العلوم التربويةتنمية ذاتية

كيف نزيد من فرصنا من أجل تحقيق الثراء؟

اقرأ في هذا المقال
  • كيف نرفع من فرصنا من أجل الثراء؟
  • لا علاقة بين الثراء والحظ.

هناك احتمال ﻷن يصبح أحدنا مليونيراً؛ بناء على مسير حياته العملية بأكملها، ففي بعض الدول الصناعية الكبرى، هناك أسرة واحدة من بين كل عشرين أسرة، تحوز ثروة صافية تقدّر بما يفوق المليون دولار، ممَّا يعني أنَّ احتمال كسبنا لمبلغ المليون دولار، في بلد عملي يقدّر بما نسبته واحد إلى عشرين، أو خمسة بالمئة.

كيف نرفع من فرصنا من أجل الثراء؟

على الرغم من أنَّ هذا يعني احتمال عدم امتلاكنا للمليون دولار مثلاً، لأنّ نسبة الخمسة بالمئة ليست بالنسبة الجيّدة، فمهمتنا هي أن نحسّنها لصالحنا، وليكن هدفنا هو أن نزيد نسبة احتمالاتنا زيادة كبيرة، عن طريق القيام بالمزيد من الأعمال التي تزيد من فرص النجاح.

لا علاقة بين الثراء والحظ:

كلّما قمنا بالمزيد من الأمور المتنوّعة؛ زاد احتمال تعاوننا في هذه الأمور في تحقيق أهدافنا، وزاد احتمال أن نقوم بالأمر المناسب في الوقت المناسب، وإذا كانت أهدافنا مكتوبة وواضحة وليست مستحيلة، زاد من نسبة تحقيقنا للنجاح.

علينا بوضع خطط تفصيلية، وأن نرفع من مهاراتنا على الدوام لكي تزيد من مستوى دخلنا، فنحن بهذه الحاله نزيد من فرص حصولنا على أموال أكثر.

إذا قمنا بدراسة المال والاستثمارات، وأحكمنا السيطرة الدقيقة على نفقاتنا، وفكرنا تفكيراً طويل المدى بشأن حياتنا المالية، فمن المحتمل أن نكون أثرياء في نهاية المطاف، فالأمر لا يتعلّق بالحظ، ولكن ما هو إلا مسألة احتمالات.

المصدر
غير تفكيرك غير حياتك، بريان تراسي، رقم الطبعة 2007.قوة التفكير، إبراهيم الفقي.المفاتيح النجاح العشرة، إبراهيم الفقي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى