العلوم الطبية والمخبريةفحوصات طبية

الطفيليات في عينات CSF

سائل النخاع الشوكي (CSF): هو سائل شفاف عديم اللون يوجد في الدماغ والحبل الشوكي ويحيط بالجهاز العصبي المركزي ليحمي الدماغ والعمود الفقري من خلال العمل كوسادة ضد الصدمات المفاجئة أو إصابة الدماغ أو النخاع الشوكي ويقوم بإزالة الفضلات من المخ ويساعد الجهاز العصبي المركزي على العمل بشكل صحيح.

 

تسبب الطفيليات التي تصيب الدماغ التهاباً في سحايا الدماغ أو مراكز الحواس أو السيطرة في الجهاز العصبي المركزي والسحايا هي طبقة من الأغشية التي تحمي الدماغ والنخاع الشوكي وتتكون من ثلاثة أجزاء وهي الأم الجافية والأم العنكبوتية والأم الحنون.

 

أسباب فحص سائل النخاع الشوكي

 

هناك العديد من الأسباب التي تجعلنا نحتاج لعينة سائل النخاع الشوكي لتحليلها ومن هذا الأسباب:

 

  • إصابة في الرأس أو العمود الفقري.

 

  • جراحات معينة في الرأس والعمود الفقري.

 

  • ارتفاع الضغط داخل الجمجمة.

 

  • تغيرات تتطور مع الوقت في الحواس مثل تغيرات في الرؤية أو السمع أو الحساسية اتجاه الضوء أو الصوت أو مشاكل في التوازن.

 

  • تصلب وألم في الرقبة أو ألم الذراع أو ألم بين لوحي الكتف.

 

  • ارتفاع درجة حراة الجسم لأكثر من 40 درجة مئوية مع عدم انخفاضها حتى بعد أخذ خافضات الحرارة.

 

 

  • الالتهابات البكتيرية أو الفيروسية أو الطفيلية المشكوك بها ولم تظهر لها نتيجة في عينات الجسم الأخرى كعينات الدم مثلاً.

 

  • التأكد من أن الطفيليات التي سببت أمراضاً مختلفة في أماكن أخرى من الجسم لم تصل للدماغ.

 

فحوصات عينة CSF

 

إن فحوصات عينة CSF شبيه جداً بعينة الدم حيث يتم فحص الأجسام المضادة (AB) كفحص مناعي في عينة CSF، كما يتم صباغتها بالعديد من الصبغات كصبغة غرام للكشف عن البكتيريا وصبغة جيمسا للكشف عن الطفيليات، والعديد من الفحوصات المخبرية الشبيهة بفحوصات عينات الدم مع العلم بأن سائل النخاع الشوكي من السوائل التي لا يوجد في أي نوع من الكائنات المجهرية سواءً كانت ساكن طبيعي أو تسبب الأمراض.

 

أنواع الطفيليات في عينة CSF

 

أغلب الطفيليات الممرضة هي طفيليات مهاجرة أي أنها تهاجر عبر الأوعية الدموية أو الأوعية الليمفاوية من مكان إلى مكان آخر في جسم الإنسان خصوصاً الدماغ؛ لذلك يتطلب فحص سائل النخاع الشوكي للتأكد من عدم وجودها فيه ومن الأنواع الطفيلية التي يمكن أن توجد في عينة CSF:

 

1. أنجيوسترونقيلاس كانتونينسيس Angiostrongylus cantonensis

 

  • ديدان خيطية مستديرة وتسمى أيضاً ديدان الفئران الرئوية.

 

  • تسبب التهاب السحايا اليوزيني البشري (neurologic angiostrongyliasis) الذي يسبب توسعاً في الأوعية الدموية للعين، مما يؤدي إلى التهاب القزحية وعدم وضوح الرؤية وفقدان كبير في حدة البصر.

 

  • ومن الأعراض التي يمكن أن تسببها هذه الحرارة والدودة الغثيان والقيء وتيبس الرقبة والصداع وتكون الأعراض شديدة.

 

2. بايليسكاريس بروكيونيس Baylisascaris procyonis

 

  • هي ديدان أسطوانية مستديرة وتسمى بدودة الراكون.

 

  • تهاجم طور اليرقة من هذه الطفيليات الدماغ والحبل الشوكي والعين، وقد تهاجم الأعضاء الأخرى في جسم الإنسان.

 

  • من الأعراض التي يمكن أن تسببها هذه الطفيليات الغثيان والتعب وقلة الاهتمام بالناس وتضخم الكبد وعدم السيطرة على عضلات الجسم والعمى والغيبوبة.

 

3. جناثوستوما سبينيجروم Gnathostoma spinigerum

 

  • هي ديدان لولبية مستديرة وتتميز بوجود بصيلة رأسية بارزة وأشواك الجسم.

 

  • تهاجم هذه الطفيليات الأعصاب والعين والأذن والعمود الفقري وتهاجم الأعضاء الأخرى في جسم الإنسان مثل الجلد والكلية وغيرها.

 

  • من الأعراض التي يمكن أن تسببها هذه الطفيليات الحمى والصداع والغثيان والتعب والألم العصبي ونقص الوعي والغيبوبة والوفاة.

 

4. الباراغونيموس Paragonimus Parasites

 

من الطفيليات التي تصيب الرئة طفيليات الباراغونيموس وتنتقل عبر الأوعية الدموية للدماغ وتسبب  اختلاجات وصعوبة في استخدام اللغة أو الفهم أو مشاكل في الرؤية أو شلل، ويمكن أن نجدها في سائل CSF.

 

5. الأميبا النسيجية Entamoeba histolytica

 

تهاجم الأميبا النسيجية الدماغ والجهاز العصبي المركزي وتسبب مرض التهاب السحايا الأميبي وتسبب اعراضاً مثل تغيرات في الشم والتذوق والصداع والحمى والغثيان والتقيؤ وتصلب الرقبة والهلوسة والارتباك وعدم التركيز والترنخ وربما الوفاة.

 

6. الدودة الشريطية الوحيدة Taenia  solium

 

  • هي ديدان حلروزنية خنثى وتسمى أيضاً الدودة الخنزيرية.

 

  • تسبب اليرقات الكيسية لهذا الطفيل داء الكيسات الذي يصيب الأنسجة الدماغية أو العضلات ويعد هذا المرض سبب رئيسي لداء الصرع عند البالغين.

 

7. نجلريا فوليري Naegleria fowleri

 

  • هي طفيل أولي وحيد الخلية تسبب التهاباً في السحايا.

 

  • من أعراض الإصابة به الحمى وتصلب أو تيبس الرقبة والغثيان والارتباك والهلوسة وفقدان التوزان.

 

8. الطفيليات الدموية

 

وهي الطفيليات التي تصيب الكبد والطحال وخلايا الدم وتظهر في عينات الدم الطفيلية  وخزعات الكبد والطحال ولكن يمكنها الوصول للدماغ عبر الأوعية الدموية عندما تصبح الأعراض شديدة جداً مثل طفيليات الملاريا وطفيليات مرض بابيزيا الإنسان وطفيليات مرض النوم الإفريقي ويتطلب عندها فحص لعينة CSF.

 

المصدر
الكتاب"الكتاب العملي للأحياء المجهرية:الأسس والتطبيقات"المؤلف"ستيفن تم ترجمته للعربية من قبل عبد القادر السنوسي وتحرير الحديثي" Book"Medical Laboratory Procedures "Author"Mary and SallyBook"Human Parasites"Author"Mehlhorn, Heinz"الكتاب"علم الطفيليات العملي"المؤلف"حسين فاضل حسن"

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى