العلوم التربويةعلماء النفس

من هو عالم النفس ليون فستنغر؟

اقرأ في هذا المقال
  • نشأة ليون فستنغر.
  • مسيرة ليون فستنغر العلمية.

ليون فيستينغر “بالإنجليزية: (Leon Festinger) ولد في عام 8 مايو 1919 وتوفي في عام 11 فبراير 1989، عالم نفس اجتماعي. بالإضافة إلى مساهماته الأخرى في المجالات التالية، كتب أيضًا عن نظرية التنافر ونظرية المقارنة الاجتماعية واكتشاف أهمية التكامل في تكوين العلاقات الاجتماعية، وأيضا دراسة الشبكات الاجتماعية.

نشأة ليون فستنغر:

وُلد ليون فستنغر لأبوين مهاجرين عصاميين من أصل يهودي روسي، والده أليكس فيستينغر (مصمم ديكور) ووالدته سارة سولومون من بروكلين، نيويورك، في عام 1939، حصل على درجة البكالوريوس في العلوم من كلية مدينة نيويورك والتحق بالمدرسة الثانوية للبنين.

في وقت لاحق، أكمل البحث على يد عالم النفس الشهير كيرت ليفين، وفي عام 1942 حصل على درجة الدكتوراة في علم النفس من جامعة أيوا. يلتزم كيرت ليفين بـ “نظرية المجال” (تقاس في الفيزياء) في علم النفس استجابة للنموذج الميكانيكي لعلماء النفس السلوكي. في نفس العام، تزوج فيستنغر من عازفة البيانو ماري بالو، وأنجبت له ثلاثة أطفال (كاثرين وريتشارد وكيرت).

مسيرة ليون فستنغر العلمية:

حصل على درجة البكالوريوس في العلوم من سيتي كولدج في نيويورك عام 1939 ودكتوراة في علم النفس من جامعة أيوا عام 1942، حيث درس مع  كيرت ليفين، وهو رائد آخر في علم النفس الاجتماعي.

درس فيستنجر في جامعة أيوا، وجامعة روتشستر، ومعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا (MIT)، وجامعة مينيسوتا، وجامعة ميشيغان، وجامعة ستانفورد، وكلية الدراسات الاجتماعية الجديدة.

يشتهر فستنغر بإدخاله نظرية التنافر المعرفي، والتي تظهر أنه عندما يميل الناس إلى التصرف بطرق لا تتوافق مع معتقداتهم، فإنهم يشعرون بعدم الراحة النفسية. سيؤدي هذا الانزعاج إلى تغيير معتقداتهم لتتناسب مع سلوكهم الفعلي، بدلاً من تغيير سلوكهم وفقًا للعادات.

قدم فستنغر أيضًا نظرية المقارنة الاجتماعية، والتي تتناول كيفية تقييم الناس لآرائهم ورغباتهم من خلال مقارنتها مع الآخرين، وكيف تمارس المجموعات الضغط على الأفراد لتحقيق الاتساق مع قواعدهم وأهدافهم.

قدم فستنغر أيضًا مساهمات مهمة في نظرية الشبكة الاجتماعية. من خلال دراسة تكوين العلاقات، على سبيل المثال: اختيار الأصدقاء من بين طلاب السنة الأولى في السكن الجامعي أوضح فستنغر وستانلي سكاتشر وكيرت باك كيفية التنبؤ بتكوين العلاقات من خلال العلاقة والتقارب الجسدي بين الناس.

استكشف فستنغر الأشكال المختلفة التي يمكن للفئات الاجتماعية أن تتخذها في وقت مبكر من حياته المهنية ، وأوضح هو ووسكاتشر وباك أن كلما كانت القواعد أوضح، وكانت القواعد التي يجب اتباعها أقوى، وكلما كان التطبيق أسهل، وكلما كانت الشبكة الاجتماعية أقوى.

في عام 1945، أنشأ ليفين مركز أبحاث ديناميكيات المجموعة في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا “MIT”، وأصبح فستنغر أستاذًا مساعدًا. وتوفي ليفين في عام 1947، وأصبح فستنغر أستاذًا مشاركًا في جامعة ميتشيغان، حيث كان مدير برنامج مركز أبحاث ديناميكيات المجموعة.

في عام 1951، أصبح أستاذاً لعلم النفس في جامعة مينيسوتا. أكد كتابه “طرق البحث في العلوم السلوكية” عام 1953 (الذي شارك في تأليفه دانيال كاتز) على الحاجة إلى التحكم في المتغيرات التي يتم التحكم فيها جيدًا في التجارب المعملية، حتى لو كان ذلك يعني خداع المشاركين.

في عام 1955، انتقل فستنغر إلى جامعة ستانفورد. في عام 1968، أصبح أستاذًا لعلم النفس في كلية الدراسات الاجتماعية الحديثة في نيويورك (بقيادة البروفيسور هيرمان ستودينغر) في العام التالي، تزوج من ترودي برادلي، الأستاذ في كلية الخدمة الاجتماعية بجامعة نيويورك. ولم تنجب له أطفال.

كانت مساهمة فستنغر في علم النفس الاجتماعي عظيمة لدرجة أن الجمعية الأمريكية لعلماء النفس اعترفت بعمله ومنحته “جائزة التميز في البحث العلمي” في عام 1959.

المصدر
تاريخ علم النفس الحديث بين العالمية والعربية، الاستاذ الدكتور اسماعيل الفقياصول علم النفس، الاستاذ الدكتور محمد شحاته ربيعتاريخ علم النفس ومدارسه، الاستاذ الدكتور محمد شحاته ربيعأسس علم النفس العام، دكتور طلعت منصور، دكتور أنو الشرقاوى، دكتور عادل عز الدين، دكتور فاروق أبو عوف

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى