العلوم التربويةتربية الطفل

ألعاب لتنمية مهارات الاستماع لدى الأطفال

اقرأ في هذا المقال
  • تنمية مهارة الاستماع لدى الأطفال.
  • ما هي الألعاب التي تنمي مهارات الاستماع لدى الأطفال؟
  • نصائح مهمة لتنمية مهارة الاستماع لدى الأطفال.

تنمية مهارة الاستماع لدى الأطفال:

 

من المهم أن ينمي الأهالي مهارة الاستماع لدى الأطفال في عمر صغير، لمدى أهمية مهارة الاستماع لدى الأطفال، وتكمن أهمية مهارة الاستماع لدى الأطفال في تمكين الأطفال من تلقي المعلومات والعمل على تنفيذها، أيضاً تمكين الأطفال من الانخراط والمشاركة في الآراء والاستماع لوجهات النظر المتباينة، أغلبية الأهالي لا يعرفون كيفية تنمية مهارات الاستماع لدى الأطفال، لذلك في هذا المقال سوف نتحدث عن طرق تنمية مهارات الاستماع لدى الأطفال عن طريق الألعاب وما هي النصائح التي تنمي مهارة الاستماع لدى الأطفال.

 

ما هي الألعاب التي تنمي مهارات الاستماع لدى الأطفال؟

 

1- هاتف الأكواب: حيث تقوم الأم بصناعة هاتف بسيط من خلال استخدام الأكواب البلاستيكية، حيث تستعمل الأم كوبين من البلاستيك وتقوم بعمل ثقب في كل كأس، وإيصال بين هذه الثقوب من خلال خيط مصنوع من الصوف، وتعطي الأم الطفل أحد هذه الأكواب لكي يضعها على أذنه وتقوم الأم بالتحدث من الكوب الثاني في أذن الطفل، وتلعب مع الطفل لعبة الاستماع وتقوم بتكرار الكلام أكثر من مرة.

 

2- لعبة بناء منزل: حيث تقوم الأم باللعب مع الطفل لعبة بناء المنزل، من خلال استخدام المخدات أو حتى قطع الليغو، وتقوم الأم بأمر الطفل وإعطائه المعلومات المتعلقة بطريقة البناء، هنا يتعلم الطفل مهارة الاستماع من خلال اللعب.

 

3- لعبة الصندوق: يقوم مبدأ هذه اللعبة على قيام الأم بوضع شيء ما له صوت داخل الصندوق، ثم قيام الأم بتحريك الصندوق وسؤال الطفل عن الشيء الذي يوجد داخل الصندوق، هذه اللعبة تعلم الطفل مهارة الاستماع من خلال تركيز الطفل على صوت الذي يوجد في الصندوق ثم معرفة ما يوجد في داخله.

 

4- لعبة تقليد صوت الحيوانات: حيث تقوم الأم بتقليد صوت الحيوان المفضل لدى الطفل، لكي ينمي الطفل مهارة الاستماع لديه من خلال التركيز في صوت الحيوان الذي يحبه، ثم قيام الأم بالطلب من الطفل بتقمص هذا الصوت.

 

5- لعبة معرفة الصوت: حيث تقوم الأم بتقليد العديد من الأصوات التي يعرف الطفل أصحابها، ثم قيام الأم بسؤال الطفل من هم أصحاب هذه الأصوات.

 

6- لعبة إشارة المرور: حيث تقوم الأم بتقسيم الأدوار بينها وبين الطفل، حيث تكون الأم هي الإشارة ويكون الطفل هو السيارة، ويقوم الطفل بالتحرك من خلال التوجيهات التي تقوم الأم بإصدارها، سواء الوقوف أو الاستعداد أو الانطلاق.

 

7- لعبة الأوامر: يقوم مبدأ هذه اللعبة على جلوس الأطفال بشكل دائري حول الأم والاستماع إلى أوامر الأم وتنفيذها على الفور، وتكون أوامر الأم متنوعة وسريعة، لذلك يجب عليهم التركيز في الاستماع لهذه الأوامر، بالتالي هنا يتعلم الأطفال مهارة الاستماع من خلال هذه اللعبة بإتقان.

 

نصائح مهمة لتنمية مهارة الاستماع لدى الأطفال:

 

1- التأكد من إصغاء الطفل: من المهم أن تتأكد الأم من أن الطفل يستمع إلى ما تقوله ويفهمه وليس الاستماع فقط بل الإصغاء، لكي يتمكن الطفل من القيام بالتعليمات والأوامر الصادرة عن الأم وتطوير مهارة الاستماع لديه.

 

2- تشجيع الطفل على التواصل البصري: من الضروري أن تعلم الأم الطفل طريقة التواصل البصري ومدى أهميته في تطوير الانتباه لدى الطفل، حيث أن الانتباه يقود الطفل إلى الاستماع بشكل فعال وتطوير مهارات الاستماع لديه.

 

3- العمل على توسعة المدارك اللغوية التي يمتلكها الطفل: من المهم أن تعلم الأم الطفل العديد من المفردات المتنوعة حتى تزداد الحصيلة اللغوية لدى الطفل، عندما يمتلك الطفل العديد من المفردات يتمكن الطفل من استيعاب التعليمات، بالتالي استمرارية الاستماع لدى الطفل بسبب استيعابه لهذه التعليمات والحوار.

 

4- عدم مقاطعة الطفل أثناء التحدث: من المهم أن يستمع كل من الأب والأم للطفل بشكل جيد، وعدم مقاطعة الطفل خلال الحديث، أيضاً التفاعل البصري مع ما يقوله الطفل، حتى يشعر الطفل بأهمية ما يقوله، ويتعلم الطفل استمرارية الاستماع وعدم المقاطعة.

 

5- عدم إطالة الحديث بما لا يفيد: عند التحدث مع الطفل في موضوع معين ويكون الهدف من هذا الحوار هو تعليم الطفل أهمية الاستماع لا بد أن يتجنب الوالدين إطالة الحديث في الأشياء غير مفيدة، لكي لا يشعر الطفل بالملل والضجر ويتجنب الاستماع، من المهم أن يكون الحديث مفيد ومختصر ويحقق الهدف المنشود في تعليم الأطفال طريقة الاستماع بشكل متقن.

 

المصدر
الأم تعرف أكثر من الجميع، أليس كالهان، 2015مدخل إلى رياض الأطفال، أمل خلف، 2005علم النفس الاجتماعي، أحمد علي حبيبالتربية في رياض الأطفال، عدنان عارف، 2000

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى