الزراعةزراعة الفاكهة

أنواع التوت الأحمر

اقرأ في هذا المقال
  • أنواع التوت الأحمر

يمكن أن تكون شجيرات التوت إضافة رائعة للحديقة، حيث يمكنها تزويد الإنسان بالطعام في الحياة البرية، ويمكنها إضفاء الحيوية على الحديقة بالألوان الحمراء الزاهية، ومع ذلك، ليست كل أنواع التوت صالحة للأكل، حيث يجب تعلّم كيفية معرفة الفرق بين توت الزينة والتوت الصالح للأكل، وأي من هذه النباتات آمنة للبشر والحيوانات الأليفة والطيور.

 

أنواع التوت الأحمر:

 

1. وينتربيري الأمريكي – American Winterberry:

 

هذا النوع من التوت لديه ألمع ثمار التوت الأحمر على الإطلاق، كما أنه من الضروري تواجد ثلاثة شجيرات (ذكران وأنثى) من أجل التلقيح لإنتاج التوت الأحمر؛ حيث أنه إذا لم يتم تلقيح شجيرة أنثى فلن تنتج التوت، وهذا الصنف من التوت يسمى أيضاً “العفريت الأحمر” هو نوع جيد شبه قزم يصل طوله إلى 5 أقدام، كما له إنتاج جيد من التوت.

 

ولكن للأسف، لا ينبغي أن يأكل البشر أو الحيوانات الأليفة هذا التوت لأنها يمكن أن يسبب ضائقة معوية وردود فعل أخرى، وهذا التوت غير دائم الخضرة، وغالبًا ما يبقى بعد سقوط الأوراق، ويتحمل هذا الصنف البرودة والحرارة، كما أنه صالح للأكل للطيور، ويتطلب شمس جزئية إلى شمس كاملة لكي ينمو، بالإضافة إلى تربة غنية، رطبة، جيدة التصريف حمضية قليلاً.

 

2. الكشمش الأحمر – Ribes rubrum:

شجيرة الكشمش الأحمر (Ribes rubrum) لها توت أحمر نصف شفاف زجاجي، كما يعتبر هذا التوت اللاذع أيضًا وجبة خفيفة لذيذة للطيور المغردة، كما يأتي هذا النوع من التوت أيضًا في مجموعة متنوعة بيضاء تكون أجمل إلى حد ما من الأنواع الحمراء، وموطنها الأصلي في أوروبا، كما تُزرع هذه الشجيرة على نطاق واسع من أجل ثمارها الغنية بفيتامين سي، ومثل معظم أنواع التوت، فهي غنية بالألياف المفيدة، وهذا النوع من التوت صالح للأكل، كما أنه يتطلب التعرض لشمس الصباح وظل بعد الظهر لكي ينمو، بالإضافة لتربة غنية رطبة وجيدة التصريف مع سماد مضاف.

 

3. توت شوكبيري الأحمر – Red Chokeberry:

 

توت شوكبيري الأحمر موطنه شرق كندا وشرق ووسط الولايات المتحدة، مع أزهاره البيضاء في الربيع، وثمار التوت الأحمر اللامع في الصيف، وأوراق الخريف الحمراء الرائعة، كما لديه ثلاثة فصول من الاهتمام البصري، فالزهور في الربيع تجذب الفراشات، كما يجذب التوت السمين الطيور من أواخر الخريف حتى الشتاء.

 

ويستخدم هذا التوت لصنع المربى والحلوى وغيرها من الأطعمة، كما يمكن أن يؤكل نيئاً ولكن معظم الناس يجدونه حامض قليلاً، وهذا النوع من التوت يتحمل البرودة والحرارة، كما أنه صالح للأكل للطيور، ويتطلب شمس جزئية إلى شمس كاملة لكي ينمو، بالإضافة إلى تربة غنية رطبة وجيدة التصريف وحمضية قليلاً.

