إدارة الأعمالمال وأعمال

ما هو التنظيم التنفيذي؟

اقرأ في هذا المقال
  • ما هي مسميات التنظيم التنفيذي؟
  • نشأة التنظيم التنفيذي
  • مفهوم اتنظيم التنفيذي
  • مميزات التنظيم التنفيذي
  • عيوب التنظيم التنفيذي

التنظيم التنفيذي هو أحد أشكال التنظيم الرسمي التي يتم اتخاذه في منظّمات الأعمال، وقد تطوَّر هذا النوع مع تقدّم الزمن ومعرفة هذا النوع يُقدّم للمنظم باختياره أو لا، بما يناسب منظّمته.

ما هي مسميات التنظيم التنفيذي؟

  • التنظيم الخطي.

  • التنظيم الرأسي.

  • التنظيم التنازلي.

نشأة التنظيم التنفيذي:

التنظيم التنفيذي هو من أقدم أنواع التنظيم وأبسطها، وقد طوّر هذا النوع من التنظيم أولاً في الجيش وثم الكنيسة الكاثوليكية، بعدها تم إدخالها إلى منظّمات الاعمال المدنية والأجهزة الحكومية.

مفهوم التنظيم التنفيذي:

السلطة تسير في هذا النوع من التنظيم بشكل متسلسل من الأعلى إلى الأسفل، حيث تمتد السلطة فيه من مدير المنظّمة إلى المدراء في الإدارة الوسطى، ثم إلى المشرفين الذين تكون مهمتهم الإشراف على الموظفين التنفيذين، بمعنى من أعلى المسويات الإدارية إلى أدنى مستوى.


وتسير السلطة هُنا في طريقة متصلة من رئيس المنظّمة حتى تصل الموظفين التنفيذين، فكل مدير إدارة يقوم بعملية الإشراف على كل شيء يخص إدارته، فهو من يقوم بعملية إصدار التعليمات والأوامر، وهو التنظيم الذي يعكس الهيكل الأساسي للأجهزة التنفيذية، كما أنه التنظيم الذي يُستخدم كأساس في منظّمات الأعمال الصغيرة في الحجم التي لا يتواجد فيها استشاريين.

مميزات التنظيم التنفيذي:

  1. يتميزالتنظيم التنفيذي بالبساطة والوضوح.

  2. يكون لدى كل موظف معرفة تامة بكل المسؤوليات والواجبات التي تقع على عاتقه.

  3. يكون واضح من هو الرئيس ومن هو المرؤوس.

  4. يكون لدى الموظف المعرفة من لديه الحق في اتخاذ القرارات، عند كل مستوى من المستويات الإدارية.

  5. يحقق السرعة في عملية اتخاذ القرارات.

  6. يحقق السرعة في عملية تحديد المشاكل التي تعاني منها المنظّمة.

عيوب التنظيم التنفيذي:

  1. يسبب في بعض الأحيان إلى تركيز السلطة في يَدّ المدير الإداري الاعلى، أو المدراء في الإدارة العليا أو مدير المنظّمة، بمعنى تكون السلطة فقط في يَدّ عدد قليل من المدراء.

  2. لا يحقق هذا التنظيم التخصصية؛ أي لا يوجد فيه مجال للتخصص.

  3. كل مدير يقوم بممارسة نشاطة في عدّة أماكن بنفسه، فلا يقوم أي استشاري أو اختصاصي بتقديم المساعدة له، وهذا يؤدي إلى زيادة العبء عليهم كمدراء وإلى بعثرة الجهود التي يقومون بها في أماكن متنوعة.

  4. لا يكون القدرة للمدير بإعطاء بعض المهام ما تستحقه بعض المهام، من دراسة وتحليل بسبب ضيق الوقت.

  5. من الصعب وجود مدير إداري يتمتع بخبرات واسعة في مجالات مختلفة من دون مساعدة.

المصدر
أصول التنظيم والأساليب، محمد شاكر عصفور، 1987أصول الإدارة والتنظيم، أ.د محمد فاتح المفربي، 2018الأصول العلمية والنظريات التطبيقية، محمد سرور الحريري، 2016

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى