الأمراض النسائيةصحة

أسباب وعلاج التهاب المهبل البكتيري

اقرأ في هذا المقال
  • أسباب التهاب المهبل البكتيري
  • علاج التهاب المهبل البكتيري
  • ماذا يمكن أن يحدث إذا لم يتم علاج التهاب المهبل البكتيري؟
  • لماذا تحتاجين إلى اختبار التهاب المهبل البكتيري؟
  • ماذا يحدث خلال اختبار التهاب المهبل البكتيري؟

التهاب المهبل البكتيري (Bacterial Vaginosis): هو عبارة عن عدوى تصيب المهبل تحدث نتيجة تغيير في التوازن الطبيعي للبكتيريا المهبلية، عادة لا يسبب التهاب المهبل البكتيري أي مشاكل صحية أخرى لكن يمكن أن يؤدي إلى مشاكل  خاصة عندما تكون المرأة حاملاً أو تحاول الحمل.

 

أسباب التهاب المهبل البكتيري:

 

نوع من البكتيريا يسمى لاكتوباسيلوس يحافظ على حمضية المهبل قليلاً حتى لا تنمو البكتيريا السيئة بشكل جيد، إذا انخفضت مستويات اللاكتوباسيلس لديكِ فإن المزيد من البكتيريا السيئة تنتقل، فتصابين بالتهاب المهبل البكتيري.

 

 

 

لماذا تحتاجين إلى اختبار التهاب المهبل البكتيري؟

 

قد تحتاجين إلى إجراء اختبار إذا كان لديك أعراض التهاب المهبل البكتيري وتشمل ما يلي:

 

 

  • رائحة قوية تشبه رائحة السمك، وقد تزداد سوءًا بعد ممارسة الجنس.

 

  • ألم  أو حكة في المهبل.

 

  • شعور بالحرقان عند التبول.

 

يجب عليك تشخيص وعلاج حتى تتمكن من تجنبي هذه المشاكل الصحية الخطيرة، ومنها اختبار درجة الحموضة المهبلية اختبار KOH، اختبار التركيب الرطب.

 

ماذا يحدث خلال اختبار التهاب المهبل البكتيري؟

 

يتم إجراء اختبار التهاب المهبل البكتيري بطريقة مشابهة لفحص الحوض أو مسحة عنق الرحم،  أثناء الاختبار سوف يحدث ما يلي:

 

  • سوف تخلعي ملابسك تحت خصرك ستحصلين على ثوب أو ملاءة كغطاء.

 

  • سوف تستلقي على ظهرك على طاولة الفحص مع وضع قدميك في ركاب.

 

  • سيقوم مقدم الرعاية الصحية الخاص بك بإدخال أداة خاصة تسمى المنظار في المهبل ينتشر المنظار برفق بعيدًا عن جانبي المهبل.

 

  • سيستخدم مزودك قطعة قطن أو عصا خشبية لجمع عينة من إفرازاتك المهبلية.

 

  • سيتم فحص الإفرازات تحت المجهر للتحقق من وجود علامات العدوى.

 

  • يجب عدم استخدام سدادات قطنية  أو ممارسة الجماع لمدة 24 ساعة على الأقل قبل الاختبار. قد تشعرين ببعض الانزعاج الخفيف عند وضع المنظار في المهبل.

 

ماذا تعني هذه النتائج؟

 

إذا أظهرت نتائجك أنك مصابة بعدوى التهاب المهبل البكتيري، فمن المحتمل أن يصف مقدم الرعاية الصحية حبوب المضادات الحيوية أو كريمات المضادات الحيوية أو التحاميل التي يمكنك وضعها مباشرة في المهبل، في بعض الأحيان تعود عدوى التهاب المهبل البكتيري بعد العلاج الناجح، إذا حدث هذا فقد يصف مزودك دواءً مختلفًا أو جرعة مختلفة من الدواء الذي تناولته من قبل.

 

إذا تم تشخيص التهاب المهبل البكتيري وكنت حاملاً فمن المهم علاج العدوى، لأنها قد تسبب مشاكل صحية لجنينك الذي لم يولد بعد، سيصف لك مقدم الرعاية الصحية علاجًا بالمضادات الحيوية يكون آمنًا أثناء الحمل. إذا لم تظهر نتائجك أي بكتيريا BV فقد يقوم مقدم الرعاية الصحية الخاص بك بإجراء المزيد من الاختبارات لمعرفة سبب الأعراض، إذا كانت لديك أسئلة حول نتائجك فتحدثي إلى مقدم الرعاية الصحية الخاص بك.

المصدر
Bacterial vaginosisBacterial VaginosisBacterial VaginosisBacterial vaginosis

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى