إرشاد مهنيالعلوم التربوية

تأثير الشخصية والعوامل الذاتية في الاختيار المهني

اقرأ في هذا المقال
  • ما هي العوامل الذاتية والشخصية المؤثرة في الاختيار المهني؟

تعتبر عملية الاختيار المهني من أهم وأكثر العمليات التي تكون حساسة وتحتاج إلى التركيز من الفرد، بحيث يتمثل تركيز الفرد في الاختيار المهني أي عدم تأثر الفرد بالعوامل التي من شأنها أن يقوم الشخص بالاختيار السيء للعمل الذي سيمثله في المستقبل، وهذه العوامل تختلف حسب نوعها فمنها ما يكون بسبب الأسرة ومنها ما يكون بسبب الأصدقاء ومنها ما يكون بسبب القدوة التي يتخذها الفرد، ومنها ما يكون متعلق بالفرد نفسه، وتسمى بالعوامل الداخلية أو العوامل الذاتية أو العوامل الشخصيّة.

ما هي العوامل الذاتية والشخصية المؤثرة في الاختيار المهني؟

يعتبر الفرد نفسه هو العنصر الأساسي في عملية الاختيار المهني واتخاذ القرار المهني المناسب؛ وذلك لأنَّ العديد من الأفراد لا يتدخل بهم أحد ويبقى فقط رأيه هو وقراره هو، فعندما يكون اختيار الفرد سليم ومبني على أسس سليمة فهذا يؤدي إلى الحصول على عمل جيد والنجاح به، ويمكننا التعرُّف على العوامل الذاتية والشخصية المؤثرة في الاختيار المهني من خلال ما يلي:

  • الكثير من الناس يختارون العمل بالنسبة لميولهم ورغباتهم المهنية ويتناسون أمر هل قدراتهم تتناسب مع هذا العمل ومع هذه الميول، ممَّا يؤدي في المستقبل إلى عدم الاستمرار بهذا العمل.

  • يتأثر الكثير من الناس بعامل الحيرة والتردد في اختيار المجال المهني المناسب، وخاصة عندما تكون الخيارات المهنية كثيرة وتحتاج إلى وقت طويل للتفكير بالمناسب منها.

  • الكثير من الناس يريدون الحصول على العمل بشكل سريع، فيقومون باختيار أي عمل يكون متاح ولا يبحثون أكثر عن العمل المناسب لهم.

المصدر
مقدمة في الإرشاد المهني، عبد الله أبو زعيزع، 2010.التوجيه المهني ونظرياته، جودت عزت عبد الهادي وسعيد حسني العزة، 2014.التوجيه والإرشاد المهني، محمد عبد الحميد الشيخ حمود، 2015.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى