أمراض الدمصحة

تكوين خلايا الدم

اقرأ في هذا المقال
  • مكونات الدم الأساسية
  • تكوين خلايا الدم

الدم: هو عبارة عن سائل لزج أحمر اللون، يتحرّك الدم في الأوعيّة الدمويّة، وقد يتم تصنيع الدم في النخاع العظمي بالجسم وضخّ الدم بواسطة عضلة القلب.

عادة يمثّل الدم حوالي 7-8٪ من وزن جسم الإنسان في البالغين. هذا السائل الضروري له عده وظائف مُهمه، ومنها: يُستخدَم لنقل الأكسجين والمواد الغذائية إلى الخلايا، ويتخلّص من غاز ثاني أكسيد الكربون والأمونيا والنفايات والمنتجات الأخرى.

مكونات الدم الأساسية:

يلعب الدم دوراً حيوياً في نظام المناعة ويُحافظ على درجة حرارة الجسم بحيث تبقى ثابتة. ويتكون الدم من:

يحتوي الجسم على حوالي 5 إلى 6 لترات من الدم. بمجرد ضخ الدم من القلب، يستغرق الأمر من 20 إلى 30 ثانية للقيام برحلة كاملة خلال الدورة الدمويّة والعودة إلى القلب.

يُؤدي الدم وظائف أساسية مُختلفة أثناء دورانه عبر الجسم. يُسلم الأكسجين والمواد الغذائية الأساسية (مثل الدهون والسكريات والمعادن والفيتامينات) إلى أنسجة الجسم. يحمل ثاني أكسيد الكربون إلى الرئتين وغيرها من الفضلات إلى الكلى للتخلّص من الجسم. وينقل الهرمونات للسماح لأجزاء مُختلفة من الجسم بالتواصل مع بعضهم البعض.

تكوين خلايا الدم:

يتم إنتاج خلايا الدم الحمراء ومُعظم خلايا الدم البيضاء والصفائح الدموية في النخاع العظمي، وهو النسيج الدهني الناعم داخل تجاويف العظام. يتم أيضاً إنتاج نوعين من خلايا الدم البيضاء، خلايا T و B (الخلايا الليمفاوية)، في الغدد الليمفاوية والطُحال، ويتم إنتاج خلايا T وتنضج في الغدة الزعترية.

داخل نخاع العظم، تنشأ جميع خلايا الدم من نوع واحد من الخلايا غير المتخصصة تُسمّى الخلايا الجذعية. عندما تنقسم الخلية الجذعية، فإنّها تُصبح أولاً خلايا دم حمراء غير ناضجة أو خلايا دم بيضاء أو خلية مُنتجة للصفائح الدموية. ثم تنقسم الخلية غير الناضجة، وتنضج أكثر، وتصبح في النهاية خلايا دم حمراء ناضجة، أو خلايا دم بيضاء، أو صفائح دموية ناضجة.

يتم التحكم في مُعدل إنتاج خلايا الدم من خلال احتياجات الجسم. تستمر خلايا الدم الطبيعية لفترة محدودة (تتراوح دورة حياة خلايا الدم البيضاء بضع ساعات إلى بضعة أيام، والصفائح الدموية حوالي 10 أيام، وخلايا الدم الحمراء حوالي 120 يوماً) ويجب استبدالها باستمرار.

قد تُؤدي بعض الحالات إلى إنتاج خلايا الدم الإضافية. عندما يكون محتوى الأكسجين في أنسجة الجسم منخفضاً أو يتناقص عدد خلايا الدم الحمراء، فإنّ الكلى تنتج وتفرز الإريثروبويتين، وهو هرمون يحفّز نخاع العظم لإنتاج مزيد من خلايا الدم الحمراء. ينتج نخاع العظم ويُطلق المزيد من خلايا الدم البيضاء استجابة للعدوى. فتنتج وتُطلَق المزيد من الصفائح الدموية استجابة للنزيف.

المصدر
Formation of Blood CellsBlood cell formationThe bone marrow and blood formation

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى