يستخدم علماء الإدارة مصطلحات عديدة للشرح عن الإدارة بالأهداف ومن هذه المصطلحات الإدارة بالأهداف والنتائج، الإدارة بالنتائج، ومراجعة العمل والتخطيط، والإدارة بالاتفاق، والإدارة بالرقابة الذاتية، والإدارة الإنتاجية، والإدارة بالعمل الجماعي لتحقيق الأهداف والإدارة بالعقود.

 

إدارة الموارد البشرية بالأهداف والنتائج

 

عندما تمّ الإشارة للأهداف للمرة الأولى تمّ ذكرها على أنها إدارة بالأهداف والرقابة الذاتية، وهو أسلوب يُعبّر عن فلسفة إدارية تهتم بالجانب الإنساني، وذلك من دوافع العنصر البشري وسلوكياتهم وأدائهم، وتتضمن الوظائف التكاملية لإدارة الموارد البشرية، ومن الممكن أن يتم تطبيقها من قِبَل المدراء مهما كانت وظيفتهم ومستوياتهم التنظيمية.

 

وتمَّ توضيحها على أنها نظام حركي يقوم بدمج أهداف المنظمة وأهداف المدراء وخاصة المدير المالي، وذلك على أنها تعتبر استراتيجية للتخطيط وتحصيل النتائج بالطريقة التي تحقق أهداف الإدارة، وتقابل رغبات العناصر البشرية، وتكون قائمة هذه الاستراتيجية على فكرة رئيسية في تحديد الأهداف الواقعية من خلال عناصر الإدارة والقيام على تحقيقها بناءً على أسس رقابية تدعم ذاتية المدراء والحرية الفردية.

 

وتمَّ تعريف الإدارة بالأهداف على أنها التي تهتم على بوضع الأهداف للمنظمة بشكل كامل على هيئة خطوط واضحة المعالم، ووضع أهداف لكل منصب من المناصب الإدارية والتنسيق بين هذه الأهداف، حيث تكون الأهداف للمناصب الإدارية المتنوعة هي الأساس لكل مهمة، وكذلك لكل تغيير وكل لائحة تحسن وكل عملية تقويم.

 

تطور الأداء للموارد البشرية بالأهداف

 

يمكن النظر للإدارة بالأهداف من خلال ثلاثة اتجاهات وهي كالآتي:

 

  • الاتجاه الأول: الإدارة بالأهداف تُعبّر عن نظام لتقويم الأداء للعنصر البشري في المنظمة، تقوم باستعمال الأسس المحددة لقياس الأداء والنتائج المُحتملة للموظف.

 

  • الاتجاه الثاني: إدارة بالأهداف تحاول أن تقوم بالإجابة عن مجموعة من الاستفسارات التخطيطية والرقابية المحددة، ومن تساؤلات التخطيط ما يلي:

 

1. ما الذي يجب أن تقوم به؟

 

2. ما هو الوقت الملائم للقيام به؟

 

3. ما هي تكلفة القيام به؟

 

ومن التساؤلات التي تتعلق بالرقابة:

 

1. ما هو مستوى المرضي عن النتائج؟

 

2. ما هو المعدل المطلوب للتقدم؟

 

3. ما هو العلاج اللازم لتصحيح الأخطاء؟

 

  • الاتجاه الثالث: يقول أن الإدارة بالأهداف هي أسلوب كامل للتحسين، وطريق حديث للتفكير ومنهج غير ثابت يقوم بجمع وظائف الإدارة.