الصيدلةالمضادات الحيوية

ما هو دواء جريبافلوكساسين grepafloxacin؟

اقرأ في هذا المقال
  • تحذيرات قبل تناول جريبافلوكساسين
  • ما الذي يجب تجنبه أثناء تناول جريبافلوكساسين
  • الآثار الجانبية المرتبطة باستخدام جريبافلوكساسين

جريبافلوكساسين: هو مضاد حيوي ينتمي إلى فئة من الأدوية تُسمّى الفلوروكينولونات، يحارب جريبافلوكساسين البكتيريا في الجسم، يستخدم جريبافلوكساسين لعلاج أنواع مختلفة من الالتهابات البكتيرية، تمت الموافقة على استخدامه في مرض السيلان غير المعقد والتهاب الإحليل والتهاب عنق الرحم الناجم عن المتدثرة الحثرية والتفاقم الجرثومي الحاد لالتهاب الشعب الهوائية المزمن والالتهاب الرئوي المكتسب من المجتمع.

تحذيرات قبل تناول جريبافلوكساسين:

  • قبل تناول هذا الدواء يجب على المريض إخبار طبيبه إذا كان لديه أمراض الكبد وأيّ نوع من أمراض القلب أو مشكلة في القلب، قد لا يتمكن من تناول جريبافلوكساسين، قد يحتاج المريض إلى جرعة أقل أو مراقبة خاصة أثناء العلاج إذا كان لديه أيّ من الحالات المذكورة أعلاه.

  • يقع جريبافلوكساسين في فئة الحمل FDA C، وهذا يعني أنه من غير المعروف ما إذا كان جريبافلوكساسين سيؤذي الجنين، لذلك من المفضل عدم أخذ هذا الدواء دون التحدث مع الطبيب إذا كانت المرأة حاملاً.

  • يمر جريبافلوكساسين إلى حليب الثدي وقد يضر بطفل رضيع، حيث قد يُؤثّر على نمو العظام، لذلك يجب على المرأة عدم أخذ هذا الدواء دون التحدث مع الطبيب إذا كانت ترضع طفلها رضاعة طبيعية.

  • لا ينبغي أن يؤخذ جريبافلوكساسين من قبل الأطفال دون سن 18 سنة، حيث قد يتداخل مع نمو العظام.

  • يجب على المريض إخبار طبيبه إذا كان لديه مرض نوبات، حيث قد يزيد جريبافلوكساسين من خطر النوبات.

ما الذي يجب تجنبه أثناء تناول جريبافلوكساسين؟

يجب تجنّب الوقوف لفترة طويلة تحت أشعة الشمس، يزيد جريبافلوكساسين من حساسية الجلد لأشعة الشمس، وقد ينتج عنه حروق شمس شديدة، إذا كان التعرّض لأشعة الشمس أمراً لا مفر منه، فعلى المريض ارتداء ملابس واقية واستخدم واقي الشمس، ويجب عليه الاتصال بطبيبه إذا كان يعاني من حرق شديد أو احمرار أو حكة أو طفح جلدي أو تورّم بعد التعرض للشمس.


يجب أن يكون المريض حذراً أثناء القيادة أو تشغيل الآلات أو أداء أنشطة خطرة أخرى، قد يسبّب جريبافلوكساسين الدوخة، إذا شعر المريض بالدوخة، يجب عليه تجنّب هذه النشاطات.

الآثار الجانبية المرتبطة باستخدام جريبافلوكساسين:

إذا واجه المريض أيّ من الآثار الجانبية الخطيرة التالية، فيجب عليه التوقف عن تناول جريبافلوكساسين وطلب العناية الطبية الطارئة.

  • رد فعل تحسسي مثل صعوبة في التنفس، تورّم الشفاه أو اللسان أو الوجه أو الشرى.

  • عدم انتظام أو بطء ضربات القلب.

  • إغماء متكرر.

  • النوبات.

  • الارتباك أو الهلوسة.

  • تلف الكبد (اصفرار الجلد أو العينين، الغثيان، ألم البطن أو الانزعاج، نزيف غير عادي أو كدمات وإرهاق شديد.

  • آلام العضلات أو المفاصل.

إذا واجه المريض أيّ من الآثار الجانبية الأقل خطورة التالية، يجب عليه الاستمرار في تناول جريبافلوكساسين والتحدث إلى طبيبه:

  • الغثيان أو القيء أو الإسهال.

  • الصداع أو الدوار أو النعاس أو الأرق.

  • رنين في الأذنين.

  • زيادة حساسية الجلد لأشعة الشمس.

المصدر
المضادات الحيوية، محمد فرج المرجاني المضادات الحيوية والمقاومات الثلاثة، محمود موسى أبو عرقوب antibiotics، lisa yount antibiotics، vic kovacs

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى