مدينة نورنبرغ هي واحدة من المدن التي تقع في دولة ألمانيا في قارة أوروبا، ويعود تاريخ مدينة نورنبرغ إلى القرن الحادي عشر إلى بدايات ألمانيا النازية، حيث كانت تتمتع مدينة نورنبرغ بتاريخ رائع، ويمكن إعادة النظر في الكثير منه في متاحف المدينة العديدة، واليوم يشتهر الامتداد البافاري الشمالي بحياته الليلية المفعمة بالحيوية والمطاعم الشهية وأكبر عامل جذب لمدينة نورنبرغ هو سوق الكريسماس السنوي.

 

مدينة نورنبرغ

 

مع أبراجها الحجرية وتحصيناتها ومساكنها البافارية الجذابة، فإن (Altstadt) هو المكان الذي ستجد فيه مناطق الجذب السياحي في المدينة، حيث تتمركز معظمها حول (Hauptmarkt) الساحة المركزية للمدينة، وتشمل نافورة مذهبة فخمة تُعرف باسم (Schoner Brunnen) و(Frauenkirche) كنيسة من العمارة القوطية من القرن الرابع عشر، حيث تشتهر مدينة نورنبرغ بمعالمها التاريخية مثل القلعة الإمبراطورية والمدينة القديمة المسورة، وجعلها موقع المدينة مركزًا تجاريًا مهمًا من العصور الوسطى فصاعدًا، ولا يزال من الممكن رؤية هذا التراث الغني والشعور به اليوم، ويمكنك أيضًا زيارة متحف يركز على الحقبة النازية وهي تجربة واقعية لكنها قوية.

 

تعد مدينة نورنبرغ ثاني أكبر مدينة في بافاريا بعد مدينة ميونيخ، حيث تعد مكانًا دافئًا وممتعًا لقضاء عطلة، وإلى جانب العجائب التاريخية التي تنتشر في المدينة القديمة، سيستمتع الزائر بتقاليد طهي غنية في مدينة نورنبرغ، ومنها (Bratwurst) النقانق وخبز الزنجبيل هما من الأطباق الشهية التي ولدت في مدينة نورنبرغ.

 

أفضل الأشياء للقيام بها في مدينة نورنبرغ

 

السوق الرئيسي

 

يُعرف السوق الرئيسي باسم (Hauptmarkt) باللغة الألمانية، وهو ساحة نابضة بالحياة تقع في وسط نورنبرغ، يقع شمال نهر (Pegnitz) مباشرةً، ويمكن القيام بنزهة حول السوق، ومشاهدة السكان المحليين وهم يقومون بالتسوق، ومشاهدة المنتجات الطازجة في متناول اليد، وتذوق بعض أطعمة الشوارع الألمانية الأصلية مثل (currywurst) النقانق الألمانية المتبل بالكاتشب الممزوج بالكاري والبابريكا، ولا تفوّت زيارة (Schöner Brunnen) النافورة الجميلة أحد أجمل معالم المدينة في الركن الشمالي الغربي من السوق.

 

مدينة نورنبرغ القديمة

 

تمت استعادة مدينة نورنبرغ القديمة بالكامل إلى حالتها الأصلية بعد الحرب العالمية الثانية، وتسمى (Altstadt) باللغة الألمانية، وهي مدينة مسورة تضم واحدة من أكبر مناطق المشاة في أوروبا، فهي موطن لعدد مذهل من المباني والمتاحف التاريخية، وتعد قلعة نورنبرغ وكنيسة (Saint-Sebald) ومنزل (Albrecht Dürer’s) ومتحف (Toy) مجرد عدد قليل من المواقع المذهلة التي يمكن زيارتها في هذه المتاهة الجذابة من الشوارع المرصوفة بالحصى>

قلعة كايزربيرغ

 

قلعة (Kaiserburg) عبارة عن مجمع مثير للإعجاب مصنوع من الحجر الرملي، من القرن الحادي عشر فصاعدًا، حيث تستضيف القلعة متحفًا وأماكن رائعة مثل الشقق الإمبراطورية التي يمكنك زيارتها، ومليئة بالعجائب التاريخية، وتعد قلعة (Kaiserburg) هي شاهد على أهمية مدينة نورنبرغ خلال الإمبراطورية الرومانية المقدسة، ولا ينبغي أن تفوتك المنظر المذهل للمدينة القديمة من أعلى برج (Sinwell) يمكنك الحصول على دليل صوتي باللغة الإنجليزية من مكتب التذاكر.

طريق كارولين

 

(Karolinenstraße)؛ هو شارع للمشاة يبلغ طوله 300 متر ويقع مباشرة مقابل كنيسة (Saint-Lorenz) في مدينة نورنبرغ القديمة، إنه أحد مراكز التسوق الرئيسية في المدينة، وستجد هنا مصممي أزياء ومتاجر رياضية ومتاجر متعددة الأقسام، فضلاً عن خيارات رائعة من أماكن تناول الطعام، وتشمل العلامات التجارية العالمية (H&M) و(Benneton) و(Zara).

 

زيارة مركز التوثيق وملاعب التجمع للحزب النازي

 

يقع مركز التوثيق لحشد الأحزاب النازية على بعد 3 كم جنوب شرق المدينة، ويحتل هذا المجمع الضخم 11 كيلومترًا مربعًا بجوار بحيرة كبيرة تسمى (Grosser Dutzendteich)، ويستضيف المجمع ملعب (Zeppelin) وملعبًا وحقلًا للسير وقاعة مؤتمرات، وهو أمر مثير للإعجاب على أقل تقدير، إنه يتميز بمعرض دائم بعنوان “الانبهار والرعب”، والذي يشرح كيف أثر الحزب النازي على المشهد السياسي.

 

سجن Lochgefängnis

 

يُعرف سجن (Lochgefangnis) أيضًا باسم زنزانات القرون الوسطى، ويقع تحت مبنى البلدية على بعد 100 متر شمال السوق الرئيسي، ولا يُنصح به إذا كنت تعاني من رهاب الأماكن المغلقة، فهذا السجن الذي يعود تاريخه إلى العصور الوسطى يضم 12 زنزانة وغرفة تعذيب.

 

المتحف الوطني الجرماني

 

تأسس متحف (Germanisches Nationalmuseum) المتحف الوطني الجرماني في منتصف القرن التاسع عشر، وهو أحد أكبر المتاحف للتاريخ الثقافي في ألمانيا، ويضم المتحف التماثيل الدينية إلى الأسلحة إلى الأدوات العلمية، ويغطي المتحف تاريخ ألمانيا بأكمله من عصور ما قبل التاريخ حتى يومنا هذا، ويستضيف المتحف حديثًا وسهل التنقل، وهو مطعمًا موصى به مستوحى من النمسا يدعى (Café Arte).

 

مسرح ولاية نورنبرغ

 

بُني مسرح ولاية نورنبرغ عام 1905 ميلادي، ويستضيف أحد أكبر دور الأوبرا في ألمانيا، وهنا يمكنك حضور مجموعة كبيرة من العروض، من الأوبرا إلى عروض الباليه ومن المسرحيات إلى الحفلات الموسيقية في إعدادات فن الآرت نوفو الرائعة، وإنه المكان الذي تؤدي فيه أوركسترا نورنبرغ السيمفونية.

سوق عيد الميلاد

 

يعد سوق (Christkindlesmarkt) سوق الكريسماس أحد أكبر الأحداث التي تقام سنويًا في نورنبرغ، ويمتد طوال شهر ديسمبر ويستضيف السوق الرئيسي هذا الحدث الاحتفالي الملون، والساحة مليئة بالأكشاك الحمراء والبيضاء التي تحمل زينة عيد الميلاد، والروائح اللطيفة للنقانق المحمصة والنبيذ الدافئ وخبز الزنجبيل أحد تخصصات نورنبرج، تغري المدينة القديمة بأكملها.

 

تاريخ مدينة نورنبرغ

 

تاريخ مدينة نورنبرغ هو تاريخ يمكن بسهولة تتبع كل من ثروات ومصائب التاريخ الألماني، حيث سميت هذه المدينة بكل شيء من صندوق الكنز للإمبراطورية الألمانية إلى مدينة تجمعات الحزب النازي، وطوال عام 2000 ميلادي تقام الاحتفالات للاحتفال بالذكرى 950 لتأسيس المدينة، وتوصل علماء الآثار إلى أن هناك جيوبًا من المستوطنين في المنطقة منذ عصور ما قبل التاريخ فصاعدًا، ولكن لم يتم ذكر نورنبيرك (الجبل الصخري) لأول مرة في وثيقة رسمية للإمبراطور هنري الثالث حتى عام 1050 ميلادي.

 

قامت سلالة شتاوفر بالكثير للمساهمة في حقيقة أن مدينة نورنبرغ أصبحت موقعًا متزايد الأهمية داخل الإمبراطورية الألمانية وقد احتفظوا بالعديد من (Reichstage) البرلمانات الإمبراطورية هنا، وكان هناك العديد من المؤامرات التي أحاطت بالأباطرة في (Kaiserburg) القلعة، والتي لا تزال حتى اليوم أبراجًا فوق المدينة، وفي عام 1219 ميلادي أعطى الإمبراطور فريدريك الثاني المدينة لقب إمبراطوري، ولم يجلب هذا العديد من المزايا الاقتصادية فحسب بل ضمن أيضًا أن مدينة نورنبرغ كانت خاضعة فقط للأباطرة وليس لأي أمراء آخرين.

 

لا تقع مدينة نورنبرغ بالقرب من نهر كبير أو البحر، ولكن على الرغم من موقعها الجغرافي، فقد تمكنت من أن تصبح واحدة من أهم مدن التجارة والحرف اليدوية في العصور الوسطى، ويرجع ذلك جزئيًا إلى حقيقة أن بعضًا من أهم الطرق التجارية تتقاطع هنا وأبعد من ذلك، ولم تكن هناك مدينة متساوية في المكانة في المنطقة المحيطة.

 

وفي عام 1356 ميلادي تلقت المدينة وسامًا آخر، حيث ذكر ما يسمى بالثور الذهبي أن الملوك الجدد ملزمون بعقد أول جلسة برلمانية لهم في مدينة نورنبرغ، من الناحية المعمارية كانت هذه حقبة تم فيها بناء (Hauptmarkt) الشهير (السوق الرئيسي)، كنيسة السيدة العذراء الجميلة، النافورة الجميلة، وقاعة المدينة القديمة.