الرياضةعلم الاجتماع الرياضي

ما هي سمات تحمل المسؤولية في علم الاجتماع الرياضي؟

اقرأ في هذا المقال
  • سمات تحمل المسؤولية في علم الاجتماع الرياضي

سمات تحمل المسؤولية في علم الاجتماع الرياضي:

  • الاهتمام: يقصد به الارتباط العاطفي بالجماعة (الفريق) الذي ينتمي إليها الفرد الرياضي، سواء كانت جماعة كبيرة أو جماعة صغيرة، حيث أن ذلك الارتباط النابع والناتج من العاطفة ينتج عن حب الجماعة؛ أي حب اللعب للفريق الرياضي الذي ينتمي إليه، فيقدم المساعدة على استمرار تقدم الجماعة وتماسكها، وكيفية العمل على بلوغ أهدافها، والوصول إلى المستويات العليا وتحقيق الألقاب سواء كانت على المستوى المحلي أو العربي أو العالمي، حيث أن الخوف والتوتر من أن تصاب بأي عامل أو ظرف سؤدي إلى إضعاف الجماعة وتفككها.

  • الفهم: يقصد به فهم الفرد الرياضي سواء كان لاعب أو مدرب لفريق، وهو تعرف الفرد على أهداف الجماعة (الفريق) من خلال تكوينها ونشأتها والظروف المحيطه بها، والعوامل والقيم المؤثرة عليها وعلاقات لاعبينها بغيرهم من الأفراد.

  • المشاركة: المقصود بالمشاركة بصفة عامة إشتراك في عمل يساعد الفريق الرياضي على حل مشكلاتها والوصول إلى أهدافها والمحافظة على كيفية الاستمرار في عملها، حيث تُعدّ التربية الرياضية بمناهجها وبرامجها مليئة بالأنشطة الجماعية مثل (كرة قدم، كرة سلة، كرة طائرة، كرة يد، التنس الزوجي)، أو الأنشطة الفردية مثل (السباحة، الجمباز، التنس، رمي الرمح، قذف الجلة)، التي تربي لدى الفرد الرياضي الشعور بالمسؤولية وكيفية تحملها تجاه نفسه وتجاه الآخرين، حيث يبدو ذلك واضحاً في العديد من الأنشطة الرياضية.


    على سبيل المثال الحصر أثناء الاندماج في المباريات أو في أوقات التدريب، أو التصرف في ضمن خطوط حدود الخطة العامة بطريقة ليست آلية؛ وذلك نتيجة كيفية تحديد الأدوار وتوزيع العمل مع العمل على ضرورة إتقان كل لاعب للقيام بدوره المكلف به، وتغطية خطأ الغير؛ وذلك لإحساس الفرد الرياضي بالمسؤولية تجاه العمل الجماعي، حيث يُعدّ ذلك لصالح الفريق بشكل كامل.

  • القيادة: حيث أن الاشتراك في الأنشطة يضع الفرد الرياضي في موقف يتحتم عليه اتخاذ قرارت قيادية، كما يظهر دور القائد الرياضي بوضوح وشفافية في ألوان النشاطات المختلفة، باشتراك التلاميذ والطلاب في لجان تنظيم الأنشطة الداخلية معاً مثل: كإعداد الملاعب، الأدوات، الأجهزة، لجنة الدعاية، الإعلام، لجنة الجوائز، لجنة رصد نتائج المباريات، لجنة رصد التحكيم، وكل هذه يمكن للفرد الرياضي أن يتعلمها داخل دروس التربية الرياضية والتربية البدنية الحركية وذلك من خلال اتصاله بمجموعته.

المصدر
علم الإجتماع الرياضي، مصطفى السايح، 2007علم الاجتماع الرياضي، احسان الحسن، 2005الإجتماع الرياضي،خير الدين عويس وعصام الهلالي 1997علم الإجتماع الرياضي، جاسب حمادي، 1998

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى