إرشاد أسريالعلوم التربوية

الخلل الوظيفي في العلاج الأسري السلوكي المعرفي

اقرأ في هذا المقال
  • الخلل الوظيفي في العلاج الأسري السلوكي المعرفي.

الخلل الوظيفي في العلاج الأسري السلوكي المعرفي:

يندمج أعضاء العائلات ذات الخلل الوظيفي مع بعضهم البعض بأساليب خاطئة، حيث تُعتَبر تفاعلاتهم نحو بعضهم البعض سلبية، وكذلك تعتبر الأبنية المعرفية لديهم خاطئة وغير فعالة، يقومون باختيار السلبي للأحداث، كما أنَّ الخلل يبقى مستمراً طالما الأسرة كوَّنت لنفسها معتقدات خاطئة، أنماط من التفاعلات السلبية، والافتراضات والمعايير الأسرية السلبية.


تُكوّن العائلات ذات الخلل الوظيفي الأبنية المعرفية السلبية من خلال انتقاء بعض الخبرات والصفات السلبية لدى الأشخاص الآخرين وبناء أفكارهم السلبية بناءً عليها، كما أنَّها تقوم بالعزو الذاتي للسلوك السلبي، وتعزو السلوكات الإيجابية لعوامل خارجية، أي أنَّه اذا كان الموقف أو الحدث إيجابي يقوم الشخص بعزو الموقف الإيجابي الذي حدث إلى عوامل خارجية بعيدة عن الشخص نفسه، وإن كان الموقف سلبياً يعتبر الفرد نفسه هو المسؤول أو المسبب له.


كما تقوم العائلة ذات الخلل الوظيفي ببناء توقعات سلبية نحو أعضاء العائلة الآخرين، ويضعون افتراضات حول طريقة جعل التفاعلات الأسرية تتلاءم مع بعض أعضاء العائلة الآخرين، وتقوم بوضع معايير حول كيفية جعل العلاقات في العائلة ملائمة، من الممكن أن لا يوافق عليها أعضاء آخرون من العائلة.

المصدر
الأسرة والطفل، داود نسيمة، حمدي نزيه، (2004). الإرشاد والعلاج النفسي الأسري، كفافي، علاء الدين، (1999). علم النفس الأسري، كفافي، علاء الدين، (2009).

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى