الإرشاد النفسيالعلوم التربوية

إجراءات تصميم الاستبيان في الإرشاد النفسي

اقرأ في هذا المقال
  • إجراءات تصميم الاستبيان في الإرشاد النفسي.
  • ما أبرز الإجراءات التي يقوم بها المرشد لتصميم الاستبيان المثالي؟

إجراءات تصميم الاستبيان في الإرشاد النفسي:

 

إذا كان الاستبيان من أبرز الوسائل المستخدمة في عمليات الإرشاد النفسي، والتي يمكننا من خلالها قراءة الكثير من المعلومات الخاصة بمشكلة نفسية اجتماعية ما، فلا بدّ للمرشد النفسي من أن يكون قادراً على إعداد وتصميم استبيان بصورة دقيقة تتوافق مع الاستبيانات العلمية الموضوعية الصحيحة، وهذا الأمر يجعل من الاستبيان مقبولاً وصحيحاً.

 

ما أبرز الإجراءات التي يقوم بها المرشد لتصميم الاستبيان المثالي؟

 

1- على المرشد ان يقوم بداية بتحديد الموضوع أو المشكلة التي يرغب في البحث عن حلول لها، وأن يقوم على تحديد المعلومات التي يرغب في الحصول عليها من خلال الاستبيان، وأن يكون شديد الحرض على أنّ الأسئلة المطروحة من خلال الاستبيان كافية للإجابة عن جميع التساؤلات الخاصة بالمشكلة، وألّا يحتوي الاستبيان على المعلومات التي لا علاقة لها بموضوع الاستبيان أو المشكلة.

 

2- أن يعمل المرشد النفسي على تحديد الفئة العمرية التي يرغب في إجراء الدراسة عليها، وبالتالي أن يكون قادراً على تحديد الفئة العمرية التي ستجيب على الأسئلة، وأن لا يتمّ الإجابة على الأسئلة بقصد التخلّص من الاستبانة فقط من أي فئة عمرية.

 

3- أن يقوم المرشد النفسي في طرح المشكلة عبر التدرّج في طرح الأسئلة، ليتمكن الباحث أو المسترشد من الإجابة على الأسئلة بصورة نموذجية بعد ان يكون فاهماً للموضوع الذي هو محور الحديث.

 

4- أن يكون الاستبيان محدّد الموضوع، وبالتالي سهولة معرفة المقصد من الاستبانة.

 

5- أن تكون الأسئلة مصاغة بصورة مباشرة بعيداً عن التضليل، وأن لا تكون الأسئلة موجّهة بصورة معتمدة نحو فكرة معيّنة بقصد الإساءة أو كسب التأييد تجاه قضيّة أو شخصية معيّنة.

 

6- أن تكون الأسئلة دقيقة تعالج مشكلة ما، وأن تكون مصاغة بطريقة مفهومة بعيداً عن التشكيك، وأن تتناسب مع ثقافة الفئة التي ستجيب عليها مع البُعد عن الأخطاء اللغوية التي من الممكن أن تجعل الإجابة غير دقيقة.

 

7- أن يتمّ عرض الاستبانة على مجموعة مم المحكّمين قبل عرضها، بحيث تكون دقيقة وشاملة وموضوعية.

 

8- أن يتمّ طباعة الاستبانة بصورة واضحة ومرئية تماماً بعيداً عن ذكر أي أسماء أو طلب أي تفاصيل خاصة بالأشخاص الذين سيقومون بتعبئة نماذج الاستبانة.

 

9- أن يتمّ توزيع الاستبانة بصورة عادلة دون استثناء أي شخص من الفئة المعنية، وألا يتم استثناء أية إجابات بسبب سوء الإجابات.

 

10- جمع الاستبانات واستخلاص المعلومات اللازمة منها، ومحاولة تفسير كافة المعلومات المتعلّقة بالعملية الإرشادية.

 

المصدر
الإرشاد النفسي لأسر الأطفال غي العاديين، دكتور مصطفى حسن أحمد، 1996. الإرشاد النفسي عبر مراحل العمر، الأستاذ محمد ملحم، 2015. الإرشاد النفسي للصغار والكبار، عبد الرقيب أحمد البحيري. أساسيات الإرشاد النفسي والتربوي، عبدالله أبو زعيزع، 2009.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى