يوجد بعض الأمور التي يجب على الرياضيين الانتباه عليها عند القيام بأي اعمال رياضية، في هذا المقال بعض النصائح المهمة التي يجب على الرياضيين او الأشخاص الذين يمارسون الرياضة التركيز عليها.

أمور يجب على الرياضيين الاهتمام بها:

يحتاج الرياضيون إلى الكثير من الطاقة والمغذيات للبقاء في الشكل المطلوب. وبسبب هذا، يمكن أن تُضر خطط النظام الغذائي الصارمة بقدرة الشخص وتضر بصحته، عند عدم تناول السعرات الحرارية الكافية من الكربوهيدرات والدهون والبروتين، يمكن أن يؤدي ذلك إلى عدم توفر لدى الأشخاص ما يكفي من القوة، يمكن أن يؤدي عدم تناول الطعام الكافي أيضًا إلى سوء التغذية، ويمكن أن يؤدي ذلك أيضاً الى أن يكون لدى الرياضيات دورات شهرية غير طبيعية تزيد من خطر الإصابة بهشاشة العظام، وحالة هشاشة العظام ناتجة جزئيًا عن نقص الكالسيوم.


هذه المخاطر المحتملة تكون أسوأ في مرحلة المراهقة ولكنها لا تزال موجودة للبالغين، لذلك يجب الحصول على المساعدة الطبية إذا كان الاشخاص بحاجة الى إنقاص الوزن. يجب التأكد من التحدث إلى الطبيب أو أخصائي التغذية قبل إجراء تغييرات غذائية كبيرة.

غالبًا ما يبالغ الناس في تقدير كمية السعرات الحرارية التي يحرقونها عند التدريب. تجنب استهلاك الطاقة أكثر ممّا تنفقه في ممارسة الرياضة، كل رياضي مختلف عن الآخر، لذا يجب التفيكر في:

  • ما هو الوقت المناسب أو الأفضل قبل التمرين لتناول الطعام.

  • ما هي كمية ونوعية الطعام المناسبة لكل شخص.

نصائح للراضيين لزيادة أو نقصان الوزن:

إذا كان الشخص بحاجة إلى زيادة أو إنقاص الوزن لتحسين الأداء، فيجب عليه القيام بذلك بأمان. إذا لم يكن كذلك، فقد يؤدي ذلك إلى الضرر أكثر من النفع. لا يجب المحافظة على وزن الجسم منخفضًا جدًا، يجب تفقد الوزن بشكل متكرر، يمنع زيادة الوزن بطرق غير صحية لأنه يمكن أن يؤدي إلى حدوث آثار صحية سلبية.

يجب مراجعة اختصاصي التغذية ولا يجب أن يجرب الشخص الأنظمة الغذائية بنفسه، يمكن أن يؤدي هذا إلى عادات غذائية سيئة مع تناول غير كاف أو مفرط لبعض العناصر الغذائية. يجب المتابعة مع الطبيب وأخصائي التغذية لإيجاد نظامًا غذائيًا مناسبًا لنوع الرياضة المراد عملها ليتوافق مع العمر والجنس ومقدار التدريب.