 

4. توت الزيزفون الويبرنوم – Viburnum dilatum:

تم إدخال هذه الشجيرة المتساقطة المقاومة للغزلان، والتي يعود أصلها إلى شرق آسيا، إلى ولايات وسط المحيط الأطلسي في أوائل القرن التاسع عشر، الزيزفون الويبرنوم (Viburnum dilatum)، المعروف أيضًا باسم خشب أرو الزيزفون، حيث إنه يضع مجموعات من الزهور البيضاء الصغيرة في الربيع تليها مجموعات كثيفة من التوت الأحمر في الخريف، والتي تتحول تدريجياً إلى اللون الأحمر المسود في الشتاء.

 

وفي فصل الشتاء تقوم الطيور بأكل التوت، وتتحول الأوراق إلى ظلال من اللون الأحمر والنحاسي في فصل الخريف، وهناك أصناف مختلفة تختلف نوعًا ما في الشكل، بما في ذلك “إيروكوا” و “أونيدا” و “مايكل دودج” و “جبل إيري”، وتنمو بشكل عدواني إلى حد ما، وتشكل غابات كثيفة بسرعة إذا لم يتم التحكم فيها، وتعتبر من الأنواع الغازية في ولاية ماساتشوستس، وهذا النوع من التوت متسامح إلى حد ما مع البرودة، كما أنه صالح للأكل للطيور، ويتطلب ظل جزئي لأشعة الشمس الكاملة، بالإضافة إلى تربة جيدة التصريف وحمضية قليلاً لكي ينمو، كما يتحمل التربة الطينية.

 

5. شجرة المغزل – Spindle Tree:

 

يوجد اسم شائع أيضاً لهدة الشجيرة الجميلة وهو (European Spindle)؛ لأن موطنها الأصلي في أوروبا، وتحمل شجرة المغزل هذه (Euonymus europaeus) ثمارًا حمراء جذابة للطيور، كما تساعد الطيور هذا النبات على إعادة البذر على نطاق واسع لذا فهذا جانب إيجابي؛ لكونه نباتاً غازيًا إلى حد ما، له زهور بيضاء صغيرة في الربيع غير ملحوظة، لكن الكبسولات الملونة ذات اللون الوردي والأحمر التي تفتح لتكشف عن البذور البرتقالية تكون مبهرجة ومميزة في الخريف، إلى جانب تغير ألوان الأوراق، التي تتراوح من الأصفر إلى الأرجواني المحمر.

 

وهذا النوع من التوت متحمل للبرودة، كما أنه صالح للأكل للطيور، ويتطلب ظل جزئي لأشعة الشمس الكاملة لكي ينمو، كما يتطلب تربة رطبة جيدة التصريف، بالإضافة إلى أنه يتحمل التربة القلوية.

 

6. توت كوتونيستر – Cotoneaster:

 

تنحدر أصول شجيرات كوتونيستر من الصين وأوروبا وآسيا المعتدلة وشمال إفريقيا، ولقد تم زراعتها في مناطق مختلفة لقيمتها كغذاء نباتي بيرقات الفراشات وكمصدر رحيق للنحل، كما إنها تشكل شجيرة جذابة، فهذه الشجيرة متينة وقوية، وتنتج ثمار التوت الأحمر التي تجذب الطيور، وبعض الأصناف الأكثر شهرة لهذا النوع هي (Coral Beauty و Queen of Carpets و Juliette و Pink Champagne) وهي تأتي بأحجام وأشكال مختلفة أيضًا، كما يحمل معظمها زهورًا بيضاء في الربيع وتتميز بأوراق الخريف الملونة كما تنتج التوت الأحمر.

 

وهذا التوت صالح للأكل للطيور، ولكنه سام قليلاً للإنسان، ويتطلب شمس جزئية إلى شمس كاملة، وتربة غنية ورطبة وجيدة التصريف لكي ينمو، كما أنه متسامح مع التربة الحمضية أو القلوية.

المصدر
Red berries for the summerTypes of Red Berries That Grow on Trees or Shrubs: Identification Guide with Pictures and Names26 Types of Red Berries Growing on Trees and ShrubTypes of Red Berries

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى