إرشاد مهنيالعلوم التربوية

خطوات مرحلة الاستكشاف المهني في العمل

اقرأ في هذا المقال
  • ما هي مرحلة الاستكشاف المهني في العمل؟
  • خطوات مرحلة الاستكشاف المهني في العمل.

جميع الأفراد لديهم رغبة وحب في الاستطلاع والبحث المستمر وخاصة عندما يكون هؤلاء الأفراد في مرحلة عمرية يمتلكون الذكاء والقدرة الجسدية والذهنية، وهذه الفترة يتميز بها الشباب المقبلين على العمل المهني والاستقرار الوظيفي.

ما هي مرحلة الاستكشاف المهني في العمل؟

تعبّر مرحلة الاستكشاف المهني عن المرحلة التي يقوم بها الفرد بالعديد من الأنشطة التي تتمثل بالبحث عن العمل والوظيفة المناسبة، وتكون هذه المرحلة في بداية التفكير بالمستقبل المهني للفرد والتفكير ببدء الحياة المهنية، وتضم هذه المرحلة جميع الجهود والفترات الزمنية المبذولة من الفرد؛ من أجل الحصول على فكرة أفضل عن المعلومات المهنية الخاصة بمختلف المهن والاختيار بين هذه المهن والوظائف المتاحة، وهنا يتم التمييز بين هذه المهن حسب قدرات الفرد وميوله المهنية واتجاهاته وقدرته على الاستمرار بها.

خطوات مرحلة الاستكشاف المهني في العمل:

يعتقد الكثير أن مرحلة الاستكشاف المهني تظهر لدى العديد من الأطفال منذ الصغر، بحيث يبدأ الطفل بالتساؤل عن مهنة والديه وأقاربه ويحاول في معظم الأوقات أن يقلّدهم، مثل اللعب بألعاب الطبيب التي تمثل مهنة والده وغيرها، وهذا يجعل من مرحلة الاستكشاف المهني مهمة وخاصة في بداية العمل لأنَّها توفر الوقت والجهد ويكون الفرد على معرفة بأهمية السير على أهداف وطموحات مهنية، ومنها فيتوجب على الفرد معرفة أنَّ لمرحلة الاستكشاف المهني في العمل خطوات معينة وعليه المضيّ بها للنجاح في العمل وتحقيق الأهداف المهنية.

تتمثل خطوات مرحلة الاستكشاف المهني في العمل من خلال ما يلي:

  • البلورة: تتمثل هذه الخطوة بالبحث عن المهن والوظائف التي يرغب بها الفرد، وذلك من خلال قيام الفرد بالتعرُّف على الوظائف التي يمكنه الدخول بها والتعرُّف على شروطها ومتطلباتها، والتعرٌُّف على أهم المهارات المهنية والقدرات المناسبة لها، بحيث يكون الفرد مُلم وعلى معرفة بماذا يريد من العالم المهني.

  • التحديد: تتمثل هذه الخطوة بقيام الأفراد بتحديد مطلباتهم وأهدافهم الشخصية التي تكمن في الرغبة بوظيفة معينة، ويقوم هؤلاء الأفراد بتحديد ما يفضلون به الدوام الكلي أو الجزئي؛ لأنَّ هذه الخطوة تأتي في فترة التعليم الجامعي.

  • التنفيذ: تتمثل هذه الخطوة بقيام الفرد بوضع الخطط المهنية المستقبلية، بحيث يبدأ في المقابلة للعمل أو تقديم السيرة الذاتية التي تخصّه، لجميع المؤسسات المهنية التي يوجد بها العمل الذي يرغب به، تتم هذه الخطوة من خلال استخدام الإنترنت ومواقع التواصل الاجتماعي المختلفة.

المصدر
التوجيه والإرشاد المهني، محمد عبد الحميد الشيخ حمود، 2015.التوجيه المهني ونظرياته، جودت عزت عبد الهادي وسعيد حسني العزة، 2014.مقدمة في الإرشاد المهني، عبد الله أبو زعيزع، 2010.مبادئ التوجيه والإرشاد المهني، سامي محمد ملحم، 2015.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى