الصحة النفسيةالعلوم التربوية

أسباب تعرض المرأة لاضطرابات الأكل أكثر من الرجل

اقرأ في هذا المقال
  • أسباب أن المراة أكثر عرضة لاضطرابات الأكل.

تصاب الكثير من النساء باضطرابات الأكل مثل فقدان الشهية العصبي والشره العصبي المرضي، كما تحدث اضطرابات الأكل عادة في سن المراهقة، فالسبب الرئيسي لها هو سوء التغذية وضغوط الأصدقاء وانخفاض الثقة بالنفس والسمنة المفرطة، كما أنّ تجويع الجسم يسبب فشل القلب والموت، حسب الجمعية العالمية لمرض فقدان الشهية العصبي والأمراض المرتبطة به، وجد أن 95% من النساء اللواتي يعانين من أمراض القلب تتراوح أعمارهم ما بين 12-25 عام.

أسباب اعتبار المرأة أكثر عرضة لاضطرابات الأكل:

  • سوء الفهم في منتصف العمر: فالمرأة التي تعاني من اضطرابات الأكل، غالباً ما تقع في 3 فئات، فأغلب النساء يتطور لديهن اضطراب الأكل في مرحلة المراهقة، يتم التخلص منه ثمّ الانتكاس مجدداً، فالمرأة التي لا تتعافى تماماً من هذه الاضطرابات يتطور لديها مرض فقدان الشهية والشره المرضي لأول مرّة في وقت لاحق من حياتها، لكن هذا المرض عادة ما يتجاهله الأطباء وقد تفشل الأسرة في ملاحظة ذلك أيضاً.

  • النحافة: بينما تقوم الكثير من النساء بتجويع أنفسهن من أجل خسارة الوزن، يوجد ضغط إجتماعي يحثهم على النحافة، تزايدت هذه الضغوط على النساء البالغات ليصبحن أكثر نحافة وجاذبية، أكدت الدراسات الحديثة أنّ 80% من النساء لديهن عدم الرضا عن مظهرهن، فالنساء يميلنَ إلى الاعتقاد بأنّهنَّ إذا كنّ غير نحيفات، فأنّهنّ غير ناجحات ممّا يؤدي إلى زيادة سلوك اضطراب الأكل.

  • التوتر والحمية: مع استمرار الضغط الاجتماعي ومساهمته في ظهور اضطرابات الأكل عند النساء، فالتوتر يعتبر عدو آخر ويؤدي لحدوث اضطراب فقدان الشهية الذي يسبب ضرر كبير، حيث يمكن أن يزيد قابلية واستعداد المرأة للمرض، بعض الأحداث الشائعة المسببة للتوتر تتضمن الطلاق أو أن تصبح أرملة أو الوصول إلى سنّ اليأس والولادة.

  • العائلة: عندما يصاب شخص من العائلة باضطرابات الأكل أو أي نوع من الأمراض، فعائلته تكون معرّضة للإصابة به عن غيرهم من الأشخاص خصوصاً النساء، فمرض فقدان الشهية العصبي يمكن أن يحطم العائلة بأكملها، كما أنّ التقلبات المزاجية وتغيرات الشخصية التي تنتج عن هذه الحالة عند النساء، يمكن أن تعبث فساد بالعلاقات الشخصية والروابط العائلية.

  • مركز علاج اضطرابات الأكل: يجب أن نختار برامج إعادة التأهيل حتى نتخلّص من اضطرابات الأكل، حيث تصاب الكثير من النساء بالاكتئاب والأمراض النفسية مع وجود اضطرابات الأكل، لذلك يجب محاولة علاج هذه الحالات معاً، تعتبر مراكز العلاج للتشخيص المزدوج هي الخيار الأمثل لأيّ مرأة تعاني من اضطرابات الأكل.

المصدر
اضطرابات الأكل، مجدي محمد الدسوقياختبار اضطرابات الأكل، زينب محمد حمداناضاءات طبية، ياسمين عبدلله

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى