إرشاد أسريالعلوم التربوية

طرق التعامل مع الزوج الذي لا يقدر تعب زوجته

اقرأ في هذا المقال
  • الزوج الذي لا يقدر تعب زوجته.
  • طرق التعامل مع الزوج الي لا يقدر تعب زوجته.

الزوج الذي لا يقدر تعب زوجته:

 

لا بد من معرفة كيف تتعامل الزوجة مع زوجها الذي لا يقدر جهدها وتعبها في البيت وفي تربية الأبناء وفي تعليمهم وغيرها الكثير، فمن المتوارد أن الأم مساهمة فعالة في بناء الحياة الزوجية بتفاصيلها جميعها، فهي ليست زوجة وأم فقط، بل هي ايضاً المرأة العاملة التي تتحمل المسؤولية والضغوطات المالية الى جانب الرجل، ولهذا فإنها تبذل مجهود كبير التي يمكن أن يتسبب إحساسها بالتعب، وفي حال لم يتفهم الرجل ذلك قد يراودها الإحساس بعدم الرضا والظلم، وهذا ما يجب على الزوجة فعله لتمنع ذلك.

 

طرق التعامل مع الزوج الي لا يقدر تعب زوجته:

 

هنالك عدة طرق ووسائل للتعامل مع الزوج الذي لا يقدر تعب زوجته ومنها ما يأتي:

 

  •  الحوار: يعد النقاش والتحاور الهادئ من أحس الوسائل التي يتوجب على الزوجة والزوج التوجه إليها من أجل حل مشاكلهم، ففي هذه الحالة يمكن كل منهم أن يتكلم إلى الآخر بوضوح وأن يتكلم عما يضايقه ويسبب تصرفه بذلك، وإذا كان الزوج لا يقدر جهد زوجته على أن تتحدث معه في هذا الموضوع بهدوء وأن تشرح له كل ما تفعله خلال اليوم، ولا شك في أنه سوف يبدي تعاونه وتفهمه بهذا الموضوع مع مرور الزمن.

 

  • العقاب: لا يقصد بهذا المعنى بالمفهوم السيء بل الاختبار، فمن المفيد في حال عدم تقدير الزوج لتعب زوجته وللجهد التي تبذله لكي تجري أمور الحياة الشخصية بصورة منتظمة وبطريقة صحيحة، وأن تمتنع الزوجة عن أداء بعض الواجبات المنزلية، وفي هذه الحالة يمكن الرجل أن يحس بأن شيء ينقص في حياته، ولا بد من أن يحس بأهمية ما تفعله زوجته وإن كان موضوع العقاب ببعض الأعمال الصغيرة السهلة، ومن المهم أن يعرف أيضاً انها تحاول الوصول إلى التوازن  بين حياتها العائلية وتلك المهنية.

 

  •  المعاملة بالمثل في بعض الأوقات: إذا انتبهت الزوجة أن زوجها لا يهتم كثيراً بالتعب التي تنجزه والذي يسبب إحساسها بالتعب، يمكنها أن تعامله بالمثل، ولهذا عليها لبعض الوقت أن تتوقف سؤاله عن أوضاعه المهنية أو العامة وتتوقف عن اهتمامها به، ولا شكّ في أنه سوف يحس بالفرق وبالفراغ ويعيد حساباته مرة أخرى في طريقة تعامله معها، وبعد هذا ومع مرور الزمن قد يتنبه إلى أنه لا يقوم بواجباته نحو تقدير جهود زوجته.

 

  •  التكرار: إذا كان الرجل لا يقدر جهد الزوجة ولا يهتم بذلك، على الزوجة أن تذكره به بين فترة وأخرى، ولهذا يمكنها أن تكرر كلمات تعبر من خلالها عن إحساسها بالتعب مثلاً، لكن ليس عليها الإلحاح في هذا لأنه يمكن أن يتحول إى مصدر للمشاكل والنزاعات بينهم.

 

المصدر
علم النفس الأسري، كفافي، علاء الدين، 2009.دليل العلاقات الزوجية الناجحة، لوسي أتشيسون.التفكك الأسري، ابراهيم جابر السيد، 2014.الإرشاد والعلاج النفسي الأسري، علاء الدين، كفافي، 1999.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى