العلوم التربويةنظريات الإرشاد النفسي

التطبيقات التربوية في نظرية التعلم الاجتماعي

اقرأ في هذا المقال
  • التطبيقات التربوية في نظرية التعلم الاجتماعي.
  • نواتج التعلم الاجتماعي.

إنَّ الاتجاه الاجتماعي يعتبر الأساس في اختيار الفرد لمهنة معينة ومدى الاستمرار بها، ليس خبرات الطفولة أو العلاقة بين الطفل ووالديه مثلما ترى آن رو، كذلك ليس مفهوم الذات وما يسعى الفرد نحو تحقيقه في العمل مثلما يرى سوبر، أيضاً ليس طبيعة نمط الشخصية مثلما يرى هولاند أنّ العوامل التي تتضمنها نظريات علم النفس في هذا الجانب، إنّما تقوم العوامل الاجتماعية والثقافية والاقتصادية بلعب الدور المهم في اختيار الفرد للمهنة التي تناسبه.

التطبيقات التربوية في نظرية التعلم الاجتماعي:

  • التوجيه والعلاج النفسي: يمكن أخذ الفائدة من النظرية في علاج العديد من الأمراض النفسية عند الطلبة مثل الخجل الشديد، القلق، الانطواء، الخوف. إنّ الدلائل تشير إلى أنَّ نموذج التعلم بالملاحظة يعتبر من أهم أنماط التعلم فعالية مع الطفل قبل المدرسة، مثل تعليمه المهارات الاجتماعية والحركية.

  • استخدام النماذج: يتم استخدام النماذج التي ترتكز على الملاحظة؛ من أجل تحقيق الأهداف المرجوّة، مثل البرامج التعليمية التي تقدم النماذج المناسبة داخل الصف؛ من أجل تسهيل عملية التعلم بشكل كبير.

  • استخدام النماذج للأداء الخاطئ: اجعل الطالب يقوم على مقارنة بين الأداء الذي قام به والأداء الصحيح؛ ذلك من أجل تغيير السلوك الخاطئ، مثلاً برنامج إذاعي يعجبني ولا يعجبني.

  • تنمية الاتّجاهات والمهارات والقيم الايجابية عند الطلبة: يتم ذلك من خلال عرض النماذج الملائمة.

  • عرض طبيعة الوظائف: يتم ذلك في إطار موقف ملاحَظ، كذلك الطالب نفسه سيقوم بتحديد مميّزات كل وظيفة، مثلاً الزيارات الميدانية، المعرض المهني.

  • تفسير بعض الأنماط السلوكية: تلك السلوكيات التي يظهرها الطلاب، كذلك توقعاته المرتبطة بها وطريقة تعزيزها أو علاجها.

  • القيام بتطوير طرق من أجل رعاية الأطفال (رياض الأطفال).

نواتج التعلُّم الاجتماعي:

 تعلم استجابات جديدة:

يقوم الملاحظ بتعلّم أنماط سلوك جديدة إذا قام بملاحظة سلوكيات الآخرين، مثل الطفل الذي يقوم بتقليد والدته التي تقف على الكرسي من أجل أخذ شيء من رفّ مرتفع. لا يتأثر سلوك الملاحظ بأي نماذج حيّة فقط، بل من خلال التمثيلات الصورية والرمزية عبر الصحافة والكتب والسينما، مثل تعلم طريقة تربية الطفل عن طريق قراءة كتب تخص الطفولة وغيره.

الكف والتحرير:

معنى بالكف إعاقة أداء السلوك من الفرد عندما يواجه النموذج عقاب بسبب قيامه بهذا السلوك، مثل مشاهدة حادثة سير بسبب السرعة، فيقوم السائق بتقليل سرعته.

التسهيل:

يتضمّن التسهيل السلوكيات التي يصعب حدوثها؛ ذلك بسبب النسيان أوعدم الاستخدام، فيعمل على ظهورها واستمرارها من خلال الملاحظة، مثال على ذلك وجود شخص لوقت معين في منطقة تتحدث اللغة الإنجليزية بعد أن يعود إلى بلده لم يعد يمارس هذه اللغة، إلا أنّه بعد زيارة صديق له من تلك المنطقة يعود فيمارس الحديث بتلك اللغة.

المصدر
نظريات التعلم، عماد الزغولعلم النفس الإجتماعي، سامي محسن الختاتنةمقدمة لعلم النفس الاجتماعي، مصطفى سويف

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى