تتمتع لعبة الكريكيت في فنلندا بتاريخ طويل وممتع، حيث تمّ لعب أول لعبة مُسجلة في ملعب هلسنكي الأولمبي في عام 1953م، وبينما كان يعتقد أن بعض أنشطة الكريكيت قد حدثت خلال الستينيات، ولكن تم تشكيل أول ناد رسمي للكريكيت خلال عام 1972م تحت اسم نادي هلسنكي للكريكيت.

 

فريق الكريكيت الوطني الفنلندي

 

في دولة فنلندا كانت التنمية الرياضية الخاصة بلعبة الكريكيت بطيئة، ولم يتم إنشاء المزيد من أندية الكريكيت حتى التسعينيات، وكنتيجة مباشرة لهذا النشاط المتزايد تمّ تشكيل اتحاد الكريكيت الفنلندي (FCA) في عام 1999م مع أربعة أندية أعضاء، وبحلول نهاية عام 2015م كان هناك 30 ناديًا مُسجلاً للكريكيت تغطي جميع المدن الرئيسية في فنلندا، ومعظم النوادي الشمالية هي نادي الأضواء الشمالية، ونادي أولو في مدينة أولو.

 

كما شهد أكبر حدث في تاريخ لعبة الكريكيت الفنلندي الافتتاح الكبير لملعب كيرافا الوطني للكريكيت في عام 2014م، وهو أول ملعب مخصص بالكامل للكريكيت في البلاد بحضور مايك برييرلي أحد لاعبي الكريكيت المحترفين، حيث يعد وجود مرفق قياسي دولي أمرًا بالغ الأهمية لمستقبل اللعبة على المدى الطويل في فنلندا.

 

كما شارك فريق الكريكيت الوطني الفنلندي باستمرار في الأحداث الإقليمية مجلس الكريكيت الأوروبي منذ عام 2001م، واستضاف بطولة “ICC Europe” للأماكن المغلقة في عام 2008م، فيما يتعلق بالتنمية المحلية في عام 2016م، نظم مجلس الكريكيت في فنلندا دوريًا مكونًا من ثلاثة أقسام يتألف من 40 فريقًا، وبطولة “T20” تضم 15 فريقًا ودوريًا داخليًا للشتاء.

 

تطور فريق الكريكيت الوطني الفنلندي

 

في وقت مبكر من عام 2016م، نظم الاتحاد الرياضي الفنلندي للكريكيت أول أسبوع وطني متعدد مستويات اللعبة على الإطلاق، والذي تضمن 22 رياضة مختلفة، وأيضاً حقق الاتحاد الرياضي نجاحًا هائلاً وجذب أكثر من 800000 مشاهد، حيث تم بث المباراة النهائية للكريكيت على الهواء مباشرة على التلفزيون الوطني، وهي أمر مهم في تاريخ لعبة الكريكيت الفنلندية.

 

كما يعد برنامج تطوير المبتدئين الذي قام بطرحه مجلس الكريكيت في فنلندا أولوية قصوى بالنسبة إلى المنتخب، وقد تم تسليط الضوء عليه من خلال تعيين أول مدرب بدوام كامل في عام 2015م، وقد شهد هذا المشروع نموًا سريعًا بين المدارس حيث يتم تقديم لعبة الكريكيت الممتعة بشكل منتظم، حيث تدار تدريبات ومعسكرات المبتدئين بالإضافة إلى برنامج المدارس للمساعدة في رعاية لاعبي المستقبل.

 

كما تتطلع جميعة الكريكيت في فنلندا حاليًا إلى توسيع آفاقها مع الأطراف المعنية للمساعدة في توصيل لعبة الكريكيت إلى المزيد من المدن في جميع أنحاء البلاد؛ لتعزيز أسس برنامج الكريكيت المزدهر والمستدام، وتنظم جميعة الكريكيت في فنلندا بانتظام دورات تدريبية محلية.