العلوم التربويةلغة الجسد

كيف يمكن للغة الجسد أن تكشف كذب الأطفال؟

اقرأ في هذا المقال
  • ما أبرز العلامات التي تدل على لغة جسد كاذبة لدى الأطفال؟

في طبيعة الحال الأطفال يكذبون عندما يشعرون بأنّهم قاموا بفعل خاطئ، وربّما سيتعرضون للعقاب أو الحرمان بسبب هذا الفعل، أو لربما يكذبون لإبراز قدرة أو قوّة لا يمتلكونها ويرغبون في أن ينالوا حبّ وإعجاب الآخرين جرّاء ذلك، ولكن الأطفال لا يملكون القدرة على الاستمرار في الكذب مطوّلاً لعدم امتلاكهم الخبرة لذلك وعدم تمرّسهم في استخدام لغة الجسد بالشكل المطلوب، حيث أنّ لغة جسدهم عادة ما تكشف كذبهم ومراوغتهم وخصوصاً من قبل الأهل.

ما أبرز العلامات التي تدل على لغة جسد كاذبة لدى الأطفال؟

ليس من السهل ملاحظة علامات الكذب على طفل صغير، ويكمن المفتاح في البحث عن علامات العصبية التي تعبّر عنها لغة الجسد والتي من السهل ملاحظتها ما دمنا ندرك جيّداً ما نبحث عنه في أولئك الأطفال، ومن المهم أن ندرك الأمور الطبيعية وغير الطبيعية في سلوكيات الطفل، فإنّ كانت لديه عادة الطرف بعينه كثيراً طوال الوقت على سبيل المثال، فلا يجب أن نضع رموش عينيه التي تطرف كثيراً في اعتبارات لغة الجسد التي تدلّ على الكذب.

الطرف بالعينين وإشاحة البصر لغة جسد تدل على كذب الأطفال:

ولكن إن كان الطفل يقوم بالطرف بعينيه في أوقات معيّنة ويقوم بقطع التواصل البصري فهذه عادة لغة جسد تدلّ على الكذب، فعندما لا يتمكّن الطفل من النظر في عيني الطرف الآخر عندما يتحدّث في أمر ما؛ فهذا لأنه يخشى أن يتم كشف كذبه أو لأنه يشعر بالخجل مما فعل أو كلا الأمرين، وعندما يقوم الطفل بالتحدّث والنظر إلى عيني الطرف الآخر بشكل مباشر جاعلاً عينيه كبيرتين قدر الإمكان، فهي طريقة لقول “أنا أنظر إليك مباشرة حتّى تدرك أنه لا يوجد ما أخفيه”.

عدم القدرة على التوفيق ما بين الكلام ولغة جسد دليل على كذب الأطفال:

إنّ أغلب الأطفال لا يبرعون في الكذب ولا يستطيعون التوفيق بين الكلام المنطوق ولغة الجسد المستخدمة لإثبات صحّته إلا في بعض الحالات النادرة الحدوث، وهذا لكونهم لا يملكون المهارة في استخدام لغة الجسد بالشكل الصحيح، ويبقون على هذه الحال حتى يصلوا إلى مرحلة الإعدادية، وحتى في تلك السن وإن لم يكونوا مجرّدين تماماً من المشاعر، فستظهر عليهم واحدة أو اثنتين من إشارات لغة الجسد التي تدلّ على كذبهم عندما يحاولون إعماء عيني والديهم عن الحقيقة.

المصدر
لغة الجسد، بيتر كلينتون، 2010.لغة الجسد النفسية، جوزيف ميسينجر.ما يقوله كل جسد، جونافارو، 2010.لغة الجسد في القرآن الكريم، الدكتور عودة عبدالله.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى