يتم إنتاج التستوستيرون بواسطة الغدد التناسلية (بواسطة خلايا ليديج في الخصيتين لدى الرجال والمبيضين لدى النساء). ووظيفته الأساسية هي أن له القدرة على أن يحفز تطوّر خصائص الذكور. وهو ضروري لإنتاج الحيوانات المنوية في حياة البالغين. يًشير هذا الهرمون أيضًا إلى الجسم لإنشاء خلايا دموية جديدة، ويضمن بقاء العضلات والعظام قوية أثناء البلوغ وبعده، ويُعزز الرغبة الجنسية لدى الرجال والنساء.

أسباب ارتفاع هرمون التستوستيرون:

الأمراض المُختلفة أو الاضطرابات الهرمونية يُمكن أن تُسبب تغيرات هرمونية لدى النساء. الأسباب الأكثر شيوعًا لارتفاع مستويات هرمون التستوستيرون لدى النساء هي كثرة الشعر ومتلازمة المبيض المتعدد الكيسات وتضخّم الغدة الكظرية الخلقي.

1- كثرة الشعر

كثرة الشعر هي حالة هرمونية لدى النساء تُسبب نمو الشعر غير المرغوب فيه، وتحديداً على الظهر والوجه والصدر. تعتمد كمية نمو شعر الجسم بشكل كبير على علم الوراثة، ولكن هذه الحالة ناتجة أساسًا عن اختلال هرمونات الأندروجين.

2- متلازمة المبيض المتعدد الكيسات

متلازمة المبيض المتعدد الكيسات (PCOS) هي اضطراب هرموني آخر ناتج عن زيادة هرمونات الإندروجين لدى النساء. إذا كنت مُصابًا بمتلازمة تكيس المبايض، فقد تكون لديك فترات من الدورة الشهرية غير منتظمة أو طويلة، ونمو شعر غير مرغوب فيه في الجسم، وتضخّم في المبيضين قد لا يعملان بشكل صحيح.

المُضاعفات الشائعة الأخرى لمتلازمة تكيس المبايض هي:

3- تضخم الغدة الكظرية الخلقي

تضخّم الغدة الكظرية الخلقي (CAH) هو اضطراب يُؤثّر بشكل مباشر على الغدد الكظرية وإنتاج هرمونات الجسم. في كثير من حالات CAH، ينتج الجسم أكثر من الأندروجين.

كما تشمل الأعراض الشائعة لارتفاع هرمون التستوستيرون لدى النساء:

  • العقم.

  • الخصائص الذكورية.

  • ظهور مُبكّر لشعر العانة.

  • حب الشباب الشديد.

علاج ارتفاع هرمون التستوستيرون:

يعتمد علاج ارتفاع هرمون التستوستيرون على السبب، ولكنه يشمل بشكل عام تغييرات في الأدوية أو نمط الحياة. تشمل الأدوية المُستخدمة لعلاج ارتفاع هرمون التستوستيرون ما يلي:

  • الكورتيزون.

  • الميتفورمين.

  • موانع الحمل الفموية.

  • سبيرونولاكتون.

تم إظهار موانع الحمل الفموية كعلاج فعّال لحجب هرمون التستوستيرون، لكن طريقة العلاج هذه ستتداخل إذا كانت لديك خطط فورية للحمل. يُمكن أن يُؤثّر إجراء تغييرات مُعينة في نمط الحياة أيضًا على مستويات هرمون التستوستيرون. يُمكن أن يُساعد بدء برنامج تمارين رياضية أو فقدان الوزن؛ لأن فقدان الوزن يُمكن أن يُحسّن الأعراض. تختار بعض النساء فقط علاج الأعراض​، بما في ذلك الحلاقة أو تبييض الشعر واستخدام منظفات الوجه لحب الشباب أو البشرة الدهنية.