الرياضةعلم الاجتماع الرياضي

ما هو مفهوم التلاعب في الرياضة؟

اقرأ في هذا المقال
  • مفهوم التلاعب في الرياضة
  • أسباب التلاعب في الرياضة
  • كيف يمكن أن يتطابق التلاعب في الرياضة؟
  • أنواع التلاعب في الرياضة

مفهوم التلاعب في الرياضة:

 

يمكن تعريف التلاعب الرياضي على أنه التأثير أو التغيير غير القانوني، بشكل مباشر أو بفعل أو إغفال للمسار أو النتيجة أو أي جانب آخر من جوانب الرياضة، سواء كانت ألعاب جماعية مثل كرة القدم، أو ألعاب فردية مثل التنس، وأيضاً يمكن تعريف التلاعب بأنه ممارسة التأثير الضار على الآخرين؛ أي بمعنى محاولة للتأثير على مشاعر شخص ما لحمله على التصرف أو الشعور بطريقة معينة.

 

كما أنّ التلاعب بالمسابقات الرياضية يعني الترتيب المتعمد أو الفعل، أو الإغفال الذي يهدف إلى تغيير غير لائق في نتيجة أو مسار المنافسة الرياضية من أجل إزالة كل أو جزء من الطبيعة غير المتوقعة للمنافسة الرياضية؛ وذلك بهدف الحصول على أمر لا داعي له.

 

حيث تعتبر اتفاقية ماكولين هي صك قانوني والقاعدة الوحيدة في القانون الدولي بشأن التلاعب بالمسابقات الرياضية، حيث يطلب من السلطات العامة التعاون مع المنظمات الرياضية ومشغلي المراهنات ومنظمي المسابقات؛ لمنع التلاعب بالمسابقات الرياضية وكشفه والمعاقبة عليه.

أسباب التلاعب في الرياضة:

 

حيث على الرغم من أن دوافع التلاعب بالمنافسة كثيرة، إلا أن التلاعب غالبًا ما يوجد في سياقات المراهنات الرياضية؛ أي بمعنى احتيال المراهنات، حيث يتم إصلاح المباريات أو السباقات من أجل تعظيم المكاسب من الرهانات، ففي السنوات الأخيرة أصبح الاحتيال على المنافسات الرياضية مصدرًا مهمًا للدخل للمنظمات الرياضية العاملة دوليًا.

 

فإن الطابع الدولي لمثل هذه الأنشطة الإجرامية هو الذي يجعل من الصعب مقاضاتها، حيث أن التلاعب بالمسابقات يفسد نزاهة الرياضة والقيم الأساسية للمسابقة الرياضية العادلة، ومع ذلك فإن عواقبه الاجتماعية تمتد إلى ما هو أبعد من عالم الرياضة، حيث غالبًا ما يسير الاحتيال في المراهنات الرياضية جنبًا إلى جنب مع غسيل الأموال، ومن المحتمل أن تعمل الأموال المتولدة على تمويل المزيد من الأنشطة الإجرامية.

 

حيث يمكن أن يتم التلاعب بالمطابقة لأسباب مختلفة وأكثرها شيوعًا ما يلي:

 

  • مكاسب مالية: حيث أشير إليه أيضًا باسم التلاعب بالمباريات المتعلقة بالمراهنات، وعادةً ما تتضمن المكاسب المالية أشخاصًا خارج الملعب يتآمرون للتلاعب بمباراة أو منافسة؛ من أجل الحصول على عائدات غير مشروعة من خلال منصات المراهنات الرياضية في مثل هذه السيناريوهات، ويتم أيضًا تقديم ميزة مالية للأفراد في الملعب للتأثير على المباراة أو تغييرها بشكل غير قانوني.

 

  • ميزة رياضية: حيث يمكن تنفيذ التلاعب في المباراة من أجل ميزة رياضية لمجموعة متنوعة من النتائج، مثل ضمان تقدم الفريق في منافسة معينة أو لتجنب الهبوط، حيث لا يرتبط هذا النوع من التلاعب عمومًا بالمراهنة، ومع ذلك لا يزال بإمكانه تحقيق فائدة مالية للمشاركين في سيناريو التلاعب بالمباراة أو المنافسة داخل الملاعب الرياضية.

 

كيف يمكن أن يتطابق التلاعب في الرياضة؟

يمكن أن يشكل التلاعب بالمطابقة مجموعة متنوعة من الأفعال أو الإغفالات، وأهم تلك الأفعال:

  • أي اتفاق أو مؤامرة (شفهيًا أو كتابيًا): حيث أن ذلك يتم بين لاعبين فريق معين مع شخص واحد أو أكثر؛ وذلك بهدف التأثير بشكل غير قانوني أو تغيير نتيجة المباراة أو المنافسة.

  • الخسارة المتعمدة: حيث يقصد بها أن اللاعب يعمل عن عمد أخذ العقوبات أثناء سير المنافسة الرياضية داخل الملاعب.

كما تلتزم الهيئات الحاكمة للرياضة وغيرها من المنظمات التي يوجد مقرها في سويسرا، والتي تنظم الأحداث الرياضية أو تشرف عليها أو تشارك فيها بنفسها بموجب القانون، بإبلاغها بالحالات المشتبه فيها للتلاعب بالمنافسة.

 

أنواع التلاعب في الرياضة:

 

حيث يتم التلاعب بالمسابقة الرياضية بطرق غير مشروعة، حيث يتحكم الرياضيون أو الحكام أو الأطراف المعنية الأخرى بشكل غير صحيح في مسار أو نتيجة المنافسة بطريقة تجعل المسار أو النتيجة متوقعة، كما تعتبر مكافحة التلاعب بالأحداث الرياضية ذات أهمية مركزية من وجهة نظر كل من الرياضة وتنظيم القمار والإشراف عليها، كما يوجد ثلاثة أنواع رئيسية من التلاعب الرياضي يحدد التصنيف المكتمل ثلاثة أنواع مختلفة من التلاعب الرياضي، وهي:

  • التدخل المباشر في المسار الطبيعي لحدث رياضي أو منافسة: مثل التلاعب من قبل الأفراد المشاركين في الحدث.

 

  • تعديل هوية الرياضي أو معلوماته الشخصية: من أجل التأثير على المسار الطبيعي أو نتيجة المنافسة الرياضية، مثل البيانات الشخصية والخصائص البدنية والقدرات العقلية أو البدنية.

 

  • التعديل غير المتوافق مع القوانين الجنائية أو القواعد الرياضية: بما في ذلك أسطح اللعب والمعدات وعلم وظائف الأعضاء الرياضي والملاعب الرياضية.

المصدر
علم الاجتماع الرياضي، مصطفى السايح، 2007علم الاجتماع الرياضي، إحسان الحسن، 2005الاجتماع الرياضي، جاسب حمادي، 1997علم الاجتماع الرياضي، خير الدين عويس وعصام الهلالي، 1998

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى