًا سواء كان ذلك بالتوجه إلى الفراش في وقت مبكر من المساء، أو عن طريق التنظيم والاستعداد في الصباح.

 

كما يعتبر النوم ضروري التدريب الحركي وبعد التمرين، حيث يميل الرياضيون إلى قضاء وقت أقل نسبيًا في نوم حركة العين السريعة (REM) ووقتًا أطول في نوم الموجة البطيئة 8، وهي مرحلة النوم حيث يقوم جسم اللاعب بإفراز هرمون النمو والعمل على إصلاح العضلات وبناء العظام وإدارة مخازن الطاقة.

 

دورات تنمية القوة

 

كلما كان جسم لاعب الاسكواش أقوى وأقوى، قل تعرضه للإصابات، حيث لا يتعامل العديد من لاعبي الاسكواش مع تدريب القوة كأولوية، وغالبًا ما يُنظر إليه على أنه شيء لا يمكنهم ملاءمته لجدولهم الزمني مع جميع التزاماتهم الأخرى، ولكن يمكن القول إن تدريب القوة هو أهم عنصر تكييف على الإطلاق، خاصة بالنسبة للاعب الرئيسي الذي يحاول تحقيق سمات وصفات الاحتراف الرياضي.

 

بالإضافة إلى المزايا التي تمنحها القوة من حيث زيادة مقاومة الإصابات، فإن كون لاعب الاسكواش أقوى يمنحه أيضًا فوائد في الأداء، حيث أن القوة هي أساس جميع الصفات الرياضية الأخرى، وسيتيح للاعب بناء قاعدة جيدة من القوة تطوير قدر أكبر من القوة والاستقرار والسرعة و الكفاءة في الملعب الاسكواش.

 

الصبر

 

سيكون هذا التكتيك أحد مفاتيح اللاعب المحترف لتحقيق التغلب على اللاعب الخصم، حيث ليس هناك شك في أن اللاعب بحاجة إلى التحلي بالصبر لأن لاعب الاسكواش سوف يستعيد الكرات مرارًا وتكرارًا، حيث يجب على لاعب الاسكواش أن يكون مستعدًا للعب 2 أو 3 أو 4 أو حتى 5 أشواط إضافية في مسيرة للفوز بالنقطة.

 

كما يحب لاعب الخصم أن يلعب اللعبة بشروطه ويميل إلى اللعب بوتيرة متوسطة إلى سريعة كثيرًا، إذا قام اللاعب المنافس بمطابقة وتيرة اللعبة هذه، فمن المحتمل أن يجد نفسه في الكثير من المتاعب، كما أن من المهم أن يضع اللاعب في اعتباره التدريب، حيث من المهم الاستمرار في المشاركة في الرياضة وإدراك أي تغييرات إذا كان يريد اللاعب أن يلعب بشكل احترافي.

 

المشاركة الدولية

 

بينما يحلم كل لاعب بالتأهل واللعب في بطولة الاتحاد الدولي للعبة، فإن دعوته إلى أي من هذه المسابقات ليس بالأمر الهين، حيث تمتلئ جميع المسابقات بالرعاة والمنتسبين، وهو جزء مهم من العملية المهنية، بمجرد أن يتمكن اللاعب من تأمين الرعاية، سيكون من الأسهل عليه الحصول على دعوات المنافسة وعلى قوائم الدورات ذات المستوى الأعلى، وفيما يلي أهم بطولات المشاركة الدولية للاسكواش:

 

  •  البطولات الدولية: يمكن أن تتراوح هذه البطولات من أحداث الأندية الكبيرة إلى أحداث الملاعب الزجاجية البارزة، عادة ما تكون هذه عن طريق الدعوات فقط وهي أحداث يريد أن يقوم بها اللاعب بشكل جيد ليستمر في دعوته إلى المسابقات.

 

  • بطولة العالم: بطولة العالم هي بطولة اسكواش رفيعة المستوى تجذب أفضل لاعبي العالم، هذه البطولات هي المكان الذي يتم فيه تقديم أعلى الجوائز المالية وتكون المنافسة شرسة، وهذه بطولة قائمة أمنيات لمحترف طموح، كما تعرف بطولة العالم المنافسة النهائية للاعبي الاسكواش المحترفين، وهي أكثر التحديات التي تتطلب جهداً بدنياً وذهنياً، حيث أن اللعب في هذه البطولة هو من بين أعلى الإنجازات التي يمكن أن يحصل عليها لاعب الاسكواش المحترف.

 

التغذية

يؤدي التدريب اليومي للاعبي الاسكواش بدوام كامل إلى زيادة متطلبات الطاقة والكربوهيدرات اليومية، فإذا لم يستهلك لاعبو الاسكواش كمية كافية من الكربوهيدرات بين جلسات التدريب، فقد يعانون من الإرهاق وفقدان الوزن غير المرغوب فيه وهذا سيؤثر بشكل مباشر على أدائهم ومكاسبهم التدريبية، كما يحتاج لاعبو الاسكواش في التدريبات المكثفة لبدء التغذية بعد التمرين مباشرة.

 

من الناحية المثالية، يجب أن يهدف لاعبو الاسكواش إلى استهلاك 50-100 جرام من الكربوهيدرات في غضون 30 دقيقة بعد التدريب، كما يجب دمج الوجبات الخفيفة مع السوائل لتعويض السوائل المفقودة أثناء التمرين، كما يحتاج لاعبو الاسكواش الذين يمرون بمرحلة البلوغ إلى طاقة ومغذيات إضافية للنمو والنشاط اليومي، يوفر كل مما يلي حوالي 50 جرامًا من الكربوهيدرات، وفيما يلي قائمة تضم أهم الواجبات الغذائية للاعبي الاسكواش التي تساعدهم على تحقيق أفضل النتائج:

 

  • المصادر الصحية للبروتين.

 

  • الفول والبازلاء والعدس.

 

  • الجبن والزبادي والحليب.

 

  • الأسماك، بما في ذلك الأسماك الزيتية مثل السلمون أو الماكريل.

 

  • بيض، بالإضافة إلى قطع اللحم الخالية من الدهون واللحوم المفروم، والدجاج والدواجن الأخرى.

 

  • كما يحتاج لاعبي الاسكواش إلى نفس الفيتامينات والمعادن مثل أي شخص آخر. لا توجد إرشادات بشأن العناصر الغذائية أو المكملات الغذائية الإضافية، للبقاء بصحة جيدة يجب على لاعب الاسكواش أن يتبع نظامًا غذائيًا متوازنًا وغنيًا بالمغذيات، كما يجب أن تشمل الأطعمة المليئة بالكالسيوم والحديد والبوتاسيوم والألياف.

 

  • كما يمكن أن تمنح اللاعب المشروبات الرياضية مثل “Gatorade” و “Powerade” و “All Sport” دفعة الطاقة اللازمة أثناء نشاطه الحركي، وهي مصممة لتعويض السوائل بسرعة وزيادة السكر (الجلوكوز) المنتشر في الدم.

 

 

 

المصدر
الاتحاد العربي لكرة الطاولة - لجنة الحكام العرب - قانون كرة الطاولة ٢٠١٣ ألعاب الكرة والمضرب، محمد عادل خطاب. تنس الطاولة، حسين شاكر المدخل إلى علم البايوميكانيك، الدكتور نزار الطالب، 1975

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى