كثير من الناس يحبون المطبخ الياباني ولكن هل يجب أن تقلق بشأن المخاطر الصحية للسوشي؟ ليست الليستريا، السالمونيلا والديدان الشريطية سوى عدد قليل من المخاطر التي قد تجعلك تفكر فيما إذا كان السوشي آمنًا للأكل. السوشي هو طعام إشكالي لأنه مصنوع من الأسماك النيئة وفقًا لإدارة الغذاء والدواء يمكن للأسماك النيئة أن تحتوي على الطفيليات، البكتيريا والفيروسات.

ما هو السوشي؟

السوشي هو طبق يستمتع به الناس في جميع أنحاء العالم، إنه عنصر أساسي ياباني موجود منذ أكثر من 700 عام. مصنوع من الأسماك النيئة المحشوة بالأرز، الخضراوات وحشوات مختلفة. يعرف في المطبخ الياباني باسم الساشيمي.على الرغم من وجود عدد لا حصر له من الاختلافات إلا أن معظم السوشي غالبًا ما يعتبر عددًا من الفوائد الصحية المدهشة.

فوائد تناول السوشي:

صحة القلب

يشتهر السوشي بوجود كميات كبيرة من الأشكال المركزة لأحماض أوميجا 3 الدهنية، تعمل هذه الأحماض الدهنية كشكل “جيد” من الكوليسترول الذي يساعد على منع انسداد الشرايين. كما تم ربط أوميغا 3 بالمساعدة في خفض ضغط الدم. تشمل أنواع السوشي الغنية بشكل خاص بالأوميغا 3 تراوت البحيرة، الرنجة، التونة وسمك السلمون.


تنظيم الهرمونات

يتم لف العديد من لفائف السوشي في أوراق رقيقة من الأعشاب البحرية أو نوري باليابانية. تحتوي الأعشاب البحرية على عدد من المعادن الصحية وأبرزها اليود. هذا المعدن الرئيسي هو جزء أساسي من نظامنا الغذائي وهو مهم بشكل خاص للوظيفة المناسبة للغدد الدرقية لدينا. على الرغم من أن الكثير من اليود يمكن أن يكون له آثار سلبية إلا أن المستوى المناسب مثل الموجود في الأعشاب البحرية يساعد على توازن الهرمونات وتحسين أنشطة التمثيل الغذائي.

زيادة التمثيل الغذائي

الأسماك غنية بالبروتين، قليلة الدهون والسعرات الحرارية، هذا مزيج رائع لعملية التمثيل الغذائي لدينا، يمكن للبروتينات منخفضة السعرات الحرارية عالية الجودة أن تعزّز بشكل كبير قدرة الجسم على العمل بشكل صحيح، إنشاء خلايا جديدة، استقلاب الطاقة، مما يبقينا أكثر قوة وصحة.


الوقاية من السرطان

السمك ليس المكون الوحيد من السوشي. على الرغم من أن المكونات يمكن أن تختلف من لفة إلى أخرى إلا أن معظم لفائف السوشي تقدم مع الوسابي والزنجبيل اللذان لهما خصائص مضادة للسرطان بسبب مركباتهما المضادة للأكسدة. هذه مضادات الأكسدة قادرة على تقليل الجذور الحرة وبالتالي القضاء على قدرتها على التحول إلى الخلايا السرطانية. علاوة على ذلك يقال أن السيلينيوم المعدني الموجود في السوشي له خصائص مضادة للسرطان أيضًا.


يعزّز جهاز المناعة

السوشي يحتوي على الوسابي والزنجبيل وكلاهما له خصائص مضادة للبكتيريا. هذا يعني أنه إذا كان هناك أي قلق بشأن النضارة أو البكتيريا غير المرغوب فيها يمكن أن يساعد هذان العاملان المضادان للفيروسات في القضاء على البكتيريا مما يساعد في الواقع على تعزيز جهاز المناعة لديك.


غني بعنصر الحديد

يوجد الحديد في السمك وصلصة الصويا وهما عنصران رئيسيان من السوشي. عند تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الحديد يمكن أن يعزز خلايا الدم الحمراء على وجه التحديد من خلال تعزيز إنتاجها. كلما زاد عدد خلايا الدم الحمراء لديك كانت الدورة الدموية، التمثيل الغذائي، لون البشرة، نمو الشعر والقدرة على الشفاء أفضل.


يعد السوشي طبقًا صحيًا

إنه غذاء صحي للقلب يزوّد جسمك بالعديد من العناصر الغذائية والمعادن الضرورية. مع ذلك من المهم أن تتذكر أنه على الرغم من أن قطعة السوشي المتوسطة تحتوي على 200 سعر حراري فقط عندما تبدأ في إضافة الصلصات التي أساسها المايونيز وطلاء التمبورا يمكن أن يتضاعف هذا الرقم بسرعة إن لم يكن ثلاث مرات.

أمراض مرتبطة بتناول السوشي:


أحد الأمراض الشائعة المرتبطة باستهلاك السوشي هو داء النوبات “Anisakiasis” ينتج عن تناول الأسماك المصابة بدودة طفيلية ترتبط بالمريء، المعدة أو الأمعاء ويمكن أن تسبب التسمم الغذائي. أفضل طريقة للوقاية من المرض هي تجنب تناول السمك أو الحبار النيء أو غير المطهو ​​تمامًا. في حين أن المرض ليس شائعًا بشكل خاص إلا أنه أصبح أكثر انتشارًا. الليستريا هي مصدر قلق مشترك آخر مع السوشي والمأكولات البحرية المدخنة ولهذا السبب يوصى النساء الحوامل بتجنب تناول هذه الأطعمة تمامًا.

كيف يمكن تقليل مخاطر السوشي؟

يُعرّف طهاة السوشي المُدَربين بشكل صحيح كيفية شراء الأسماك، فحصها، تخزينها والتعامل معها لتقليل خطر الإصابة بالأمراض والطفيليات. هناك توصيات بشأن نقل وتخزين أسماك السوشي. يجب أيضًا تجميدها قبل التحضير. يجب تجميد الأسماك حتى 4_ درجات فهرنهايت لمدة سبعة أيام على الأقل قبل استخدامها في الطعام. تقتل الطفيليات الموجودة في الأسماك المتجمدة عند درجة حرارة منخفضة وتمنع العدوى. غالبًا ما يعتبر التونة خيارًا أكثر أمانًا لتناول السوشي لأنها قليلة التعرض للطفيليات.

الشخص العادي غير مدرب على التعامل مع الأسماك بشكل صحيح. بالإضافة إلى ذلك لن يصبح المجمد المنزلي باردًا بما يكفي لقتل الطفيليات. معظم الأسماك المباعة في السوبر ماركت غير مجمدة بشكل صحيح لذا فهي للأسف ليست آمنة. يجب على النساء، الحوامل، الأطفال الصغار والأشخاص الذين يعانون من ضعف في جهاز المناعة تجنب تناول السوشي تمامًا لأن خطر العدوى مرتفع جدًا. لا يجب أن يكون تناول السوشي أمرًا معقدًا أو مخيفًا. فكر في المخاطر ثم اتبع هذه النصائح للحصول على تجربة سوشي صحية وخالية من الطفيليات.

لا يحتاج محبو السوشي إلى القلق بشأن الأسماك النيئة التي يستهلكونها طالما تم إعداد السوشي بشكل صحيح وفقًا لقواعد إدارة الغذاء والدواء. يحتاج الأشخاص الذين يعدون السوشي إلى رعاية إضافية مع كل من الأسماك النيئة والأرز. يمكن أن تتطور البكتيريا في الأسماك غير الطازجة وتنتج إنزيمات تسمى الهيستامين التي قد تؤدي إلى تسمم سكومبرويد. قد تحتوي بعض أسماك المياه الاستوائية أيضًا على سم طبيعي يسمى ciguatera والذي يسبب أعراض الجهاز الهضمي والأعصاب.