الرياضةتمارين رياضية

كيف يقوم الفرد بممارسة تمرين رفع الصدر بالكرة الطبية الخفيفة؟

اقرأ في هذا المقال
  • كيفية ممارسة تمرين رفع الصدر بالكرة الطبية الخفيفة.

من المهم أن تتم الإشارة على أن تمارين الكرة الطبية تعتبر من أهم التمارين الرياضية المنخفضة التأثير، وتعتبر من أهم الطرق الرائعة التي تؤدي إلى تقوية أجزاء مختلفة من عضلات الفرد، ومن المهم أن يختار الفرد التمرين الرياضي الذي يناسبه بناءً على الجزء الذي يرغب في العمل عليه، مستوى خبرته، وموافقة طبيبه. ولا بُدّ من التنويه على أنه من الممكن لجميع الأعمار ومستويات اللياقة البدنية والأحجام الاستفادة من تمارين الكرة الطبية.

 

كيفية ممارسة تمرين رفع الصدر بالكرة الطبية الخفيفة:

 

  • من المهم أن يحدد الفرد مكان سجادة اليوغا والكرة طبية، ومن الممكن أيضاً استخدام منطقة مغطاة بالسجاد؛ لكن يفضل استخدام بساط اليوغا؛ حيث من المهم أن يكون الفرد قادراً على الحفاظ على جسمه مستقيماً قدر الإمكان خلال التمرين الرياضي، وتختلف الكرات الطبية من حيث الوزن؛ حيث من المهم أن يختار الفرد النوع والوزن الملائمين لمستوى لياقته البدنية، ومن الأفضل أن يبدأ بكرة أخف وزناً وأن يشق طريقه إلى كرة أثقل لتجنب أي إصابات رياضية من الممكن أن تحدث.

 

  • من المهم أن يضع الفرد الكرة أمام السجادة، ولا ينبغي أن تكون الكرة أمام الحصيرة مباشرة؛ لكن يجب وضعها في متناول اليد على أحد الأطراف الأقصر للحصيرة.

 

  • يستلقي الفرد على وجهه، مع أهمية فرد ذراعيه للاستيلاء على الكرة، ويجب أن يكون الرأس مواجهاً للكرة، وعندما يمد الفرد ذراعيه للاستيلاء على الكرة، فمن المهم أن يجعلها مستقيمة قدر الإمكان، مع أهمية المحافظة على رجليه ممدودتين بشكل مستقيم على السجادة. ومن الممكن توجيه أصابع القدمين أو الاسترخاء، مع أهمية أن يمنح الفرد نفسه مساحة كافية لتمديد جسمه بالكامل دون أن يصطدم بأي شيء.

 

  • يرفع الفرد ذراعيه ورجليه في نفس الوقت أثناء إمساك الكرة، مع أهمية البقاء على هذه الوضعية لمدة دقيقة أو دقيقتين في الأعلى، ولا بأس إذا ارتفعت ساقي الفرد بضع بوصات فوق السجادة؛ حيث سيستهدف الفرد عضلات ظهره في التمرين. ومن المهم أن يحافظ الفرد على قلبه مشدوداً، مع التأكد من استمرار التنفس.

 

  • ينزل الفرد ذراعيه وساقيه على الأرض ببطء، ومن المهم أن لا يستعجل هذا الجزء من التمرين؛ حيث من المهم أن يأخذ نفساً عميقاً، ويقوم ببطء بإحضار ذراعيه ورجليه على الأرض من المهم أن يبقى القلب مشدوداً، ويجب أن يشعر الفرد بأن عضلات ظهره وبطنه متشابكة.

المصدر
اللياقة البدنية، فاضل حسين عزيز، 2015 اللياقة البدنية، بيتر مورغن، 1997 اللياقة البدنية فى حياتنا اليومية، زكي محمد حسن، 2004 الرياضة والصحة والبيئة، يوسف كماش، 2017

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى