ad
الأمراض النسائيةصحة

أسباب وأعراض نزيف الرحم غير الطبيعي

اقرأ في هذا المقال
  • نزيف الرحم غير الطبيعي
  • أعراض نزيف الرحم غير الطبيعي
  • أسباب نزيف الرحم غير الطبيعي

نزيف الرحم غير الطبيعي:

 

يسمى نزيف الحيض الغزير أو المطول بشكل غير طبيعي “نزيف الرحم غير الطبيعي” يُستخدم أحيانًا هذا المصطلح العام لوصف النزيف الذي لا يتبع نمطًا طبيعيًا مثل التبقع بين الدورات الشهرية، كان يشار إليه باسم غزارة الطمث، لكن هذا المصطلح لم يعد يستخدم طبيًا.

 

قد تعاني المرأة من نزيف حاد “مزمن” أو طويل الأمد (لأكثر من ستة أشهر) أو قد يكون “حادًا” (مفاجئًا وشديدًا) في معظم الحالات، تكون أسباب نزيف الحيض غير الطبيعي غير معروفة، استشيري طبيبك بشأن أي نزيف غير طبيعي في الدورة الشهرية.

 

أعراض نزيف الرحم غير الطبيعي:

 

تشمل الأعراض ما يلي:

 

  • نزيف لأكثر من ثمانية أيام.

 

  • فقدان الدم الغزير أثناء فترة الحيض، على سبيل المثال، النزيف في فوطة صحية أو أكثر من الفوط الصحية كل ساعة لعدة ساعات متتالية .

 

  • أن تكوني بحاجة إلى تغيير فوطك أثناء الليل.

 

  • تضطرين إلى تغيير أو تقييد أنشطتك اليومية بسبب نزيفك الشديد.

 

  • النزيف أو التبقع بين فترات (نزيف بين فترات الحيض).

 

  • تقلصات وألم في أسفل البطن.

 

  • الشعور بالتعب والإعياء.

 

  • أي نزيف مهبلي بعد انقطاع الطمث.

 

أسباب نزيف الرحم غير الطبيعي:

 

في كثير من الحالات لا يمكن تحديد السبب الدقيق، إلا أنّ هناك عدد من الأسباب التي قد تجعل المرأة تعاني من نزيف الرحم غير الطبيعي فتتضمن بعض الأسباب المعروفة لنزيف الرحم غير الطبيعي ما يلي:

 

  • الإجهاض التلقائي أثناء الحمل.

 

  • الحمل خارج الرحم: وهو وضع البويضة المخصبة في قناة فالوب النحيلة بدلاً من بطانة الرحم.

 

  • الاضطرابات الهرمونية: يمكن لحالات مثل قصور الغدة الدرقية (انخفاض مستويات هرمون الغدة الدرقية) ومتلازمة تكيس المبايض (PCOS) وفرط برولاكتين الدم أن تعطل الدورة الشهرية.

 

  • ضعف التبويض: يحدث هذا عندما لا يطلق المبيض بويضة كل شهر الأكثر شيوعًا، يحدث هذا في نهاية سنوات الإنجاب للمرأة، إما أثناء سن البلوغ أو في سن اليأس.

 

  • الانتباذ البطاني الرحمي: يمكن للخلايا المبطنة للرحم (خلايا بطانة الرحم) أن تنتقل وتلتصق وتنمو في مكان آخر من الجسم ، وغالبًا ما تكون داخل التجويف البريتوني (بما في ذلك خارج الرحم أو على سطح المبيض).

 

  • العدوى: بما في ذلك الكلاميديا  أو مرض التهاب الحوض (PID).

 

  • الدواء: قد يشمل مضادات التخثر، التي تعيق قدرة الدم على التخثر ؛ الفينوثيازينات ، وهي مهدئات للذهان. ومضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات التي تؤثر على امتصاص السيروتونين.

 

  • اللولب الرحمي (IUD): هو وسيلة منع الحمل التي تعمل كجسم غريب داخل الرحم وتؤدي إلى غزارة الدورة الشهرية.

 

  • موانع الحمل الهرمونية: قد تشمل حبوب منع الحمل المركبة عن طريق الفم وحقن البروجسترون الاصطناعي طويل المفعول، وقضيب يحتوي على هرمون البروجسترون بطيء التحرر (مزروع في الجزء العلوي من الذراع) ، أو أجهزة داخل الرحم (وسائل منع الحمل التي تطلق البروجسترون يتم إدخالها في الرحم)  عادةً ما تتسبب العلاجات التي تحتوي على هرمون البروجسترون فقط في ظهور بقع الدم.

 

  • العلاج بالهرمونات البديلة: يستخدم كعلاج لأعراض سن اليأس.

 

  • الأورام الليفية: أورام حميدة تتطور داخل الرحم.

 

  • الأورام الحميدة: نتوءات صغيرة تشبه القصبة تنمو خارج بطانة الرحم (بطانة الرحم)، قد تترافق الأورام الحميدة مع الأورام الليفية.

 

  • اضطرابات النزيف: قد تشمل سرطان الدم  ومرض فون ويلبراند.

 

  • السرطان: تتطور معظم سرطانات الرحم في بطانة الرحم، على الرغم من أن بعض السرطانات تنمو في طبقات عضلات الرحم.

المصدر
Menstruation - abnormal bleedingAbnormal Vaginal BleedingAbnormal Bleeding During Your Period

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى