الرياضةتمارين رياضية

ما هو تمرين التحفيز الكهربائي للعضلات؟

اقرأ في هذا المقال
  • ما هو تمرين التحفيز الكهربائي للعضلات؟
  • نصائح عند ممارسة تمارين التحفيز الكهربائي.

لا بُدّ من التنويه على أن خدمة التحفيز الكهربائي للعضلات انتشرت بصورة كبيرة في قارة أوروبا في الأندية الرياضية، ويرسل التحفيز الكهربائي نبضات كهربائية تؤدي إلى تحفيز تقلص العضلات.

ما هو تمرين التحفيز الكهربائي للعضلات؟

من المهم أن تتم الإشارة على أن لتمارين التحفيز الكهربائي للعضلات العديد من الميزات؛ حيث تعمل على تمرين أكثر من مجموعة عضلية في نفس الوقت، أن تأثير هذه التمارين الرياضية يصل إلى الطبقات عضلية مهمة، وتعمل هذه التمارين على التقليل من متاعب الشد العضلي خصوصاً في منطقة الظهر، وتساعد على التقليل من الوزن الزائد بالاشتراك مع أنشطة رياضية تتطلب التحمل مثل رياضة المشي، الجري، السباحة، ركوب الدراجات الهوائية وتمارين كمال الأجسام، ومن المهم أن يتم تعديل النظام الغذائي بالتماشي مع هذه التمارين.

وعندما تتقلص العضلات بصورة طبيعية يرتكز عمل الجهاز العصبي المركزي على نبضة كهربائية تمرر له من خلال الأعصاب، وفي هذا النوع من التحفيز تكون هذه النبضات شديدة لتكثيف التمرين؛ حيث أنه من أهم منافع هذا النوع من التمارين الرياضية أنها لا تضع أي ضغط إضافي على المفاصل أو الأربطة، وجلسة لمدة 20 دقيقة في الأسبوع الواحد كافية للبدء بها؛ لأن الجسم بحاجة إلى أسبوع كامل لاسترداد قواه بعد كل جلسة خلال العشرة أسابيع الأولى من التدريب من خلال هذه الطريقة.

ومن المهم أن يقوم الفرد ممارسة هذه التمارين الرياضية بشكل صحيح؛ حيث أن المبالغة فيها من الممكن أن تُلحق ضرراً بالكتلة العضلية في الجسم علماً أن مدة الوحدة الرياضية تبلغ نحو 20 دقيقة، وتعد هذه التمارين الرياضية ملائمة للكبار، الصغار، الرياضيين وغير الرياضيين؛ لكنها من الممكن أن لا تناسب البعض مثل الحوامل، مرضى السكري، مرضى السرطان، والأفراد الذين يعانون من اضطراب ضربات القلب، وكذلك الذين يستخدمون منظم ضربات القلب.

نصائح عند ممارسة تمارين التحفيز الكهربائي:

  • يوصى بممارسة نوع آخر من التمارين إلى جانب هذه التمارين التحفيزية.

  • من المهم إجراء هذه التمارين دائماً تحت إشراف محترفين.

  • يجب ألا يشرف مدرب على أكثر من شخصين في الحصة التدريبية.

  • قبل بدء هذا التدريب يجب على المدرب أن يحدد ما إذا كان الفرد سليماً صحياً.

المصدر
اللياقة البدنية، فاضل حسين عزيز، 2015 اللياقة البدنية، بيتر مورغن، 1997 اللياقة البدنية فى حياتنا اليومية، زكي محمد حسن، 2004 الرياضة والصحة والبيئة، يوسف كماش، 2017

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى