إدارة الأعمالمال وأعمال

ما هو التنظيم الإداري على أساس المهنة؟

اقرأ في هذا المقال
  • التنظيم على أساس المهنة
  • مزايا التنظيم على أساس المهنة
  • عيوب التنظيم على أساس المهنة

التنظيم على أساس الوظيفة هو أحد الطرق التي يتم استخدامها لعملية تنظيم المنظّمات، سواء كانت منظّمات حكومية أو منظّمات الأعمال، وقد يُسمَّى هذا التنظيم أحيانًا تنظيم العملية أو تنظيم الطريقة.

التنظيم على أساس المهنة:

يميل التنظيم على أساس الوظيفة إلى تجميع كل من هم نفس الاختصاص أو المهنة الواحدة، مثلاً عندما تقوم بتجميع مهندسين الكهرباء والمهندسين المكانيكيين في قسم واحد أو وحدة واحدة، مثل أن يتم تجميعهم في وزارة الأشغال إذا كان التنظيم تابع لمنظّمة حكومية أو في قسم الصيانة في منظّمات الأعمال.


والتنظيم على أساس الوظيفة لا يتم استخدامه في نظاق واسع في المنظّمات الحكومية، فلا يمكن إنشاء إدارات كثيرة على هذا المبدأ، والسبب في ذلك أنه غير مريح وقد يسبب البطء في إتمام المهام.

مزايا التنظيم على أساس المهنة:

  1. يساهم في استخدام الآلات والأجهزة التي تقلل من الأيدي العاملة وينتج عنها ارتفاع نسبة الإنتاج.

  2. يحقق أعلى مستوى من الاستفادة من الخبرات الفنية في الاختصاصات؛ وهذا يساعد في عملية توزيع الأعمال زيادة التخصص.

عيوب التنظيم على أساس المهنة:

  1. يؤدي هذا التنظيم إلى زيادة الشعور بالتكبر لدى الموظفين؛ وهذا يسبب الصعوبة في إدارة شؤونهم.

  2. يؤدي إلى تضييق مجال التخصص فيصبح كل موظف مختص في ناحية واحدة.

  3. يسبب التأخر في إنجاز الأعمال، خاصةً عندما يكون المتخصصون تابعون لإدارت مختلفة ويقومون بتقديم حدمات لأجهزة متباينة.

المصدر
أصول التنظيم والأساليب، محمد شاكر عصفور، 1987أصول الإدارة والتنظيم، أ.د محمد فاتح المفربي، 2018الأصول العلمية والنظريات التطبيقية، محمد سرور الحريري، 2016

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى