الرياضةعلم الاجتماع الرياضي

ما هو مفهوم التفوق الرياضي في علم الاجتماع الرياضي؟

اقرأ في هذا المقال
  • مفهوم التفوق الرياضي في علم الاجتماع الرياضي

مفهوم التفوق الرياضي في علم الاجتماع الرياضي:

التفوق الرياضي في علم الاجتماع الرياضي: يقصد به ارتفاع مستوى الأداء اللعبة الرياضية الممارسة أو النشاط الرياضي الممارس التي يتضمنها المجال الرياضي، حيث يؤدي ارتفاع مستوى الأداء إلى نشر ممارسة النشاط الرياضي داخل المجتمعات على نطاق رياضي أوسع؛ حيث يقبل الكثير من أفراد المجتمعات نحو ممارسة النشاط الرياضي؛ وذلك بسبب السمعة الممتازة والتفوق الرياضي للنشاط الرياضي.


كما يحدد الأفراد المسؤولون بالمؤسسات الرياضية المختلفة بالدولة من وزارة الشباب وزارة الرياضة واللجنة الأولمبية والاتحادات الرياضية المختلفة (اتحاد كرة القدم أو اتحاد كرة السلة أو اتحاد كرة اليد أو اتحاد كرة الطائرة)، وكذلك الأفراد المسؤولون عن نوع معين بعينه من الرياضات، أو الألعاب أو الأنشطة الرياضية عن مدى الارتفاع الذي إن وصل إليه الفرد الرياضي الممارس للنشاط الرياضي، أو الفريق في أدائه يعتبر تفوقاً رياضياً.


كما يحدد نفس الأفراد المسؤولين المحددات والضوابط، الخاصة بنوع اللعبة أو النشاط الذي يعتبر فيه الامتياز تفوقاً رياضياً، كما أن للمجتمع وأفراده الدور الهام في نشر وتطور الرياضة وأنشطتها المختلفة (التفوق الرياضي)، إن تعددت التعاريف والمسميات التي قدمت التفوق الرياضي من مجمتع رياضي إلى مجتمع رياضي آخر، ووفق مدى اقتناع هذا المجتمع بأهمية ممارسة الرياضة ورعاية الأفراد الرياضيين، حيث تنوعت بين تلك التي تعرف بالتفوق الرياضي في ضوء ارتفاع مستوى أداء أفراد المجتمع الرياضي والمجتمع بأكمله.


كما أن تفوق المنجزات الرياضية على المستوى الإجمالي وأنشطتها تُعدّ أحد المؤشرات العامة التي يحكم من خلالها على المستوى التقدم الاجتماعي والثقافي لمجتمع ما، كما يُعدّ التفوق الرياضي ظاهرة اجتماعية ثقافية متداخلة في نظام الكيانات والبنى الاجتماعية، كما أن التقدم والتفوق والرقي الرياضي يتوقف على المعطيات والعوامل الاجتماعية السائدة في المجتمع الرياضي وفي المجتمع بأكملهز


حيث أن التحليل النهائي للظروف الاقتصادية والظروف الاجتماعية، والظروف الاجتماعية وحجم ومدى التنسيق الاجتماعي الموجود بينها هو الذي يقرر عبر الروابط غير المباشرة إلى أي مدى يمكن أن تتقدم الرياضة وأنشطتها وأنظمتها ومجالاتها، وأيضاً إلى أي مدى يمكن أن تتدهور، كما أن الاهتمام المتزايد بضرورة تحقيق التفوق الرياضي أصبحت تتشكل قضايا ومشكلات ذات طبيعة اجتماعية في جوهرها؛ وذلك لأن متطلبات الحقيقة للناس تشتق من بين ثنايا الظروف الاجتماعية والظروف الاقتصادية.

المصدر
علم الإجتماع الرياضي، احسان الحسن، 2005الإجتماع الرياضي،خير الدين عويس وعصام الهلالي 1997علم الإجتماع الرياضي، جاسب حمادي، 1998علم الإجتماع الرياضي، جاسب حمادي، 1998

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى