المحاسبةمال وأعمال

ما هي الأصول غير الملموسة؟

اقرأ في هذا المقال
  • مفهوم الأصول
  • مفهوم الأصول غير الملموسة
  • أنواع الأصول غير الملموسة
  • كيفية الحصول على الأصول غير الملموسة
  • أمثلة على الأصول غير الملموسة

مفهوم الأصول:

تُعتبر الأصول بأنها جميع الموارد الاقتصادية التي تملكها المؤسسات والشركات، ولها العديد من الأنواع والعديد من التصنيفات والتي يتم تصنيفها بناءً على طبيعتها أو بناءً على نوعها، فمنها الأصول الثابتة ومنها الأصول المتداولة والأصول غير الملموسة وهي التي سيتم توضيحها في هذا المقال، بينما تُعتبر الأصول الجزء الأساسي من قائمة الميزانية العمومية والتي يتم إعدادها في المؤسسات والشركات في نهاية السنة المالية للعديد من الغايات والأهداف وأهمها شرح وتوضيح الوضع المالي للمؤسسة.

مفهوم الأصول غير الملموسة:

الأصول غير الملموسة هي أحد أنواع الأصول التي يتم تسجيلها وتوثيقها في القيود والدفاترالمحاسبية، وكذلك يتم توثيقها في الميزانية العمومية باعتبارها أحد بنود الميزانية الرئيسية، وهذه الأصول هي أصول غير محسوسة ولا يمكن رؤيتها وإنما يتم تقديرها معنوياً ومادياً بناءً على قيمتها، ومن أبرز الأمثلة على الأصول الملموسة براءة الاختراع، العلامات التجارية الخاصة بالشركات والنوايا الجسنة والأفكار الخاصة ببعض المبرمجين أو الموظفين وحقوق النشر وغيرها الكثير، وجميع هذه الأصول لا يمكن رؤيتها بالعين المجردة وهي غير محسوسة ولكن لها قيمة مادية، وعادةً ما يتم تحديد جزء كبير من أسعار الاستخواذ؛ لغايات تعريف الأصول غير الملموسة بما في ذلك اسم الشهرة.

أنواع الأصول غير الملموسة:

تتعامل المؤسسات مع العديد من الأصول غير الملموسة، والتي تؤثر كل منها بشكل كبير ومختلف في أعمال المؤسسات والشركات، ولا يمكن الاستغناء عنها ومع مرور الوقت تُصبح من أهم الأصول أو الممتلكات التي تمتلكها المؤسسة، فهي تدل على هذه المؤسسة وتعمل على جذب العديد من العملاء، فالعديد من العملاء يقومون بشراء منتج معين بناءً على اسم الشهرة الذي يحمله هذا المنتج، وفي كثير من الأوقات قد تفرض الأصول غير الملموسة بعض الأحكام على أعمال المؤسسة وتتحكم في كميات وعمليات الإنتاج وغيرها. ومن أهم أنواع الأصول غير الملموسة ما يلي:

  • النية الحسنة: هذه النوع من الأصول الغير ملموسة، يتم تحققها والحصول عليها، عندما تتم الشراكة بين الشركات وتحصل الشركة الأول أو المؤسسة على ثقة الشركة الثانية، وكذلك تحصل المؤسسة أو الشركة على جميع الأصول الخاصة بها.

  • حقوق النشر: تحصل المؤسسات على حقوق الطبع والنشر الخاصة بشركة أُخرى، وتقوم بعميلة بيع المنتجات أو الخدمات الخاصة بالشركة التي تم الشراء منها.

  • براءة الاختراع: تحصل المؤسسة أو الشركة على براءة الاختراع؛ نتيجة تصنيعها لمنتج أو آلة، أو بحث معين ويكون تم إنتاجه لأول مرة من قِبل هذه المؤسسة ويتم الاستفادة منها من خلال استخدامها أو بيعها.

  • الممتلكات الفكرية: تشمل على العديد من الأمور غير الملموسة مثل التصاميم والإعلانات وكلمات بعض الأغاني والأفكار الخاصة بتطوير منتج معين أو برمجينة معينة.

كيفية الحصول على الأصول غير الملموسة:

عادةً ما يتم الحصول على الأصول غير الملموسة من خلال العديد من الطرق والأساليب، ومن أكثر الطرق شيوعاً أو استخداماً هي الشراكة بين الشركات والمؤسسات، وفيما يلي سوف يتم توضيح العديد من الطرق الخاصة بطريقة الحصول أو امتلاك الأصل غير الملموس:

  1. الشراء بشكل منفصل: من الممكن أن تقوم الشركات بشراء الأصل بشكل خاص من إحدى الشركات، فعلى سبيل المثال شراء براءة إختراع من مؤسسة معية مقابل سعر معين.

  2. المنحة الحكومية: في بعض الأحيان قد تمنح الحكومة بعض الأصول غير الملموسة للشركات مجاناً؛ تقديراً لنشاطها أو لجهودها أو لما تقدمه هذه المؤسسة من خدمات جيدة للمجتمع. على سبيل المثال أن تقوم الحكومة بمنح الشركة ترخيص مجاني لقطعة أرض.

  3. تبادل الأصول: من الممكن أن تقوم الشركات بشراء بعض الأسهم مقابل حصولها على أصل غير ملموس، كان تتم المبادلة بين الشركتين.

أمثلة على الأصول غير الملموسة:

العديد من الأمثلة على الأصول غير الملموسة والتي تتعامل معها الشركات والمؤسسات بشكل عام، وبالرغم من أنها ليس لها شكل مادي أو معنوي إلا أنها تمنح المؤسسات القوة والثبات والسمعة الحسنة، حيث من الممكن استخدام هذا النوع من الأصول بالعديد من الطرق؛ لغايات تنمية الأعمال أو زيادة الأرباح الخاصة بالمؤسسة، ومن أبرز الأمثلة على الأصول غير الملموسة ما يلي:


  • كل ما يتعلق بتكنولوجيا المعلومات مثل الأنظمة الفنية والبرمجات والبرامج الهندسية وبرامج الكمبيوتر.

  • العلاقات الدبلوماسية مع العملاء والمنافسين.

  • جميع العقود والتراخيص التي تحصل عليها المؤسسة.

  • العمال والفنيين الذين يملكون قدرات فنية.

  • الأسرار التجارية الخاصة بالمنتجات.

المصدر
كتاب مبادئ المحاسبة، د. أحمد رجب عبد العال – أستاذ المحاسبة بجامعة الإسكندرية ورئيس قسم المحاسبة بجامعة بيروت العربية، مركز الكتب الثقافية 1983م.كتاب أصول المحاسبة، د. خالد أمين عبد الله - د. سليمان حسن عطية. - د. فوزي غرابية. - د. نعيم دهمش، د. هاني محمود أبو جبارة، قسم المحاسبة، كلية الإقتصاد والتجارة الجامعة الأردنية عمان – الأردن، جمعية عمال المطابع العاونية 1981م.كتاب مبادئ الاستثمار وتطبيقاته،الكاتب جميل جموه،طبعة سنة 2019كتاب أصول صناديق الاستثمارفي الأسواق المالية، الكاتب د.شريط صلاح الدين، طبعة سنة2018محاسبة وتقييم المشروعات الإقتصادية، د. علي يوسف خليفة، منشأة المعارف الإسكندرية 2001م.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى